بحار الأنوار

الشيخ محمّد باقر بن محمّد تقي المجلسي

بحار الأنوار

المؤلف:

الشيخ محمّد باقر بن محمّد تقي المجلسي


الموضوع : الحديث وعلومه
الناشر: مؤسسة الوفاء
الطبعة: ٢
الصفحات: ٤٠٧
  الجزء ١   الجزء ٢ الجزء ٣ الجزء ٤ الجزء ٥ الجزء ٦ الجزء ٧ الجزء ٨ الجزء ٩ الجزء ١٠ الجزء ١١ الجزء ١٢ الجزء ١٣ الجزء ١٤ الجزء ١٥ الجزء ١٦ الجزء ١٧ الجزء ١٨ الجزء ١٩ الجزء ٢٠ الجزء ٢١ الجزء ٢٢ الجزء ٢٣ الجزء ٢٤ الجزء ٢٥ الجزء ٢٦ الجزء ٢٧ الجزء ٢٨ الجزء ٢٩ الجزء ٣٠ الجزء ٣١ الجزء ٣٥ الجزء ٣٦ الجزء ٣٧ الجزء ٣٨ الجزء ٣٩ الجزء ٤٠ الجزء ٤١ الجزء ٤٢ الجزء ٤٣ الجزء ٤٤ الجزء ٤٥ الجزء ٤٦ الجزء ٤٧ الجزء ٤٨ الجزء ٤٩ الجزء ٥٠ الجزء ٥١ الجزء ٥٢ الجزء ٥٣ الجزء ٥٤ الجزء ٥٥ الجزء ٥٦ الجزء ٥٧ الجزء ٥٨ الجزء ٥٩ الجزء ٦٠ الجزء ٦١ الجزء ٦٢ الجزء ٦٣ الجزء ٦٤ الجزء ٦٥ الجزء ٦٦ الجزء ٦٧ الجزء ٦٨ الجزء ٦٩ الجزء ٧٠ الجزء ٧١ الجزء ٧٢ الجزء ٧٣ الجزء ٧٤ الجزء ٧٥ الجزء ٧٦ الجزء ٧٧ الجزء ٧٨ الجزء ٧٩ الجزء ٨٠ الجزء ٨١ الجزء ٨٢ الجزء ٨٣ الجزء ٨٤ الجزء ٨٥ الجزء ٨٦ الجزء ٨٧ الجزء ٨٨ الجزء ٨٩ الجزء ٩٠ الجزء ٩١ الجزء ٩٢ الجزء ٩٣ الجزء ٩٤ الجزء ٩٥ الجزء ٩٦ الجزء ٩٧ الجزء ٩٨ الجزء ٩٩ الجزء ١٠٠ الجزء ١٠١ الجزء ١٠٢ الجزء ١٠٣ الجزء ١٠٤

بسم الله الرحمن الرحيم

كلمة الناشر

تصدير : في البحار ، وما فيه ، وتعريفه....................................... ١

المقدمة الأولى :

في ترجمة المؤلف ، العلامة المجلسي (ره) والثناء عليه ، وأقوال العلماء في حقه...... ٤

مؤلفاته ومصنفاته بالعربية ، وما في مجلدات البحار.............................. ٨

مؤلفاته بالفارسية......................................................... ١٣

في ترجمة مجلدات من البحار................................................ ١٥

مختصرات من البحار...................................................... ١٦

مستدركات البحار....................................................... ١٧

ترجمة كتبه............................................................... ١٧

أساتذته ومشايخه.......................................................... ١٩

تلامذته ومن روى عنه.................................................... ٢٣

ولادته ووفاته ومدفنه...................................................... ٢٩

والده : المجلسي الاول رحمه‌الله................................................. ٣٠

من روى عنهم........................................................... ٣٢

١

العنوان

الصفحة

تآليفه ووفاته وقبره........................................................ ٣٣

أولاده................................................................... ٣٤

المقدمة الثانية في تراجم مؤلفى مصادر الكتاب بقلم الأستاد : الشيخ عبد الرحيم الربانى الشيرازى دام فضله

الصدوق والثناء عليه رحمه‌الله.................................................. ٣٥

رحلات الصدوق إلى الأمصار والبلدان لاكتساب الفضائل وسماع الأحاديث عن المشايخ العظام ٣٦

مشايخ الصدوق وأساتذته................................................. ٣٧

تلامذة الصدوق والرواة عنه................................................ ٣٩

الصدوق وآثاره الثمينة ومؤلفاته القيمة...................................... ٤٠

الصدوق ومرجعيته في الفتيا................................................ ٤١

ولادة الصدوق ووفاته ومدفنه.............................................. ٤٢

ابن بابويه ( والد الصدوق ) رحمه‌الله............................................ ٤٢

ابن بابويه وأساتذته ومشايخه............................................... ٤٣

تلامذة ابن بابويه ومن روى عنه ، وبيته العلمية............................... ٤٦

مؤلفات ابن بابويه........................................................ ٤٩

مولده ووفاته ومدفنه...................................................... ٥١

أبو العباس الحميري رحمه‌الله................................................... ٥١

مشايخه.................................................................. ٥٢

الراوون عنه.............................................................. ٥٣

أبو جعفر الحميري رحمه‌الله.................................................... ٥٤

الراوون عنه.............................................................. ٥٥

الصفار رحمه‌الله.............................................................. ٥٦

٢

العنوان

الصفحة

مؤلفاته ومشايخه ومن روى عنهم........................................... ٥٦

الراوون عنه ، ووفاته...................................................... ٥٨

الشيخ الطوسي رحمه‌الله

الطوسي والثناء عليه....................................................... ٥٨

مؤلفاته الثمينة القيمة...................................................... ٦١

مشايخه وأساتذته.......................................................... ٦٣

تلامذته ومن روى عنه.................................................... ٦٧

مولده ونشؤه ووفاته....................................................... ٦٩

المفيد رحمه‌الله

تسميته بهذا اللقب ، وثقافته ، والثناء عليه................................... ٧١

أساتذته ومشايخه.......................................................... ٧٤

تلامذته والراوون عنه..................................................... ٧٨

آثاره ومآثره.............................................................. ٧٩

ولادته ووفاته ومدفنه...................................................... ٨٠

ابن الشيخ الطوسي رحمه‌الله

الثناء عليه ، ومن روى عنه................................................ ٨١

ابن قولويه رحمه‌الله

وثاقته................................................................... ٨٤

مؤلفاته ومشايخه.......................................................... ٨٥

تلامذته والراوون عنه..................................................... ٨٨

وفاته.................................................................... ٨٩

البرقي رحمه‌الله

اسمه ، وأصله وتوثيقه...................................................... ٩٠

٣

العنوان

الصفحة

أبوه ، ومؤلفاته الثمينة..................................................... ٩١

مشايخه.................................................................. ٩٢

الراوون عنه ، ووفاته...................................................... ٩٤

على بن إبراهيم القمي رحمه‌الله

جلالة شأنه ووثاقته ومؤلفاته ومشايخه....................................... ٩٥

رواته.................................................................... ٩٦

وفاته.................................................................... ٩٧

محمد بن علي بن إبراهيم بن هاشم رحمه‌الله...................................... ٩٧

العياشي رحمه‌الله

الثناء عليه وأصله......................................................... ٩٧

في أنه كان في أول الأمر عامي المذهب ثم تبصر.............................. ٩٨

كتبه ومشايخه............................................................ ٩٩

تلامذته................................................................ ١٠٠

الامام العسكري عليه‌السلام

التفسير المنسوب إليه عليه‌السلام واعتباره....................................... ١٠٠

أبو علي الفتال رحمه‌الله

الثناء عليه وكونه ثقة.................................................... ١٠١

مؤلفاته................................................................. ١٠٢

وفاته.................................................................. ١٠٣

أمين الإسلام الشيخ أبو علي الطبرسي رحمه‌الله

الطبرسي ومشايخه....................................................... ١٠٣

تلامذته ورواته ومؤلفاته.................................................. ١٠٤

وفاته ، وفي أنه رحمه‌الله مات مسموما بسبزوار................................. ١٠٥

٤

العنوان

الصفحة

أبو نصر ابن الطبرسي رحمه‌الله

في أنه كان فاضلا محدثا وله كتاب : مكارم الأخلاق....................... ١٠٥

سبط الطبرسي رحمه‌الله

في فضله وجلالة شأنه................................................... ١٠٦

أبو منصور الطبرسي رحمه‌الله

الثناء عليه ومؤلفاته...................................................... ١٠٧

ابن شهرآشوب رحمة الله عليه

الثناء عليه من الخاصة والعامة............................................. ١٠٨

اقوال العامة في حقه..................................................... ١٠٩

أبوه وجده ومؤلفاته..................................................... ١١٠

مشايخه العظام.......................................................... ١١١

تلامذته ووفاته.......................................................... ١١٢

الاربلى رحمه‌الله

كان من أكابر محدثي الشيعة............................................. ١١٢

مشايخ روايته والرواة عنه................................................ ١١٣

مؤلفاته................................................................. ١١٤

وفاته.................................................................. ١١٥

ابن شعبة رحمه‌الله

في جلالته وتوثيق كتابه والراوون عنه...................................... ١١٥

ابن البطريق رحمه‌الله

فضله وكتبه ومشايخه والراوون عنه ووفاته................................. ١١٦

الخزاز القمي رحمه‌الله

جلالته وكتبه ومشايخه................................................... ١١٧

٥

العنوان

الصفحة

ورام بن أبي فراس رحمة الله عليه

نسبه وجلالته وكتبه..................................................... ١١٧

الحافظ البرسى رحمه‌الله

في أنه كان ماهرا في أكثر العلوم ، وكتبه.................................. ١١٨

الشهيد الأول رحمه الله تعالى

في أنه أول من اشتهر من العلماء بهذا اللقب................................ ١١٩

تجليل العلماء عنه ، وآثاره العلمية ومآثره الخالدة............................ ١٢٠

أشعاره وأساتذته ومشايخه................................................ ١٢٢

تلامذته ومن يروى عنه ومولده الشريف ومقتله............................ ١٢٣

علم الهدى رحمه الله تعالى

في جلالة شأنه.......................................................... ١٢٣

اقوال العلماء رحمهم‌الله في حقه........................................... ١٢٤

تآليفه وتصانيفه الثمينة القيمة............................................. ١٢٦

مشايخه ومن يروى عنه.................................................. ١٢٧

تلامذته والراوون عنه.................................................... ١٢٨

مآثره وزعامته وثروته وعرقه للدين ببذل ماله.............................. ١٣٠

ولادته ووفاته........................................................... ١٣١

الشريف الرضى رحمه الله تعالى

نسبه الشريف وما قيل في حقه وأنه شاعر.................................. ١٣٢

في جلالة قدره وعظم شأنه............................................... ١٣٣

تأليفاته وآثاره الثمينة وأساتذته ومشايخه................................... ١٣٤

تلامذته والرواة عنه...................................................... ١٣٥

ولادته ووفاته........................................................... ١٣٦

٦

العنوان

الصفحة

ابنا بسطام عليهما الرحمة

في أنهما كانا من أكابر علماء الإمامية وكتابهما في الطب.................... ١٣٧

على بن الإمام جعفر الصادق عليه‌السلام

في أنه كان جليل القدر.................................................. ١٣٧

مؤلفاته ورواته.......................................................... ١٣٨

وفاته ومدفنه ، وفي بلدة قم المشرفة قبة عالية منسوب إليه................... ١٣٩

قطب الدين الراوندي رحمه‌الله

في جلالة قدره وتبحره في العلوم.......................................... ١٣٩

تآليفه القيمة ومشايخه العظام والرواة عنه................................... ١٤٠

تلامذته ومن روى عنه................................................... ١٤١

وفاته ، وقبره في الصحن الكبير من حضرة فاطمة المعصومة عليها‌السلام بقم......... ١٤٢

ضياء الدين الراوندي رحمه‌الله

في أنه كان من أجلة السادات وعلامة زمانه وأعاظم مشايخ الاجازات ، وسرد مؤلفاته الثمينة ١٤٢

مشايخه وتلامذته ، ووفاته................................................ ١٤٣

ابن طاوس رحمه‌الله

نسبه الشريف من الأب والأم............................................ ١٤٣

الثناء عليه من العلماء.................................................... ١٤٤

مؤلفاته الثمينة القيمة.................................................... ١٤٥

ولادته ووفاته ، وخلفه الصالح............................................ ١٤٦

جمال الدين بن طاوس رحمه‌الله

جلالة شأنه وتأليفاته.................................................... ١٤٧

في من روى عنهم والراوون عنه ووفاته وقبره............................... ١٤٨

٧

العنوان

الصفحة

ولده : غياث الدين رحمه‌الله

في مناقبه وفضله وذكائه وحافظته وولادته ووفاته........................... ١٤٨

كتبه وأساتذته ومشايخه.................................................. ١٤٩

شرف الدين الحسيني الاسترآبادي

جلالة قدره وكتبه....................................................... ١٤٩

ابن أبي جمهور الاحساوى

فيما قيل في حقه ومؤلفاته................................................ ١٥٠

النعماني رحمه‌الله

في أنه عظيم القدر وشريف المنزلة وسرد كتبه ومن روى عنهم............. . ١٥٢

سعد بن عبد الله رحمه‌الله

الثناء عليه.............................................................. ١٥٣

تآليفه ومشايخه وتلامذته ووفاته........................................... ١٥٤

سليم (١) بن قيس رحمه‌الله

في ان كتابه أول كتاب ظهر للشيعة ، والثناء عليه.......................... ١٥٥

كتابه ، وهو أصل من أصول الشيعة ، وأقدم كتاب صنف في الإسلام ، وهذا مما أنعم الله تعالى على الطائفة الإمامية ( وفي ذيل هذا الكتاب بيان شريف لطيف دقيق في الموضوع )............................. ١٥٦

قول الإمام الصادق عليه‌السلام في حق كتاب سليم............................... ١٥٧

الصهرشتى رحمه‌الله

توثيقه ومشايخه ومن يروى عنهم.......................................... ١٥٩

في كتبه................................................................ ١٦٠

__________________

(١) بالتصغير.

٨

العنوان

الصفحة

البياضى رحمه‌الله

كتبه ورسائله........................................................... ١٦٠

عز الدين الحلى رحمه‌الله

الثناء عليه.............................................................. ١٦١

فيمن يروى عنه والراوون عنه وكتبه...................................... ١٦٢

الحلى رحمة الله عليه

الثناء عليه.............................................................. ١٦٢

اقوال العلماء في حقه.................................................... ١٦٣

مشايخه ، ورواته ، ومؤلفاته ، ومولده ، ومدفنه............................. ١٦٤

الديلمي رحمة الله عليه

الثناء عليه ، ومؤلفاته.................................................... ١٦٥

النجاشي رحمه‌الله

جلالة قدره وتبحره في تراجم الرجال...................................... ١٦٦

الثناء عليه.............................................................. ١٦٧

مؤلفاته ومشايخه والراوون عنه............................................ ١٦٨

فيمن يروى عنه......................................................... ١٧١

مولده ووفاته........................................................... ١٧٢

الكشي رحمه‌الله

الثناء عليه وما قيل فيه ، ومؤلفاته......................................... ١٧٢

مشايخه................................................................. ١٧٣

الراوون عنه............................................................ ١٧٦

الطبري رحمة الله عليه

الثناء عليه.............................................................. ١٧٧

مؤلفاته ، وأساتذته ومشايخه في الرواية..................................... ١٧٨

٩

العنوان

الصفحة

تلامذته ومن روى عنه................................................... ١٨٠

الأهوازى عليه الرحمة

في أنه كان من أفاخم المصنفين............................................ ١٨٢

مؤلفاته الثمينة القيمة.................................................... ١٨٣

مشايخه ومن روى عنهم.................................................. ١٨٤

الراوون عنه ومولده ومدفنه.............................................. ١٨٥

الآمدي رحمه‌الله

في أنه عالم محدث امامي شيعي ، وكتابه................................... ١٨٦

الكفعمي رحمه‌الله

نسبه والثناء عليه........................................................ ١٨٦

مؤلفاته الثمينة القيمة.................................................... ١٨٧

مشايخه ومن يروى عنهم ، ومولده ووفاته ونموذج من أشعاره................ ١٨٨

بهاء الدين النيلى رحمه‌الله

نسبه الشريف.......................................................... ١٨٩

مؤلفاته................................................................. ١٩٠

مشايخه والراوون عنه.................................................... ١٩٢

ابن همام رحمه‌الله

في أنه ولد بدعاء الإمام العسكري عليه‌السلام وجلالة شأنه....................... ١٩٣

مؤلفاته................................................................. ١٩٤

النظر في كتاب التمحيص................................................ ١٩٥

روايته من مشايخ الفقه والحديث.......................................... ١٩٦

الراوون عنه............................................................ ١٩٨

ولادته ، ووفاته......................................................... ١٩٩

١٠

العنوان

الصفحة

ابن فهد الحلى رحمه‌الله

الثناء عليه والأقوال في حقه............................................... ١٩٩

في كمالاته ومنامه التي رأى فيه أمير المؤمنين عليه‌السلام والسيد المرتضى ـ ره ـ وأمره السيد بتأليف كتاب : تحرير المسائل....................................................................... ٢٠٠

مؤلفاته الشريفة الثمينة القيمة............................................. ٢٠١

أساتذته ومن روى عنهم وتلامذته ومن روى عنه........................... ٢٠٢

تولده ووفاته............................................................ ٢٠٣

العلامة الحلي رحمة الله عليه

جلالة شأنه وعظم قدره................................................. ٢٠٣

تأليفاته الثمينة القيمة الممتعة.............................................. ٢٠٧

نصرته للمذهب في يوم المناظرة عند السلطان خدابنده....................... ٢٠٩

الدليل على جواز الصلاة على غير الأنبياء.................................. ٢١٠

مشايخه العظام.......................................................... ٢١١

مشايخه من علماء السنة.................................................. ٢١٢

تلامذته والراوون عنه.................................................... ٢١٣

فائدة أصولية في استصحاب الطهارة ، وجوابه باعتراض المعترض............. ٢١٤

نماذج من أشعاره........................................................ ٢١٥

مولده ووفاته ومدفنه..................................................... ٢١٦

سديد الدين ( أب العلامة ) رحمه‌الله

جلالته والثناء عليه...................................................... ٢١٧

سديد الدين وهلاكوخان وخبر من أخبار مغيبات أمير المؤمنين عليه‌السلام وسلامة أهل الكوفة والحلة والمشهدين الشريفين من القتل....................................................................... ٢١٨

أساتذته وتلامذته........................................................ ٢١٩

١١

العنوان

الصفحة

رضي الدين ( أخ العلامة الحلي ) رحمه‌الله

الثناء عليه ، وكتابه ، ومن يروى عنه...................................... ٢٢١

فخر المحققين ( ابن العلامة ) رحمه‌الله

ثناء العلماء عليه وفي مقدمهم أبوه : العلامة................................ ٢٢٢

مؤلفاته ، وأساتذته ، وتلامذته............................................ ٢٢٥

مولده ووفاته رحمه‌الله........................................................ ٢٢٧

تنبيه : في مؤلف كتاب : الاستغاثة في بدع الثلاثة.......................... ٢٢٧

فهرس الاعلام.......................................................... ٢٢٨

رموز الكتب التي نقل عنها العلامة المجلسي رحمه‌الله في البحار ، وخاتمة المقدمة..... ٢٣٠

تصوير العلامة المجلسي رحمه‌الله............................................... ٢٣٣

١٢

العنوان

الصفحة

بسم الله الرحمن الرحيم

فهرس الجزء الأول

خطبة الكتاب

المجلد الأول من البحار....................................................... ١

علة تأليف البحار ومقدمته.................................................. ٢

استدعاء المؤلف من المؤمنين.................................................. ٥

علة تسمية الكتاب ببحار الأنوار............................................. ٥

الفصل الأول : الكتب المأخوذ منها في البحار.................................. ٦

الفصل الثاني : في بيان الوثوق على الكتب المذكورة واختلافها في ذلك......... ٢٦

الفصل الثالث : في بيان رموز الكتاب....................................... ٤٦

الفصل الرابع : في تلخيص الأسانيد......................................... ٤٨

في المفردات المشتركة ( الألقاب والكنى وأسامي الرواة )...................... ٥٧

الفصل الخامس : بعض المطالب المذكورة في مفتتح المصادر.................... ٦٢

فهرس البحار حسب تجزئة المصنف رحمه‌الله وهو مشتمل على خمسة وعشرين مجلدا (١) ٧٩

__________________

(١) و ١١٠ مجلد حسب تجزئة الناشرين : الآخوندى والكتابچى.

١٣

العنوان

الصفحة

كتاب العقل والعلم والجهل

الباب الأول :

فضل العقل وذم الجهل ، والآيات فيه ، وفيه : ٥٣ ـ حديثا.................. ٨١

في جمال الرجال وعقول النساء............................................. ٨٢

خمس من لم يكن فيه لم يكن فيه كثير مستمتع : الدين ، والعقل ، والحياء ، وحسن الخلق ، وحسن الأدب ٨٣

معنى حسن الأدب........................................................ ٨٣

قصة عابد من بني إسرائيل وقلة عقله ، وقوله : لو كان لربنا حمار لرعيناه....... ٨٤

في أن رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم ما كلم العباد بكنه عقله قط......................... ٨٥

في أن آدم عليه‌السلام اختار العقل بعد أن عرض عليه العقل والحياء والدين ـ من الله عز وجل ٨٦

وصاية علي عليه‌السلام إلى الحسن عليه‌السلام ، وفيها تقسيم الساعات.................... ٨٨

ما خلق أبغض من الأحمق.................................................. ٨٩

في دعامة الإنسان ، وعقله وسرعة فهمه وابطائه والشيخ الجاهل................ ٩٠

في أن موسى عليه‌السلام مر على رجل من بني إسرائيل يطول سجوده وسكوته ـ وقال : لو كان لربي حمار ٩١

في جهل بني آدم.......................................................... ٩٣

في صدر العاقل ، وأساس الدين ، وحب المؤمن............................... ٩٤

١٤

العنوان

الصفحة

الباب الثاني

حقيقة العقل وكيفيته وبدو خلقه ، واقباله وادباره ،

وفيه : ١٤ ـ حديثا ٩٦

النطفة وعجينه بالعقل..................................................... ٩٧

في أن العقل ملك له رءوس بعدد الخلائق ، وبسط الكلام في ماهية العقل........ ٩٩

الباب الثالث

احتجاج الله تعالى على الناس بالعقل وأنه

يحاسبهم على قدر عقولهم ، وفيه :.............................. ٥ ـ أحاديث ١٠٥

في قول رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم : إنا معاشر الأنبياء نكلم الناس على قدر عقولهم.... ١٠٦

الباب الرابع

علامات العقل وجنوده ، وفيه :................................. ٥٢ ـ حديثا ١٠٦

في أن المؤمن لا يكون عاقلا حتى تجتمع فيه عشر خصال..................... ١٠٨

جنود العقل والجهل...................................................... ١٠٩

بيان وتحقيق في الجنود.................................................... ١١٢

العقل وهو ما عبد به الرحمن ، وفيه النكراء ومعناه.......................... ١١٦

العقل وما هو وكيف هو؟ وما يتشعب منه................................. ١١٧

في أعلام الجاهل ، وعلامة الإسلام ، والايمان............................... ١١٩

علامة : العلم ، والعمل ، والمؤمن ، والصابر ، والتائب ، والشاكر ، والخاشع ، والصالح ، والناصح ، والموقن ١٢٠

علامة : المخلص ، والزاهد ، والبار ، والتقي ، والظالم...................... ١٢١

١٥

العنوان

الصفحة

علامة : المرائي ، والمنافق ، والحاسد ، والمسرف ، والغافل ، والكسلان والكذاب ، والفاسق ، والجائر ١٢٢

جواب وساوس الشيطان ، وعجب الأشياء................................. ١٢٣

بيان شريف في شرح الحديث............................................ ١٢٤

في صفة العاقل.......................................................... ١٢٩

العاقل من كان يقسم ساعات نهاره باربع ساعات : ساعة يناجي فيها ربه ، وساعة يحاسب فيها نفسه ، وساعة يأتي أهل العلم الذين ينصرونه في أمر دينه وينصحونه ، وساعة يخلي بين نفسه ولذتها من أمر الدنيا فيما يحل ويحمد ١٣١

إذا أردت أن تختبر عقل الرجل........................................... ١٣١

وصية موسى بن جعفر عليه‌السلام لهشام بن الحكم ووصفه للعقل.................. ١٣٢

في ذم الذين لا يعقلون................................................... ١٣٤

نصيحة من لقمان لابنه.................................................. ١٣٦

في أن لله على الناس حجتين.............................................. ١٣٧

قليل العمل من العاقل.................................................... ١٣٨

لا يجلس في صدر المجلس إلا رجل فيه ثلاث خصال......................... ١٤١

أفضل ما تقرب به العبد إلى الله........................................... ١٤٤

في قول المسيح عليه‌السلام للحواريين........................................... ١٤٥

ما في الإنجيل............................................................ ١٤٧

المتكلمون ثلاثة :........................................................ ١٤٩

في أن العبد بئس العبد إذا كان ذا وجهين.................................. ١٥٠

في ذم الكبر ، وأن الدنيا تمثلت للمسيح عليه‌السلام في صورة امرأة................. ١٥٢

فيما أوحى الله إلى داود عليه‌السلام............................................. ١٥٤

١٦

العنوان

الصفحة

في مخالطة الناس والانس بهم.............................................. ١٥٥

في التحذير عن الدنيا.................................................... ١٥٧

في جنود العقل والجهل................................................... ١٥٨

في قلب الأحمق......................................................... ١٥٩

العاقل : الذي يضع الشيء مواضعه....................................... ١٦٠

الباب الخامس

النوادر ، وفيه : حديثان

العلة التي صارت الناس يعقلون ولا يعلمون................................. ١٦١

أبواب العلم وآدابه وأنواعه وأحكامه

الباب الأول

فرض العلم ، ووجوب طلبه ، والحث عليه ، وثواب

العالم والمتعلم ، والآيات فيه ، وفيه : ١١٢ ـ حديثا........................ ١٦٢

ثواب من سلك طريقا يطلب فيه علما..................................... ١٦٤

في العلم وما فيه......................................................... ١٦٦

منهومان لا يشبعان...................................................... ١٦٨

في قول الصادق عليه‌السلام : احب أن أرى الشاب منكم في حالين................ ١٧٠

في أن طلب العلم فريضة................................................. ١٧١

في أن العالم والمتعلم في الأجر سواء........................................ ١٧٤

في أن كمال الدين في طلب العلم......................................... ١٧٥

١٧

العنوان

الصفحة

في قول رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم اف لكل مسلم لا يجعل في كل جمعة يوما يتفقه فيه أمر دينه ١٧٦

كلمات قصار من رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم في طلب العلم......................... ١٧٧

في أن قوام الدين باربعة.................................................. ١٧٩

في أن القلوب تمل....................................................... ١٨٢

كلمات قصار من أمير المؤمنين عليه‌السلام في طلب العلم......................... ١٨٣

في فضيلة العلم على المال................................................. ١٨٥

الباب الثاني

أصناف الناس في العلم ، وفضل حب العلماء

وفيه : ٢٠ ـ حديثا........................................................ ١٨٦

بيان من أمير المؤمنين عليه‌السلام لكميل : بأن الناس ثلاثة......................... ١٨٨

الباب الثالث

سؤال العالم ، وتذاكره ، واتيان بابه ،

والآيات فيه ، وفيه : ٧ ـ أحاديث........................................... ١٩٦

العلم خزائن ومفتاحه السؤال............................................. ١٩٧

الباب الرابع

مذاكرة العلم ، ومجالسة العلماء ، والحضور في مجالس العلم

وذم مخالطة الجهال ، وفيه : ٣٨ ـ حديثا..................................... ١٩٨

المؤمن إذا مات وترك ورقة ، تكون يوم القيامة سترا بينه وبين النار............ ١٩٨

١٨

العنوان

الصفحة

من تذكر مصابنا فبكى ، وأبكى ، لم تبك يوم تبكي العيون.................. ٢٠٠

اختر المجالس على عينك.................................................. ٢٠١

أربعة مفسدة للقلوب.................................................... ٢٠٣

الباب الخامس

العمل بغير علم ، وفيه : ١٢ ـ حديثا........................................ ٢٠٦

في قول الصادق عليه‌السلام قطع ظهري اثنان ، عالم متهتك وجاهل متنسك........ ٢٠٨

المتعبد على غير فقه كحمار الطاحونة يدور ولا يبرح........................ ٢٠٨

الباب السادس

العلوم التي امر الناس بتحصيلها وينفعهم ، وفيه

تفسير الحكمة ، والآيات فيه ، وفيه : ٦٢ ـ حديثا........................... ٢٠٩

تعلموا العربية فانها كلام الله الذي يكلم به خلقه............................ ٢١٢

ليت السياط على رءوس أصحابي حتى يتفقهوا.............................. ٢١٣

العلوم أربعة : الفقه ، الطب ، النحو ، النجوم.............................. ٢١٨

إذا مات الفقيه ثلم في الإسلام ثلمة لا يسدها شيء......................... ٢٢٠

الباب السابع

آداب طلب العلم وأحكامه ، والآيات فيه ،

وفيه : ١٩ ـ حديثا........................................................ ٢٢١

لا سهر الا في ثلاث : التهجد ، طلب العلم ، عروس تهدى إلى زوجها........ ٢٢٢

شرائط تحصيل العلم عن الإمام الصادق عليه‌السلام............................... ٢٢٥

١٩

العنوان

الصفحة

وصية الخضر عليه‌السلام لموسى عليه‌السلام في تعلم العلم وآدابه......................... ٢٢٧

في اختلاف امتي رحمة................................................... ٢٢٧

الباب الثامن

ثواب الهداية والتعليم ، وفضلهما ، وفضل العلماء ،

وذم اضلال الناس ، والآيات فيه ،

وفيه : ٩٢ ـ حديثا............................................................ ١

تفسير الآيات.............................................................. ٢

أشد من يتم اليتيم الذي انقطع عن إمامه...................................... ٢

في امرأة حضرت عند الصديقة فاطمة عليها‌السلام وسئلت عنها مسائل ، ثم قالت : لا أشق عليك ، فقالت فاطمة عليها‌السلام : هاتي وسلى.......................................................................... ٣

فيما أوحى الله إلى موسى عليه‌السلام : حببني إلى خلقي وحبب خلقي إلى.............. ٤

وزن القنطار............................................................... ٥

فقيه واحد أشد على إبليس من ألف عابد..................................... ٥

الحسن بن علي عليهما‌السلام والرجل الذي حمل إليه هديته........................... ٨

من كان همه في كسر النواصب............................................. ١٠

في أن رجلا جاء إلى علي بن الحسين عليه‌السلام برجل يزعم أنه قاتل أبيه ، وله عليه حق التعليم ١٢

في مداد العلماء........................................................... ١٤

كان فيما أوصى به رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم عليا عليه‌السلام : يا علي ثلاث من حقائق الايمان : الانفاق من الاقتار ، وإنصاف الناس من نفسك ، وبذل العلم للمتعلم...................................................... ١٥

قيل للعابد في يوم القيامة : انطلق إلى الجنة ، وقيل للعالم : قف تشفع للناس...... ١٦

٢٠