• الفهرس
  • عدد النتائج:
📷

محمد ، عن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن جده ، عن عبدالله بن حمّاد الأنصاري ، عن جميل بن درّاج ، عن معتب مولى أبي عبدالله ( عليه السلام ) ، قال : سمعته يقول لداود بن سرحان : « يا داود أبلغ ( موالينا منّي )(١) السلام ، وأنّي أقول : رحم الله عبداً اجتمع مع آخر فتذاكر أمرنا ، فإن ثالثهما ملك يستغفر لهما ، وما(٢) اجتمعتم فاشتغلوا بالذكر فإن في اجتماعكم ومذاكرتكم إحياء أمرنا(٣) ، وخير الناس من بعدنا من ذاكر بأمرنا وعاد إلى ذكرنا » .

[١٢٢٢٧] ٢ ـ كتاب جعفر بن محمد بن شريح : عن أبي الصباح ، عن خيثمة(١) الجعفي ، عن أبي جعفر ( عليه السلام ) قال : أردت أن أودّعه فقال : « يا خيثمة(٢) أبلغ موالينا السلام ، واوصهم بتقوى الله ، واوصهم أن يعود غنيّهم على فقيرهم وقويّهم على ضعيفهم ، وأن يشهد حيّهم جنازة ميّتهم ، وأن يتلاقوا في بيوتهم ، فإن لقاء بعضهم بعضاً في بيوتهم حياة لأمرنا ، رحم الله عبداً أحيى أمرنا » الخبر .

الشيخ المفيد في العيون والمحاسن(٣) : عن أحمد بن محمد بن الحسن بن الوليد ، عن أبيه ، عن سعد بن عبدالله ، عن أحمد بن محمد بن عيسى ، عن يونس بن عبدالرحمان ، عن بعض أصحابه ، عن

_____________________________

(١) في المصدر : موالي عنّي .

(٢) وفيه : وإن .

(٣) وفيه : لأمرنا .

٢ ـ كتاب جعفر بن محمد بن شريح ص ٧٩ .

(١ و ٢) كان في المخطوط والطبعة الحجرية « خثيمة » وهو تصحيف ، صحته ما أثبتناه من المصدر ومعاجم الرجال وهو إبن عبد الرحمن الجعفي الكوفي من أصحاب الباقر (عليه السلام) « راجع معجم رجال الحديث ج ٧ ص ٨٧ ».

(٣) الفصول المختارة من العيون والمحاسن ج ٢ ص ٢٨٧ .