🚖

أمراض النساء وعلاجها بالأعشاب

عكاشه عبد السنان الطيبي

أمراض النساء وعلاجها بالأعشاب

المؤلف:

عكاشه عبد السنان الطيبي


الموضوع : الطّب
الناشر: دار اليوسف
🚖 نسخة مقروءة على النسخة المطبوعة

Description: E:BOOKSBook-LibraryENDQUEUEAmradh-Nesaimagesimage001.gif

١

Description: E:BOOKSBook-LibraryENDQUEUEAmradh-Nesaimagesrafed.jpg

٢

٣



بِسمِ اللهِ الرّحمنِ الرّحيم

مُقَدَّمة

قد يعتقد البعض أن الرجوع إلى الأعشاب والنباتات في معالجة الأمراض هو ضرب من التخلف والردة .

وقد يتساءل البعض : کيف نستخدم الأعشاب التي کان أجدادنا في الوقت الذي قطع الطب فيه أشواطاً بعيدة جداً في الصحة والعلاج ؟ .

ونحن نقول بدورنا : إن هذا السؤال کان سيحمل في مضمونه کثيراً من الحق ، هذا إذا کنا قد استطعنا بالفعل أن نقهر المرض ونمنح الصحة والشباب إلى هؤلاء الذين يقاسون عناء المرض وشقاء الألم ؛ بل على العکس إن الطب الحديث يقف عاجزاً لا يملک لهم شيئاً .

نقول : قد تکون بالفعل ردة إلى الخلف وتخلف أن ندعو مرة أخرى للعلاج بالأعشاب إذا قل عدد المرضى وخيمت الصحة على وجوه الأصحاء من بني البشر . بيَد أن ما حدث هو العکس . فالأدوية العديدة التي يتناولها المريض خدّرت قوى الجسم الطبيعية وعملت على إضعافها وقدرتها على الفتک بالمرض ، أما الأمر الأخطر من ذلک فإن الأدوية في أغلب الأحيان تعمل على اختفاء أعراض المرض فقط مثل ارتفاع درجة الحرارة والصداع والألم بينما يبقى المرض کامنا ًليتحول من الحالة الحادة إلى الحالة المزمنة . لذلک بتنا نرى ازدياداً مستمراً في نسبة الأمراض ؛ کالروماتيزم والسکر والنقرِس وارتفاع ضغط الدم وغيرها . ولا يخفى أن الأدوية الحديثة ما هي إلا أشکال مرکزة للمادة الفعالة في الشعب أو النبات ، بالطبع لا يخفى ما لهذا الترکيز الذي يتناوله المريض من مخاطر وأضرار .

إنَّ کل نبتة أو عشبة هي في الواقع صيدلية کاملة بما تحتويه من مواد فعالة قد توزعت بنسب وضعها الله سبحانه تحوي في طي ذلک حکمة الخالق وتقديره العظيم .

وإليک لفيفاً من هذه الأعشاب والنباتات الطبية المعاجلة لأمراض العصر الشائعة ، والله أسأل أن ينفع بها إنه على ما يشاء قدير . . والحمد لله رب العالمين .

هداية

٤

٥

Description: E:BOOKSBook-LibraryENDQUEUEAmradh-Nesaimagesimage002.gif

٦

الفصل الأول الحيض وأمراض المهبل

ترکيب الجهاز التناسلي للمرأة

يتکون الجهاز التناسلي في المرأة من المبيضين وهما عضوان على جانبي الرحم من الخارج ، ووظيفة المبيض : تکوين البويضات وإفراز هرمونات تتحکم في خصائص المرأة وأعضاء جهازها التناسلي ، وعادة تولد الأنثى ومبيضها مزوَّد بعدة آلاف من البويضات تکفيها طوال عمرها ، عکس الرجل الذي يتم تکوين الحيوانات المنوية داخل خصيتيه باستمرار وطوال حياته الجنسية . . بعد المبيض تقابلنا قناة تصل بين المبيض والرحم تعرف باسم « قناة فالوب » وعند تکوُّن البويضة في المبيض فإنها تعبر هذه القناة في رحلة تستمر أربعة أيام وفي العادة يتم تلقيح البويضة بالحيوان المنوي القادم من الرجل في هذه القناة . . ويبلغ طول قناة « فالوب » حوالي ٨ ملليمترات ويبلغ سمکها سمک سلک التليفون تقريباً . . إذا ما تلقحت البويضة فإنها تسمى « تريجوت » وتنتقل بعد ذلک إلى الرحم لکي تستقر فيه حتى نهاية الحمل . . والرحم عضو عضلي صغير الحجم بطول ٤ بوصات تقريباً إلا أنه يتضخم کثيراً في حالة الحمل ، وينتهي بالرحم إلى عنق صغير هو الذي تمر منه الحيوانات المنوية . . کما يتصل عنق الرحم بأعضاء الجهاز التناسلي الخارجية في المرأة عن طريق قناة مطاطية ملساء تسمى « المهبل » ويبلغ طول المهبل حوالي ٤ أو ٥ بوصات کما يمکن له أن يتمدد إلى درجة کبيرة .

إن هذه العجالة هي وصف مبسط لجهاز المرأة التناسلي . . ولکن ماذا عن تکوين الجنين ؟ . . لقد قلنا : إن البويضة بعد أن يتم تلقيحها بالحيوان المنوي فإنها تندفع إلى الرحم حيث تغوص في أنسجته وتثبّت نفسها فيه ثم تتکون على الفور الأوعية الدموية التي ستکون حلقة اتصال بين الأم وجنينها . . بعد ذلک تبدأ البويضة الملقحة بالانقسام والنمو مستمدة الغذاء والأوکسجين من الأم ، وعندما يصل عدد الخلايا المنقسمة إلى ملايين عديدة فإنها تأخذ في التخصص وتکوين الأعضاء ويستمر الجنين في نموه حتى يکون قد أتم تسعة أشهر کاملة ، والطفل البشري يختلف عن سواه من سائر الحيوانات ؛ فهو يولد ضعيفاً معقداً غير کامل النمو وهو يحتاج إلى عناية وغذاء خاص حتى يعتمد على نفسه . . في الوقت الذي يکاد يکون جنين الحيوانات فيه مکتملاً يمکن أن يأکل ويرکض فور مولده مباشرة .

٧

وتعود العادة الشهرية التي تأتي للمرأة غالباً کل ٢٨ يوم إلى أن الرحم يستعد کل شهر لأداء واجبه نحو إسکان وإعالة الجنين المنتظر ، لذلک فإن الغشاء الداخلي يزداد سمکاً وليونة کي يستقبل البويضة المخصبة وتزداد أوعيته الدموية امتلاءاً بالدم لتغذية هذه البويضة ؛ فإذا لم يحدث الإخصاب فإن البويضة تضمر وتموت ولا يصبح هناک ضرورة لهذه الاستعدادات أي لا حاجة إلى غشاء الرحم السميک ولا لزيادة في أوعيته الدموية ، لهذا فإن الجسم يطرد کل ذلک إلى الخارج وهذا ما يسمى « بالحيض » وقد يصاحب الحيض الشعور بمغص بالإضافة إلى الإحساس ببعض التغيرات النفسية کالقلق والتوتر والنرفزة العصبية والصداع .

ومن المدهش أن الأعضاء التناسلية تکون لدى الإنسان قبل ولادته إلا أنها تظل معطلة حتى سن البلوغ فتتلقى إشارة من غدة صغيرة يبلغ حجمها حجم حبة الفاصوليا وذات لون زهري ـ رمادي ـ تقع في قاع الجمجمة بالمخ وتسمى الغدة النخامية ، بعد أن تتلقى الأعضاء التناسلية هذه الإشارة والتي تکون على شکل هرمونين أنثويين فإنهما يدفعان بالأعضاء التناسلية إلى مرحلة النضوج .

وأخيراً ، فإن هناک ملاحظة هي في الحقيقة تدهشنا بقدر ما تحيرنا : فالجسم البشري کما قلنا ينمو من انقسام خلية وحيدة ملقحة تتکون من حيوان منوي وبويضة أنثوية . . من هذه الخلية الوحيدة تتخلَّق کل أنسجة الجسم وأعضائه بما تنطوي عليه هذه الأنسجة والأعضاء من تباين واختلاف . . کيف ؟ . . کيف يظهر الجلد والعضلات والقلب والمخ والأعصاب وغير ذلک من خلية وحيدة لا اختلاف فيها ! . هل يعود ذلک إلى الشفرة الوراثية الموجودة في نواة الخلية ؟ .

إن علماء الوراثة يقولون : إن خصائص الجسم وترکيبه يکون « مبرمجاً » داخل نواة الخلية الأم وکأنها « کومبيوتر » مزوَّد بمعلومات سلفاً . قد يفسر هذا الجزء من السؤال . ولکن مع ذلک يبقى السؤال بلا إجابة يطمئن لها العقل والمنطق . . ويبقى أخيراً أن نقول : يا سبحان الله .

مراحل الدورة الشهرية

للدورة الشهرية مراحل أربع : ففي الأسبوع الأول الذي يعقب الحيض تنضج بويضة في أحد المبيضين ، وفي الأسبوع الثاني ، وغالباً في اليوم الحادي عشر والثاني عشر من الدورة الشهرية . . . تنطلق البويضة من المبيض ، دون أن تشعر بانطلاقها أغلب النساء ، بينما يلاحظ بعضهن نُوباً خفيفة ترافق هذا الانطلاق تنتابهن فيما بين الحيضتين ، وفي الأسبوع الثالث ، تسير البويضة في مسالک المرأة التناسلية (المبيض ـ قناتي فالوب ـ الرحم) لتلاقي مصيرها .

فإما أن تلقح فتعشش في الرحم لتکون خلقاً جديداً وإما أن تذوي وتموت وتخرج کنفاية

٨

لا قيمة لها ويصحب خروجها سيلان دم الحيض .

لا بأس أن نذکر الدور الذي تلعبه الغدد الصم في حدوث البلوغ عند الفتاة وظهور الدورة الشهرية ؛ لأن هذا التذکير سبيل إلى فهم أثر الهرمونات حتى في کمية الدم .

الدورة الشهرية العادية ٢٨ يوماً . وينقسم هذا الزمن الذي يعادل ثلاثة أسابيع ونصف الأسبوع إلى أربع فترات متتالية ، کما علمنا .

ولا تحتاج المرأة السليمة الصحيحة الجسم إلى ملازمة الفراش في زمن حيضها ، ولکن عليها أن تتوقى الإجهاد في اليومين الأولين ، غير أن بعض الفتيات المتمدنات اللواتي يردن مجاراة الرجل في أعماله لا يرفضن حفلة راقصة أو نزهة خلوية على البسکليت أو على الأقدام . إن هذا العناد منهن يکلفهن من صحتهن غالباً ؛ إذ لا يوجد أتلف لنضارة المرأة ولجمالها من إهمال العناية الصحية أثناء الانعتاقات الثلاثة : الحيض والإجهاض والولادة . والمرأة التي تعنى بجسدها أثناء الحيض ، تحافظ على جمالها ورشاقتها ونضارة وجهها أکثر من غيرها .

الشکوى من العصبية والصداع وألم الثدي قبل ميعاد الحيض

خلال الأيام القليلة السابقة للحيض ، يحدث بالجسم تغير بمستوى الهرمونات الأنثوية حيث يرتفع مستوى الأستروجين ، ويؤدي ذلک إلى احتجاز کمية زائدة من الماء والملح بالجسم ، مما يؤدي إلى الشکوى من متاعب عضوية مختلفة مثل انتفاخ الثديين وزيادة حساسيتهما للمس ، وتورّم القدمين ، والشکوى من ألم بالمفاصل والظهر (لاحتجاز کمية من الماء بالغضاريف) ، والشکوى من الصداع . وتظهر کذلک متاعب نفسية مختلفة کالعصبية الزائدة ، أو الاکتئاب ، والأرق ، وربما ميول عدوانية .

وقد يحدث کذلک متاعب أخرى کثيرة عضوية أو نفسية . . ومن المرجع أن يکون هناک أسباب أخرى غير مرتبطة بمستوى الهرمونات الأنثوية وراء ظهور هذه المتاعب والتي تعرف باسم مرض (أو متلازمة) ما قبل الحيض (Premenstrual Syndrome=PMS) .

وللتغلب على هذه المتاعب ، يراعى الالتزام ببعض الإرشادات الغذائية خلال هذه الفترة ، کما يمکن الاعتماد على تناول بعض الأعشاب ، والتي تقوم أساساً بتصريف کمية الماء والملح الزائدة المحتجزة بالجسم أي إنها تعمل کمدرّات للبول .

وإليک هذه النصائح والوصفات المفيدة التي يمکن اتباعها خلال الأسبوع السابق

٩

للحيض للحد من هذه المتاعب :

النظام الغذائي المناسب خلال فترة ما قبل الحيض

ـ الإقلال من تناول المشروبات والمأکولات المحتوية على الکافيين . . أي القهوة والشاي والکولا والشيکولاته والکاکاو .

ـ الإقلال من تناول السکر الأبيض والحلويات والجاتوهات .

ـ الإقلال من تناول ملح الطعام والمأکولات المملحة عموماً .

ـ الإقلال من تناول اللحم الأحمر واللحوم المجهّزة (کالهامبورجر والسجق) .

ـ الإکثار من تناول الکربوهيدرات المعقدة کالحبوب الغنية بالألياف مثل اللوبيا والعدس والفاصوليا والترمس والحلبة . . وکذلک الغلال (القمح) .

ـ الإکثار من تناول الخضروات الورقية الخضراء کالخس والجرجير والخبيزة والکرنب والسبانخ . . ويفضل زيادة الاعتماد على الخضروات النيئة أکثر من المطبوخة .

نظراً لأنه من المعتقد أن حدوث نقص ببعض أنواع الفيتامينات والمعادن هو السبب وراء حدوث بعض المتاعب التي تسبق نزول الحيض . . فإنه ينصح بالإکثار من تناول الأغذية المحتوية عليها ، أو تناولها کمستحضر دوائي (تحت إشراف الطبيب) وهذه الأنواع تشمل ما يلي :

فيتامين « ب ٦ » : البقول والحبوب غير منزوعة القشرة ، ومعظم الخضروات ذات الأوراق الخضراء کالسبانخ والخس والکرنب ، وفي البطاطس والبطاطا .

المنجنيز : البقول والخضروات والأطعمة البحرية .

فيتامين هـ : الحبوب غير منزوعة القشرة ، والمکسرات کالبندق ، وزيت الخضروات .

الأعشاب والنباتات المساعدة على تخفيف متاعب ما قبل الحيض

١ ـ المقدونس ـ الکرفس ـ الکرنب ـ الخس : ينصح خلال الأسبوع السابق للحيض بالإکثار من تناول هذه الخضروات ؛ لأنها تزيد من إدرار البول وبالتالي تقلل من فرصة حدوث تورم بالقدمين أو انتفاخ بالثديين بسبب احتجاز کمية زائدة من الماء بالجسم .

٢ ـ سن الأسد : هذا العشب عبارة عن حشيشة تنمو بين المزروعات ويمتاز بمفعول مدر للبول وبذلک فهو يفيد في التخلص من السوائل المحتجزة بالجسم خلال فترة ما قبل الحيض .

تؤکل أوراق النبات طازجة (تشبه أوراق حشيشة السريس والجعضيض) أو يجهز منها سلاطة .

١٠

ويؤخذ کذلک العشب في صورة منقوع يجهّز بإضافة ملعقة من الأوراق المجففة لکل فنجان ماء مغلي ، وتُنقع الأوراق بالماء لمدة ١٠ دقائق . ويشرب مثل هذا المنقوع ثلاث مرات يومياً .

٣ ـ النعناع ـ الشمر ـ العرقسوس : تُنقع أوراق النعناع مع بذور الشمر في ماء العرقسوس (الماء الناتج عن غلي العرقسوس) ويشرب هذا المنقوع .

ويمکن الاستعاضة عن ذلک بتناول منقوع النعناع مع الشمر وأکل کمية من العرقسوس .

تفيد هذه الوصفة في تصريف الماء الزائد المحتجز بالجسم ، کما أنها تقلل من ألم الحيض .

٤ ـ المريمية : يشرب يومياً ٢ ـ ٣ فناجين من شاي المريمية للمساعدة على تصريف الماء الزائد المحتجز بالجسم .

طرق علاج عداوى واضطرابات الحيض بالأعشاب والنباتات والزيوت الطبية وغير ذلک

١ ـ بقدونس : يعالج مغص وآلام الحيض ، وذلک بشرب ١ ـ ٢ فنجان من مستحلب البقدونس في اليوم الواحد ، ويحضر مستحلب البقدونس وذلک بوضع ملعقة کبيرة من مفروم البقدونس المغسول والمنظف جيداً من جميع الشوائب في قاع الکوب الزجاجي ، ثم يصب عليه الماء المغلي فوراً ، ويقلب جيداً ، ويغطى ثم يشرب بعد عشر دقائق ، وقد يضاف إليه السکر أو عسل النحل حسب استصواب السيدة أو الفتاة .

٢ ـ زيت بذور الکراوية : يدلک أسفل البطن ومنطقة (الفرج) بزيت بذور الکراويا وذلک لتسکين آلام الحيض ويغطى برباط صوف ، ويمکن عمل زيت بذور الکراويا من کمية من مطحون البذور مع ضعفيها من زيت القطن أو زيت الذرة أو زيت الزيتون وجزء معادل لها من النبيذ الأبيض ، ثم يغلى هذا المزيج إلى أن تتبخر منه کمية النبيذ الأبيض ، ثم يحفظ في زجاجة قائمة اللون بعيداً عن متناول الأطفال ، ويستعمل عند اللزوم بطريقة الدلک الهادىء .

٣ ـ نعناع ـ نعنع : يعتبر مستحلب النعناع ـ النعنع دواء ناجحاً لعلاج وتسکين آلام العادة الشهرية الحيض ، ولعمل مستحلب النعناع توضع ملعقة کبيرة منه في کوب زجاجي ، ويصب عليها الماء المغلي فوراً ، ويغطى ويشرب بعد إضافة السکر أو عسل النحل إليه .

يشرب من هذا المستحلب ٢ ـ ٣ کوبات يومياً . کما أنه يمکن مزجها بالحليب .

٤ ـ جرجير : لإدرار الطمث يستخدم عصير الجرجير . ولاستعماله تؤخذ ملعقة کبيرة من

١١

عصير الجرجير ٢ ـ ٣ مرات خلال اليوم الواحد ، وذلک إما مع الماء أو الماء والحليب کما يستعمل مستحلب الينسون لإدرار الطمث .

٥ ـ سحلب : لإيقاف نزيف الرحم يستعمل مستحلب السحلب . ويعمل هذا المستحلب بالطرق المعروفة ، وبنسبة ١ ـ ٢ ملعقة صغيرة من مطحون السحلب الذي يوضع على النار مع ما مقداره کوب ماء ، ويقلب جيداً أولاً بأول ، ويضاف إليه السکر کذلک ، ثم يشرب بهدوء فإنه يوقف نزيف الرحم .

٦ ـ أزهار البابونج : يستعمل شاي أزهار البابونج لإيقاف الحيض المُفْرِط وذلک بأن تؤخذ ملعقة کبيرة من أزهار البابونج وتوضع في کوب زجاجي ويصب عليه الماء المغلي فوراً ، ثم يترک لينقع مدة ٥ ـ ١٠ دقائق ثم يصفى جيداً .

يشرب کوب ٣ مرات يومياً ، وذلک بين أو قبل وجبات الطعام أو حسب الحاجة .

ويحذر تناول مستحلب البابونج بعد الأکل مباشرة ، فإن ذلک قد يسبب ألماً في المعدة أحياناً .

٧ ـ مستحلب مخلوط الأعشاب : يستعمل شاي مخلوط الأعشاب في علاج آلام وأوجاع وفرط الدورة الشهرية وذلک بأن تؤخذ ملعقة صغيرة مملوءة من کل من أعشاب (أزهار التيليو ـ الزيزفون ـ بردقوش ـ أزهار الزوفا) ويغمر الجميع في کوب من الماء الساخن لدرجة الغليان ثم يترک المزيج لينقع لمدة خمس دقائق ، ويصفى ويشرب کوبان في اليوم ؛ أحدهما : في الصباح بعد الفطار مباشرة ، والآخر مساءً بعد العشاء مباشرة أو عند الخلود إلى النوم ليلاً .

وبشرط أن يکون ذلک قبل الموعد المحدد للحيض بحوالي خمسة أيام .

الحيض والحياة اليومية

الحيض عملية صحية فسيولوجية ، ولکن بعض البنات يسمعن من الأمهات أفکاراً شاذة وغريبة عن الحيض ، وهذا أمر غير مقبول ، فالحيض هو علامة النضج الجنسي للمرأة . وينبغي ألا ننظر إليه نظرة خوف أو نفور ، وليس هو بمرض أو قذارة ولا هو أمر مخجل ، ويجب على المرأة الاستمرار في نشاطها العادي أثناء الحيض ، وألا تنقطع عن الألعاب الرياضية ، أو الاستحمام .

الاحتياطات الصحية

تستعمل فوط صحية خاصة في أثناء الحيض أو المحيض ، يمکن تثبيتها بأربطة خاصة ، وهناک أحجام ومقاسات خاصة من هذه الفوط . يمکن لکل امرأة أن تختار ما يناسبها منها ،

١٢

ويفضل بعض النساء إدخال ما يسمى بـ (الفرامة) وهي قطعة صغيرة من نسيج ممتص في المهبل لتکون غير ظاهرة .

وهناک الآن أکواب صغيرة من المطاط توضع في المهبل لتلقى الحيض ، ويمکن غسلها وتعقيمها ، وإعادتها مرة ثانية وهکذا . وذلک بالنسبة للسيدات .

ويقف الحيض عند سن القعود (سن اليأس ـ سن الإياس) ، وقد يحدث ذلک فجأة أو تدريجياً .

وإذا ما حدث نزف بعد انقطاع الحيض وجب إبلاغ الطبيب الحضري المتخصص ، فقد يکون ذلک علامة على سرطان الرحم أو مرض آخر بالأعضاء التناسلية أو بمجرى المهبل .

يشرب مستحلب مطحون عشبة وثمار العرعر بين وجبات الطعام بواقع کوب في کل مرة .

ملحوظة : ليس من الضروري أن تکون الآلام التي تحدث عند بداية الحيض عند کثير من الشابات والفتيات ، وذلک في أسفل البطن أو الظهر ، ناتجة عن خلل عضوي خطير عندهن ، ولکن هذه الآلام تؤثر على حالتهن العامة بشکل عام ملحوظ وأن الوصفات التي ذکرتها إنما تخفف من حدة هذه الآلام وتلطفها .

أما إذا زادت الآلام عن ذلک فأنصح بسرعة التوجه إلى الطبيب الحضري المتخصص لمباشرة هذا العلاج ، وذلک بأسلوب طبي حديث ومتطور .

اضطرابات الحيض

نعني هنا بکلمة اضطرابات الحيض . . أي عدم انتظام الدورة سواء في مواعيدها أو في کمية الدم الذي ينزل مع کل دورة أو توقف تماماً عن النزول .

١ ـ الهيوفاريقون : هو نبات ساقه عمودية وأوراقه بيضاوية يشاهد فيها دوائر صغيرة شفافة وأزهاره صفراء ذهبية . إذا هرست بالأصابع بال منها سائل أحمر مشرب زرقة . يستعمل المستحلب بنسبة ملعقة لکل فنجان ماء مغلي لمعالجة اضطرابات سن المراهقة العضوية والنفسية واضطرابات الحيض « المغص وعدم الانتظام » .

٢ ـ أرطماسيا : تستعمل ملعقة من جذوره کمسحوق أو کمغلي أو نقوع في علاج اضطرابات الحيض عند النساء .

٣ ـ الحلبة : تعطى الحلبة للفتيات البالغات لتنظيم حالات الطمث غير المستقرة والمضطربة وتستعمل کمستحلب يشرب على فترات أثناء اليوم .

١٣

٤ ـ إکليل الجبل : عشبة معمرة أوراقها طويلة مبرومة في الأطراف وسطحها أخضر غامق منقط بنقط صفراء ذهبية أزهارها صغيرة زرقاء اللون . يستعمل مستحلب الأوراق المجففة بنسبة ملعقة لکل فنجان ماء مغلي ويشرب فنجان واحد مرتين يومياً لمعالجة اضطرابات الحيض وآلامه .

٥ ـ رجل الأسد : يستعمل مستحلب العشبة لمعالجة کثير من الأمراض النسائية کعدم انتظام الحيض وآلامه أو زيادة نزفه وذلک بإضافة ربع لتر من الماء المغلي إلى مقدار ملعقة من العشبة الجافة وشربه على جرعات .

تأخر الحيض

الوج : هو نبات عشبي رائحته ذکية . جذوره خضراء غليظة وأوراقه بشکل شفرة السيف ، إذا ما هرست بين الأصابع فاحت منها رائحة عطرية . يستعمل مغلي العشبة أو زيت الجذور لتأخر الحيض .

سيلان الطمث

الملوخية : تفيد الملوخية من السيلان الطمث إذا شرب ماؤها .

انحباس الحيض

الهيل ـ الهال : ويعرف في مصر « بالحبهان » من صنف النباتات العطرية يمتاز بصغر ثماره وقوة رائحته ويحتوي على زيت طيار موجود داخل البذور وهو سائل عديم اللون يصغر بالقدم .

عسر الطمث

لهذه لحالة مظهران : الأول : شعور المرأة بالأوجاع أثناء الحيض في أسفل البطن والورکين والظهر . والثاني : الشعور العام بالانزعاج في سائر أنحاء جسدها مصحوباً أحياناً بالغثيان والتقيؤ والصداع وحتى الإغماء .

أما عند الفتيات فترجع إلى عوامل نفسية داخلية وإلى الشعور بالخوف من هذه الظاهرة الجديدة لديهن ألا وهي الحيض .

١ ـ باذرنجويه : هي بقلة تنبت وتستنبت خضراء لطيفة الأوراق عطرى . ويفيد منقوع الأوراق في عسر الطمث .

٢ ـ جناح روحى : نبات جذوره حدية مرة فلفلية کافورية . ويستعمل المسحوق في عسر الطمث وجرعة المسحوق من ١ إلى ٤ جرام وجرعة الشراب من ١٥ إلى ٦٠ جرام .

١٤

مدر للحيض

١ ـ أبهل : هو صنف من العرعر کثير الحب وثمرته حمراء دسمة تشبه النبق في قوتها ولونها أحمر فإذا تم استواؤه اسود وصار حلو المذاق . وإذا عقد بالعسل أدر الطمث .

٢ ـ آزريون الحدائق : وقد سبق ذکره ، يدر المستحلب الحيض المحتقن ويزيل ما يرافقه من آلام .

٣ ـ إيرسا : هو نبات صلب کثير الفروع طيب الرائحة ورقه عريض في وسطه عود يفتح فيه زهر أبيض قليل العطرية . وينفع منقوعه لإدرار الحيض .

٤ ـ الخردل : يعرف في مصر باسم « المستردة » وهو نبات عشبي أوراقه مکسوة بشعر وبذوره صغيرة مستديرة صفراء من الخارج بيضاء من الداخل وله زيت طباراً ومرکباً کبريتياً له طعم مميز . ويعمل منه حمامات تنفع في إدرار الحيض المحتقن .

٥ ـ السمسم : شائع الاستعمال ومعروف لدى الناس ويستعمل في صناعة الصابون والعطور ويعتبر زيته بديل عن زيت الزيتون في الطبخ ؛ لأنه عديم اللون وله قيمة غذائية عالية . ويستعمل منقوعه في إدرار الحيض .

٦ ـ الصعتر : نبات له رائحة عطرية قوية وطعم حاد وأوراقه صغيرة وزهره خفيف الحمرة . وهو يدر الحيض إذا شرب مغليه .

نزيف الحيض

١ ـ البلوط : إذا غلي البلوط أوقف نزيف الحيض الشهري ولعمل المغلي تستعمل ملعقة من لحاء البلوط مع فنجان من الماء وتوضع على النار لمدة ١٠ دقائق ثم يصفى ويشرب ساخناً ويمکن تحليته بالسکر أو العسل .

٢ ـ عرق انجبار : عشبة ساقها ضعيفة تتشعب منها فروع کثيرة وأوراقها تنبت من الساق مباشرة والأزهار صغيرة مکونة من ٤ ورقات صفراء اللون . تستعمل لوقف نزيف الحيض مغلي العشبة وذلک بإضافة ملعقة کبيرة من الجذور المفرومة بغليها لمدة ربع ساعة مع فنجانين من الماء .

٣ ـ عليق دغلي : هو العليق المعروف وينمو حول الأنهار ويبلغ طولها نحو مترين إلى ثلاثة أمتار وساقه صغيرة بها شوک . أوراقه بيضاوية الشکل وأزهاره عنقودية بيضاء تميل إلى الحمرة . يستعمل مغلي الأوراق بنسبة ملعقتين لکل فنجان من الماء المغلي ويشرب على فترات لمعالجة زيادة نزيف الحيض .

٤ ـ کيس الراعي : يستعمل مغلي العشبة ويعمل بالطرق المعروفة أو تستعمل الصبغة

١٥

وتعمل کالآتي :

تهرس کمية من العشبة الغضة ويصفى عصيرها بقطعة من الشاش ويمزج العصير بکمية مناسبة من الکحول المرکَّز ويؤخذ من ١٠ نقط من السکر أو يؤخذ فنجان صغير من الماء مع ١٠ نقط ثلاث مرات يومياً .

عدم نزول دم الحيض

يفيد شرب عصير الجرجير في إدرار الحيض وتزداد کفاءته عند شرب عصير الجرجير مع کمية مناسبة من البصل المبشور ناعماً أي بصلة کبيرة لکل لتر من عصير الجرير مع الثوم أي بمقدار ٥ ـ ٦ فصوص من الثوم لکل لتر .

ويستعمل مغلي الينسون في إدرار الحيض ويعمل المستحلب بغلي ملعقة صغيرة من بذور الينسون في فنجان ماء ساخن بدرجة الغليان ويؤخذ فنجان واحد في اليوم ويجوز تحليتهُ بالسکر إذا رغبتِ .

ولکن يجب ملاحظة ما يلي عند انقطاع « الطمث » الحيضة إذ إن لانقطاعه أسباب قد تکون غير مرضية وهي :

ـ قد يکون انقطاع الدورة الشهرية « الطمث » بسبب وجود حمل في بدايته وکذلک تنقطع الدورة الشهرية عند وجود حمل کاذب لذا يجب التأکد ومعرفة السبب باستشارة الطبيب المختص بذلک وإجراء الفحوصات المخبرية والتحاليل للبول للکشف عن وجود الحمل أو لا .

ـ وقد يکون لانقطاع الدورة الشهرية أخذ حبوب لقطع الدورة إذ إن بعض السيدات تلجأ لتناول هذهِ الأقراص في بعض الأحيان والظروف ومنها إذا کانت السيدة في الحج أو العمرة فإنها تخشى وقوع الحيض في أثناء تأديتها لمناسک الحج تأخذ بعضاً من هذهِ الأقراص لقطع الدورة الشهرية مما لهُ الأثر السلبي على انتظام دورتها الشهرية ، ولا ننصح بذلک أبداً لما لهُ من مخاطر وسلبيات على صحتها ، وعليها أن تسلک الطرق الأضمن من معرفة بموعد دورتها الشهرية وتأدية ما عليها من واجبات دينية في أثناء انتهاء الدورة لديها .

زيادة کمية دم الحيض

عند ملاحظة زيادة کمية دم الحيض عن معدله الطبيعي فهنالک احتمالية وجود نزف لدى هذهِ السيدة ولهذا النزف أسباب کثيرة منها إذا کان هنالک التهابات في المسالک التناسلية أو وجود أورام وعلى الأغلب تکون هذهِ الأورام من النوع الخبيث « سرطان » فعليها المبادرة بزيادة الطبيب المختص بالمسالک التناسلية واستشارته تلافياً لأي مضاعفات قد تنجم عن سکوتها بسبب الحرج أو ما شابه ذلک . . وعلى العموم فإنهُ النزف المهبلي بعد الجماع يشخص بوجود

١٦

ورم سرطاني خبيث ، فيجب أن لا يکتم ذلک عن الطبيب .

وننصح هنا إذا کانت زيادة کمية دم الحيض لأسباب طبيعية فسيولوجية غير مرضية والتي هي ناجمة عن اضطرابات بأن تستعمل السيدة مغلي لحاء قشر البلوط لمعالجة زيادة نزف الحيض الشهري . . ويعد المغلي من غلي ملعقة صغيرة من لحاء ـ قشر ـ البلوط المقطع إلى أجزاء صغيرة بمقدار فنجان واحد من الماء ولمدة عشر دقائق قبل تصفيته وشربه ساخناً ومن الممکن تحليتهُ إذا رغبت بذلک ، وعند شربه يجب أخذ فص من الثوم المقشر صباحاً مع المشروب الساخن الذي وصفناهُ لک .

الإفرازات المهبلية

الإفرازات المهبلية ترجع لوجود التهاب يصيب الجهاز التناسلي للمرأة ، ومن هذه الالتهابات ما يصيب المهبل والشفرين الخارجين عند المرأة ويسمى « تريکموناس » وهو يسبب إفرازات صديدية ، کما يسبب هرش شديد وهذا الهرش إذا استمر فمن الممکن أن يسبب تقرحات بالشفرين . .

والمرض معدٍ فيمکن أن ينتقل إلى الرجل أيضاً إذا جامع زوجته المصابة به . وهناک التهاب آخر يصيب المهبل أيضاً ويسمى « مونيليا » ويسببهُ فطر يظهر على شکل إفرازات بيضاء ملتصقة بجدار المهبل وأيضاً تکون الإفرازات هنا مصحوبة بهرش وفي هذه الحالة ينصح السيدة دائماً بعمل دش مهبلي بالخل لکي يرفع حموضة المهبل ويساعد على مقاومة الفطريات .

قد تسبب هذهِ الإفرازات أمراض السيلان وأيضاً الزهري وهما الأمراض السرية والتي تنتشر من خلال اللقاءات غير المشروعة بين الرجل والمرأة أو من خلال ممارسة الشذوذ الجنسي بشتى أنواعهِ . والتي لا يقرها شرع ولا عرف .

إضافة إلى الإفرازات المهبلية فإن المرأة التي تصاب بالالتهابات في الجهاز التناسلي فإنها تعاني من ارتفاع في درجة الحرارة وصداع شديد وزغللة وآلام أسفل البطن .

کما قد يکون هناک أيضاً اضطرابات في الدورة الشهرية إذا ما تحولت هذه الالتهابات إلى الحالة المزمنة خاصة عند إهمال المرض . . وهناک وصفتين تستخدمان کغسول مهبلي لمعالجة المرض وهما :

١ ـ يستخدم مسحلب أزهار شيح البابونج لعمل غسول (دش) مهبلي . . ويعمل المستحلب کالتالي :

ـ يغلى ملعقة کبيرة من أزهار شيح البابونج مع الماء الساخن (ويستحسن أن لا تصل درجة حرارته إلى الغليان) .

١٧

ـ نضع مع الماء المحضر من غلي لتر من الماء مع ملعقة من أزهار شيح البابونج ملعقة صغيرة من البصل المبشور أو فص من الثوم حيث لهُ أثر فعّال وقاتل لِجراثيم باختلاف أنواعها .

٢ ـ يستخدم مغلي لحاء ـ قشور ـ البلوط لمعالجة الإفرازات المهبلية ويعمل المغلي للغسول بغلي ٤ ملاعق کبيرة من لحاء قشور البلوط في لتر من الماء لمدة ربع ساعة ويستعمل ساخناً للدش المهبلي .

وأيضاً ننصح بأخذ الوصفة التالية لما لها من أثر إيجابي بالإضافة إلى عمل الدش المهبلي :

ـ تؤخذ بصلتان کبيرتان وتقشر وتفرم فرمة ناعمة . يضاف لها نصف لتر من الماء وتوضع على النار لتغلي حتى يتبخر نصف کمية الماء المضافة . يشرب المغلي ثلاثة مرات يومياً وفي کل مرة ثلث الکمية وذلک قبل الأکل . يمکن تحليته بالعسل .

التهابات المهبل المرضية

لا يحوي الرحم غدداً للإفراز ، غير أن عنق الرحم يحوي غدداً عديدة تفرز سائلاً أبيض اللون قلوياً شبيهاً بمخاط الأنف ، وکمية هذا السائل المخاطي التي يفرزها عنق الرحم قليلة في العادة لا تکاد تسد فوهته ، وتأخذ شکل قطرة کبيرة مستديرة بارزة صافية رائقة کالبللور تسمى بسدادة (کرستلر) ؛ لأنه أول من وصفها ، ولسدادة الرحم هذه عمل خاص بها حيث تلتصق بها النطف لتغيب في حناياها دون أن تستطيع فکاکاً ، کما تيسر دخول المني إلى الرحم عقب الجماع . فإذا تغير لون هذا الإفراز فهذا أصفر ، أو أخضر أو أبيض أو رمادياً ، وأصبح کريه الرائحه ، وصاحبه حرقان وحکة شديدة ، وقد يتسلخ جلد الفرج بسهولة ، إذا لم تهتم المرأة باستبدال ملابسها الداخلية المتسخة .

ويدل ظهور الإفرازات المهبلية على هذه الصورة ، على وجود عدوى ميکروبية أو طفيلية تکون غالباً بالمهبل أو ربما أبعد من ذلک .

ويجب ألا يؤبه للإفرازات المرافقة للبلوغ أو الحمل ، وإذا أصبحت الإفرازات المهبلية غزيرة دائمة ، وبقيت تظهر أياماً طويلة بعد الطمث ، وتغير لونها ، وتترک بقعاً على القماش . . فإن الأمر حينئذٍ يستدعي استشارة الطبيب ؛ لأنها خرجت عن کونها إفرازات بيضاء سليمة ؛ بل هي تدل على أنها انقلبت إلى التهابات تخشى عواقبها . . . ومع الأسف لا يُستشار الطبيب في أول الأمر ، إلا بعد أن يغدو الرشح مزمناً ، أو يتحول إلى التهاب يأخذ بتلابيب أعضاء الأنثى .

وتؤثر الإفرازات المهبلية المرضية في نفسية الفتاة أو السيدة المصابة ؛ خاصة إذا کانت متعلمة أو حساسة ، فيتسلط عليها شعور بالنقص الجنسي حيث تخشى انتشار رائحتها الجنسية

١٨

الکريهة ، وتحب الانزواء والانکماش في منزلها ، والأفضل ألا تنطوي بل تسرع إلى استشارة الطبيب الذي سينقذها بوصفة واحدة ، ورفع ستار الخجل أمامه ، خير لها ألف مرة من أن تسدل حجباً ستقوم بينها وبين زوجها الحبيب . إن حبيبها الذي کان يخالها المثل الأعلى في الجمال بناظريه . . سيتقلص حبه ، ليلة الزفاف ، وسوف يقف اندفاعه نحو زوجته . . بمجرد دخول رائحتها في منخريه . . رائحة غير مستحبة صدرت عن الفرج بسبب إهمال معالجة رشحه . . . حتى لقد قال أحد الأطباء الظرفاء . . . . : « يدخل الحب من العين ليخرج من الفرج النتن » .

وتعالج الفتاة المصابة بالإفرازات (Leucorrhea) معالجة عامة ، کتقوية جسمها بالفيتامين ب١٢٠ ، وبالحديد واليود الذي يؤثر تأثيراً خاصاً في هذه الناحية ، ثم توصي بالرياضات الخفيفة ، وبالتعرض لأشعة الشمس ، والتريض في الهواء الطلق .

وتوصى السيدة المصابة بإجراء غسول مهبلي فلوراکين (Floraquin) مساء کل يوم إن کانت غير عذراء ، على أن معالجة الالتهابات والإفرازات المرضية الصفراء والخضراء يجب أن تتم تحت إشراف الطبيب الذي يجري لها ضمادات لعنق الرحم أو عملية کي ، ويرفق ذلک ببعض الأدوية المضادة للأنتان کالبنسلين وغيره .

الرمال أصفر : سماها أحمد عيسى « حشيشة الدب » Anthullis vulneraria : يستعمل المستحلب فاتراً لمعالجة الالتهابات في المهبل . ويعمل المستحلب کالمعتاد ، وبنسبة ( ٣ ـ ٥) جرامات من العشبة الجافة لکل فنجان من الماء الساخن بدرجة الغليان .

ولمعالجة الإفرازات المهبلية (Leucoaahoea)

١ ـ بابونج : يستعمل مستحلب الأزهار من الخارج للغسول (الدوش) المهبلي لمعالجة إفرازات المهبل البيضاء أو النتنة ، ويُعمل المستحلب للغسول بنسبة ملعقة کبيرة لکل لتر من الماء الساخن (يستحسن ألا تصل حرارته إلى درجة الغليان) بالطرق المعروفة ، ثم تصفيته بعد خمس دقائق للاستعمال .

٢ ـ بلوط : تعالج الإفرازات المهبلية عند النساء بدوش (غسول) من مغلي لحاء البلوط ، للاستعمال من الخارج ويعمل مغلي اللحاء بغلي مقدار (٤) ملاعق کبيرة في لتر من الماء لمدة ربع ساعة ، ويستعمل ساخناً للدوش المهبلي .

٣ ـ جوز : يستعمل مستحلب أوراق الجوز لمعالجة الإفرازات المهبلية من الخارج للغسول (الدوش) المهبلي . ولعمل مستحلب الأوراق يضاف إلى ملء حفنة من الأوراق ، مقدار لتراً واحداً من الماء الساخن بدرجة الغليان ويستعمل ساخناً للدوش المهبلي .

١٩

٤ ـ ناعمة مخزنيه مريمية ، قويسة ، قصعين : تعالج الإفرازات المهبلية البيضاء ، بالتبخير إلى داخل المهبل بدخان الأوراق المحروقة .

للعلاج الدمامل المهبلية

هذه الدمامل مصدرها الجراثيم المکورة ، تنمو حول مدخل المهبل لنفس السهولة التي تنمو بها في أي جزء آخر من الجسم ، وقد يبدأ مستهله في بصيلة شعرة ، ثم ينتشر بسرعة . والنظافة غير الواقية أو الإهمال في النظافة ، والإفراز المهبلي المزمن ، والبدانة حيث تؤدي إلى المزيد من التهاب الفرج الحکية ، کلها تساهم في وجود الدمّل .

ويمکن التغلب عليها بالحمامات الساخنة والمضادات ، إذا بدأ العلاج في وقت مبکر . أما إذا تطورت الحالة فقد يضطر الطبيب إلى فتح الدمامل وتصريف ما فيها . والحذر کل الحذر أن تفتحي الدمل بنفسک ؛ لأن الجرثومة المکورة الموجودة به قد تسبب نزفاً مميتاً . والمرأة المبتلاة بالدمامل تشعر بشيء من الراحة متى أعطيت لقاحاً خاصاً .

حلبة : لا يفضل على لبخ بذور الحلبة أي دواء في معالجة الدمامل لتسريع فتحها وشفائها .

أما کيفية عمل لبخة الحلبة فهي : مزج کمية من مسحوق بذور الحلبة في وعاء کمية من الماء الفاتر وتحريکها باستمرار إلى أن يصبح المزيج کالعجين الرخو ، ثم يوضع الإناء المحتوي على هذا المزيج في إناء ثانٍ أوسع ، يحوي کمية من الماء المغلي تصل إلى ثلثي ارتفاع إناء المزيج ، ثم يحرک المزيج باستمرار لمدة عشر دقائق تقريباً إلى أن يصبح لونه أغمق وقوامه کالعجين المرن . بعد ذلک يتم صنع اللبخة ، فتفرد ساخنة بسمک سنتيمتر واحد فوق المکان المراد معالجته مباشرة ـ على الجلد ـ وتغطى بقطعة قماش من الکتان ، وقطعة أکبر من القماش الصوفي ، وتجدد مراراً في اليوم .

٢ ـ بصل : يقطع البصل شرائح مستديرة أو يفرم ، وتسخن الشرائح أو المفروم ، تسخيناً جافاً (دون أن يصفر لونها) وتستعمل للتلبيخ فوق الدمامل للإسراع في تقيحها طبخها وشفائها .

٣ ـ کتان : تستعمل لبخ بذر الکتان الساخنة لمعالجة وتسکين آلام الدمامل ، وتعمل اللبخ من البذور المسحوقة أو دقيقها ، وذلک بمزجه مع الماء الساخن حتى يصبح عجينة مرنة تُفرد بين طبقتين من الشاش ، وتوضع فوق الموضع المراد معالجته ، وتغطى بقطعة أکبر من نسيج صوفي .

٤ ـ هندباء برية Cichorium Intybus : يؤکد البعض أن استعمال المغلي أو المستحلب أو العصير من الداخل (بشربه) ، ينقي الجلد من الدمامل والآفات الجلدية .

٢٠