إعراب القرآن الكريم - ج ٢

أ. عبدالله علوان ، أ. خالد عبدالرحمن الخولي ، أ. محمّد إبراهيم سنبل ، أ. صبري عبدالعظيم ، أ. جاد العزب ، أ. السيّد فرج

إعراب القرآن الكريم - ج ٢

المؤلف:

أ. عبدالله علوان ، أ. خالد عبدالرحمن الخولي ، أ. محمّد إبراهيم سنبل ، أ. صبري عبدالعظيم ، أ. جاد العزب ، أ. السيّد فرج


الموضوع : القرآن وعلومه
الناشر: دار الصحابة للتراث بطنطا للنشر والتحقيق والتوزيع
الطبعة: ١
ISBN الدورة:
977-272-421-9

الصفحات: ٦٠٨
الجزء ١ الجزء ٢

١
٢

فهرس المجلد الثاني

الموضوع

الصفحة

إعراب قوله تعالى : (قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي)...................................................................... ٦٧٣

إعراب قوله تعالى : (وَهُوَ الَّذِي جَعَلَكُمْ خَلائِفَ)................................................................ ٦٧٤

٧ ـ سورة الأعراف................................................................................................................... ٦٧٧

إعراب قوله تعالى : (وَيا آدَمُ اسْكُنْ أَنْتَ).......................................................................... ٦٨٤

إعراب قوله تعالى : (فَدَلَّاهُما بِغُرُورٍ).................................................................................. ٦٨٦

إعراب قوله تعالى : (فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرى عَلَى اللهِ)............................................................. ٦٩٦

إعراب قوله تعالى : (وَبَيْنَهُما حِجابٌ).............................................................................. ٧٠٣

إعراب قوله تعالى : (هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا تَأْوِيلَهُ)....................................................................... ٧٠٧

إعراب قوله تعالى : (قالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ).............................................................................. ٧٢٧

إعراب قوله تعالى : (وَواعَدْنا مُوسى ثَلاثِينَ)....................................................................... ٧٥٣

إعراب قوله تعالى : (وَقَطَّعْناهُمُ اثْنَتَيْ عَشْرَةَ أَسْباطاً)............................................................. ٧٦٩

٨ ـ سورة الأنفال..................................................................................................................... ٧٩٧

إعراب قوله تعالى : (وَمَنْ يُوَلِّهِمْ يَوْمَئِذٍ).............................................................................. ٨٠٥

إعراب قوله تعالى : (وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا)................................................................. ٨١٢

إعراب قوله تعالى : (إِذْ أَنْتُمْ بِالْعُدْوَةِ الدُّنْيا)....................................................................... ٨١٩

إعراب قوله تعالى : (إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَهاجَرُوا وَجاهَدُوا)....................................................... ٨٣٦

٩ ـ سورة التوبة........................................................................................................................ ٨٤١

إعراب قوله تعالى : (وَأَذانٌ مِنَ اللهِ وَرَسُولِهِ)........................................................................ ٨٤٢

إعراب قوله تعالى : (فَإِذَا انْسَلَخَ الْأَشْهُرُ الْحُرُمُ).................................................................. ٨٤٣

إعراب قوله تعالى : (إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللهِ اثْنا عَشَرَ شَهْراً)............................................... ٨٦٣

إعراب قوله تعالى : (إِلَّا تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللهُ)................................................................. ٨٦٧

٣

١٠ ـ سورة يونس عليه‌السلام.................................................................................................... ٩٢٥

إعراب قوله تعالى : (أَكانَ لِلنَّاسِ عَجَباً)............................................................................ ٩٢٥

إعراب قوله تعالى : (إِنَّما مَثَلُ الْحَياةِ الدُّنْيا كَماءٍ).................................................................. ٩٤١

إعراب قوله تعالى : (قُلْ يا أَيُّهَا النَّاسُ إِنْ كُنْتُمْ فِي شَكٍ)....................................................... ٩٨٣

١١ ـ سورة هود عليه‌السلام...................................................................................................... ٩٨٧

إعراب قوله تعالى : (وَما مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ)...................................................................... ٩٨٩

إعراب قوله تعالى : (وَلا أَقُولُ لَكُمْ عِنْدِي خَزائِنُ)............................................................ ١٠٠٣

إعراب قوله تعالى : (وَيا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلى مَكانَتِكُمْ).......................................................... ١٠٣٧

١٢ ـ سورة يوسف عليه‌السلام................................................................................................ ١٠٥١

إعراب قوله تعالى : (وَراوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِها)................................................................. ١٠٦٢

إعراب قوله تعالى : (قالَتْ فَذلِكُنَّ الَّذِي)........................................................................ ١٠٦٧

إعراب قوله تعالى : (قالَ لا يَأْتِيكُما طَعامٌ تُرْزَقانِهِ)............................................................ ١٠٧٠

إعراب قوله تعالى : (وَتَوَلَّى عَنْهُمْ وَقالَ يا أَسَفى).............................................................. ١٠٩٦

١٣ ـ سورة الرعد.................................................................................................................. ١١٠٩

إعراب قوله تعالى : (قُلْ مَنْ رَبُّ السَّماواتِ)................................................................... ١١١٧

إعراب قوله تعالى : (وَلَوْ أَنَّ قُرْآناً)................................................................................ ١١٢٥

١٤ ـ سورة إبراهيم عليه‌السلام................................................................................................ ١١٢٣

إعراب قوله تعالى : (وَقالَ الشَّيْطانُ لَمَّا قُضِيَ)................................................................. ١١٤٤

١٥ ـ سورة الحجر................................................................................................................. ١١٥٩

إعراب قوله تعالى : (رُبَما يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا)....................................................................... ١١٥٩

إعراب قوله تعالى : (وَإِذْ قالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ).................................................................. ١١٦٦

١٦ ـ سورة النحل................................................................................................................. ١١٨٥

١٧ ـ سورة الإسراء............................................................................................................... ١٢٤١

٤

و (الياء) : مفعول به. (رَبِّي) : فاعل مرفوع بضمة مقدرة على ما قبل ياء المتكلم ، و (الياء) : مضاف إليه. وجملة : هداني ... في محل رفع خبر إن. وجملة : إنني هداني ... في محل نصب مقول القول (إِلى صِراطٍ) : جار ومجرور متعلق ب : هداني. (مُسْتَقِيمٍ) : نعت مجرور (دِيناً) : بدل منصوب من موضع : صراط الذي هو مفعول به ثان لهدى. [أو مفعول به لفعل محذوف تقديره : عرّفني]. (قِيَماً) : نعت منصوب (مِلَّةَ) : بدل منصوب من : دينا [أو مفعول به لفعل محذوف تقديره : أعني]. (إِبْراهِيمَ) : مضاف إليه مجرور بالفتحة. (حَنِيفاً) : حال منصوبة من إبراهيم. (وَما) (الواو) : عاطفة. (ما) : نافية. (كانَ) : فعل ماض ناسخ. واسمه ضمير مستتر تقديره : هو. (مِنَ الْمُشْرِكِينَ) : جار ومجرور بالياء ، متعلق بمحذوف خبر كان. وجملة : وما كان ... معطوفة على لفظة حنيفا. [أو أن الواو استئنافية والجملة بعدها لا محل لها].

(قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيايَ وَمَماتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعالَمِينَ (١٦٢))

الإعراب (قُلْ) : سبق إعرابها في الآية السابقة. (إِنَ) : حرف توكيد ونصب. (صَلاتِي) : اسم إن منصوب بفتحة مقدرة على ما قبل ياء المتكلم ، و (الياء) : مضاف إليه. (وَنُسُكِي وَمَحْيايَ وَمَماتِي) (الواو) : عاطفة. (نسكي ومحياي ومماتي) : أسماء معطوفة على : صلاتي منصوبة مثلها ، وياء المتكلم فيها : مضاف إليه. (لِلَّهِ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر إن. وجملة : إن صلاتي ... في محل نصب مقول القول. (رَبِ) : بدل مجرور من لفظ الجلالة [أو عطف بيان أو نعت له]. (الْعالَمِينَ) : مضاف إليه مجرور بالياء.

(لا شَرِيكَ لَهُ وَبِذلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ (١٦٣))

الإعراب (لا) : نافية للجنس. (شَرِيكَ) : اسم لا مبني على الفتح في محل نصب. (لَهُ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر لا. وجملة : لا شريك ... في محل نصب حال من رب العالمين. [أو نعت له]. (وَبِذلِكَ) (الواو) : استئنافية. (بذلك) : جار ومجرور متعلق ب : أمرت. (أُمِرْتُ) : فعل ماض مبني للمفعول. و (التاء) : نائب فاعل. وجملة : أمرت ... استئنافية. (وَأَنَا) : (الواو) : عاطفة. (أَنَا) : مبتدأ. (أَوَّلُ) : خبر مرفوع. (الْمُسْلِمِينَ) : مضاف إليه مجرور بالياء. والجملة الاسمية : أنا أول ... معطوفة على جملة : أمرت.

٥

(قُلْ أَغَيْرَ اللهِ أَبْغِي رَبًّا وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ وَلا تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلاَّ عَلَيْها وَلا تَزِرُ وازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرى ثُمَّ إِلى رَبِّكُمْ مَرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُمْ بِما كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (١٦٤))

الإعراب (قُلْ) : سبق إعرابها في الآية (١٦١). (أَغَيْرَ) (الهمزة) : للاستفهام. (غير) : مفعول به مقدم منصوب. (اللهِ) : لفظ الجلالة مضاف إليه مجرور. (أَبْغِي) : فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة ، والفاعل مستتر تقديره : أنا. وجملة : أغير الله أبغي ... في محل نصب مقول القول. (رَبًّا) : تمييز منصوب [أو مفعول به ، وغير : حال من ربّا نعت تقدم على منعوته]. (وَهُوَ) : (الواو) : حالية. (هو) : مبتدأ. (رَبُ) : خبر مرفوع. (كُلِ) : مضاف إليه مجرور. (شَيْءٍ) : مضاف إليه مجرور. والجملة الاسمية : هو رب ... في محل نصب حال. (وَلا) : (الواو) : استئنافية. (لا) : نافية. (تَكْسِبُ) : فعل مضارع مرفوع. (كُلِ) : فاعل مرفوع. (نَفْسٍ) : مضاف إليه مجرور. (إِلَّا) : أداة استثناء تفيد الحصر (عَلَيْها) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من مفعول تكسب المحذوف. وجملة : لا تكسب كل ... استئنافية. (وَلا تَزِرُ وازِرَةٌ) (الواو) : عاطفة. (لا تزر وازرة) : مثل : لا تكسب كل ، ومعطوفة عليها. (وِزْرَ) : مفعول به منصوب. (أُخْرى) : مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة. والكلام فيه حذف موصوف أي : وزر نفس أخرى. (ثُمَ) : عاطفة. (إِلى رَبِّكُمْ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر مقدم. و (الكاف) : مضاف إليه. (مَرْجِعُكُمْ) : مبتدأ مؤخر مرفوع ، و (الكاف) : مضاف إليه. والجملة الاسمية معطوفة على جملة : لا تزر. (فَيُنَبِّئُكُمْ) (الفاء) : عاطفة. (ينبئكم) : فعل مضارع مرفوع ، والفاعل مستتر تقديره : هو ، و (الكاف) : مفعول به. وجملة : ينبئكم ... معطوفة على جملة : إلى ربكم مرجعكم. (بِما) : جار ومجرور متعلق ب : ينبئ. (كُنْتُمْ) : فعل ماض ناسخ. و (التاء) : اسم كان. (فِيهِ) : جار ومجرور متعلق ب : تختلفون. (تَخْتَلِفُونَ) : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، و (الواو) : فاعل. وجملة : تختلفون ... في محل نصب خبر كان. وجملة : كنتم فيه ... صلة الموصول.

(وَهُوَ الَّذِي جَعَلَكُمْ خَلائِفَ الْأَرْضِ وَرَفَعَ بَعْضَكُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجاتٍ لِيَبْلُوَكُمْ فِي ما آتاكُمْ إِنَّ رَبَّكَ سَرِيعُ الْعِقابِ وَإِنَّهُ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (١٦٥))

الإعراب (وَهُوَ) (الواو) : استئنافية. (هو) : مبتدأ. (الَّذِي) : اسم موصول خبر. (جَعَلَكُمْ) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. و (الكاف) : مفعول به. (خَلائِفَ) :

٦

مفعول به ثان منصوب. (الْأَرْضِ) : مضاف إليه مجرور. وجملة : جعلكم ... صلة الموصول. وجملة : هو الذي ... استئنافية. (وَرَفَعَ) (الواو) : عاطفة. (رفع) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. (بَعْضَكُمْ) : مفعول به منصوب ، و (الكاف) : مضاف إليه. (فَوْقَ) : ظرف مكان منصوب متعلق ب : رفع. (بَعْضٍ) : مضاف إليه مجرور. (دَرَجاتٍ) : بدل منصوب بالكسرة من الظرف : فوق [ويجوز أن يكون حالا أي : ذوي درجات أو هو مصدر في موضع الحال ، أو مفعول مطلق نائب عن المصدر ، لأن الدرجة بمعنى الرّفعة ، فكأنه قال : ورفعنا بعضهم رفعات]. وجملة : رفع معطوفة على جملة : جعلكم. (لِيَبْلُوَكُمْ) (اللام) : لام التعليل. (يبلوكم) : فعل مضارع منصوب بأن مضمرة بعد اللام. والفاعل مستتر تقديره : هو. و (الكاف) : مفعول به. والمصدر المؤول من أن والفعل في محل جر باللام متعلق ب : رفع ، والتقدير ورفع بعضكم فوق بعض درجات لبلائكم. (فِي ما) : جار ومجرور متعلق ب : يبلو. (آتاكُمْ) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. و (الكاف) : مفعول به. وجملة : آتاكم ... صلة الموصول. (إِنَ) : حرف ناسخ. (رَبَّكَ) : اسم إن منصوب ، و (الكاف) : مضاف إليه. (سَرِيعُ) : خبر إن مرفوع. (الْعِقابِ) : مضاف إليه مجرور. وجملة : إن ربك ... تعليلية. (وَإِنَّهُ) : (الواو) : عاطفة. (إنه) : حرف توكيد ونصب ، و (الهاء) : اسم إن. (لَغَفُورٌ) (اللام) : هي المزحلقة. (غفور) : خبر إن مرفوع. (رَحِيمٌ) : خبر ثان مرفوع. وجملة : إنه لغفور ... معطوفة على جملة : إن ربك ... لا محل لها.

تم بحمد الله ـ تعالى ـ إعراب سورة الأنعام

ويليها إعراب سورة الأعراف

٧
٨

(٧) سورة الأعراف

مكية إلا من آية ١٦٣ إلى غاية آية ١٧٠ فمدنية

وآياتها (٢٠٦) نزلت بعد ص

(المص (١))

الإعراب (المص) : حروف مقطعة لا محل لها من الإعراب. والله أعلم بمراده منها. وهي ضرب من ضروب الإعجاز في القرآن. وقد قيل فيها وفي غيرها من أمثالها : إنها في محل رفع مبتدأ وما بعدها خبر ، وقيل : إنها في محل نصب مفعول به لفعل محذوف تقديره : أتل ... ، وقيل : في موضع جر على القسم وحرف الجر محذوف.

(كِتابٌ أُنْزِلَ إِلَيْكَ فَلا يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ لِتُنْذِرَ بِهِ وَذِكْرى لِلْمُؤْمِنِينَ (٢))

الإعراب (كِتابٌ) : خبر مرفوع لمبتدأ محذوف تقديره : هذا أو هو. [أو خبر مرفوع للحروف المقطعة](أُنْزِلَ) : فعل ماض مبني للمفعول ، ونائب الفاعل مستتر تقديره : هو. (إِلَيْكَ) : جار ومجرور متعلق ب : أنزل. وجملة : أنزل ... في محل رفع نعت ل : كتاب. (فَلا) (الفاء) : رابطة لجواب شرط مقدر [أو عاطفة لتوكيد المبالغة في النهي عن الحرج] (لا) : ناهية جازمة. (يَكُنْ) : فعل مضارع ناسخ مجزوم. (فِي صَدْرِكَ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر يكن مقدم ، و (الكاف) : مضاف إليه. (حَرَجٌ) : اسم يكن مرفوع. (مِنْهُ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف نعت ل : حرج. وجملة : لا يكن ... في محل جزم جواب شرط مقدر ، أي : إن عرفت أنه منزل إليك من ربك فلا يكن ... وجملة الشرط وجوابه اعتراض. [أو أن الجملة : لا يكن ... معطوفة على الجملة السابقة]. (لِتُنْذِرَ) (اللام) : لام التعليل. (تنذر) : فعل مضارع منصوب بأن مضمرة بعد اللام. والفاعل مستتر تقديره : أنت. (بِهِ) : جار ومجرور متعلق بالفعل : تنذر. والمصدر المؤول من : أن المضمرة والفعل في محل جر باللام متعلق ب : أنزل. (وَذِكْرى) (الواو) : عاطفة. (ذكرى) : اسم معطوف على محل المصدر المؤول ، مجرور بكسرة مقدرة والتقدير لإنذارك به [أو مرفوع على أنها خبر لمبتدأ محذوف ، أو معطوفة على كلمة : كتاب]. (لِلْمُؤْمِنِينَ) : جار ومجرور بالياء متعلق بمحذوف نعت ل : ذكرى.

٩

(اتَّبِعُوا ما أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِياءَ قَلِيلاً ما تَذَكَّرُونَ (٣))

الإعراب (اتَّبِعُوا) : فعل أمر مبني على حذف النون ، و (الواو) : فاعل. وجملة : اتبعوا ... استئنافية. (ما) : اسم موصول مفعول به. (أُنْزِلَ) : فعل ماض مبني للمفعول ، ونائب الفاعل مستتر تقديره : هو. (إِلَيْكُمْ) : جار ومجرور متعلق ب : أنزل. (مِنْ رَبِّكُمْ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من نائب الفاعل [أو متعلق ب : أنزل] و (الكاف) : مضاف إليه. وجملة : أنزل ... صلة الموصول. (وَلا) : (الواو) : عاطفة. (لا) : ناهية جازمة. (تَتَّبِعُوا) : فعل مضارع مجزوم بحذف النون ، و (الواو) : فاعل. (مِنْ دُونِهِ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من أولياء ، وأصله نعت تقدم على منعوته [أو متعلق ب : تتبعوا]. و (الهاء) : مضاف إليه. (أَوْلِياءَ) : مفعول به منصوب. وجملة : لا تتبعوا ... معطوفة على جملة : اتبعوا ... (قَلِيلاً) : مفعول مطلق نائب عن المصدر لأنه صفته أي : تذكرون تذكرا قليلا [أو ظرف زمان نائب عن الظرف ، أي : زمانا قليلا]. (ما) : صلة لتوكيد القلة (تَذَكَّرُونَ) : أصله تتذكرون : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، و (الواو) : فاعل. وجملة : قليلا ما تذكرون ... استئنافية.

(وَكَمْ مِنْ قَرْيَةٍ أَهْلَكْناها فَجاءَها بَأْسُنا بَياتاً أَوْ هُمْ قائِلُونَ (٤))

الإعراب (وَكَمْ) (الواو) : استئنافية. (كم) : خبرية في محل رفع مبتدأ [أو في محل نصب مفعول به لفعل محذوف يفسره ما بعده]. (مِنْ قَرْيَةٍ) : جار ومجرور في محل نصب تمييزكم. (أَهْلَكْناها) : فعل ماض ، و (نا) : فاعل ، (الهاء) : مفعول به ، والجملة الفعلية في محل رفع خبر المبتدأ. والجملة الاسمية استئنافية. [أو أنها تفسيرية للفعل المحذوف]. (فَجاءَها) (الفاء) : عاطفة. (جاءها) : فعل ماض ، و (الهاء) : مفعول به. (بَأْسُنا) : فاعل مرفوع ، و (نا) : مضاف إليه. وجملة : جاءها ... معطوفة على جملة : أهلكناها. (بَياتاً) : حال منصوبة ، وهي مصدر مؤول بالمشتق أي : بائتين [أو ظرف زمان منصوب]. (أَوْ) : عاطفة. (هُمْ) : مبتدأ. (قائِلُونَ) : خبر مرفوع بالواو. وجملة : هم قائلون في محل نصب بالعطف على : بياتا.

(فَما كانَ دَعْواهُمْ إِذْ جاءَهُمْ بَأْسُنا إِلاَّ أَنْ قالُوا إِنَّا كُنَّا ظالِمِينَ (٥))

الإعراب (فَما) (الفاء) : عاطفة. (ما) : نافية. (كانَ) : فعل ماض ناسخ. (دَعْواهُمْ) : اسم كان مرفوع بضمة مقدرة ، و (الهاء) : مضاف إليه. (إِذْ) : ظرف للزمن الماضي في محل نصب

١٠

متعلق ب : دعواهم. (جاءَهُمْ) : فعل ماض ، و (الهاء) : مفعول به. (بَأْسُنا) : فاعل مرفوع. و (نا) : مضاف إليه. وجملة : جاءهم ... في محل جر مضاف إليه. (إِلَّا) : أداة استثناء تفيد الحصر. (أَنْ) : حرف مصدري. (قالُوا) : فعل ماض ، و (الواو) : فاعل. والمصدر المؤول من أن والفعل في محل نصب خبر كان والتقدير إلا قولهم. وجملة : ما كان دعواهم ... معطوفة على جملة : وكم من قرية ... لا محل لها. (إِنَّا) : حرف توكيد ونصب ، و (نا) : اسمها. (كُنَّا) : فعل ماض ناسخ ، و (نا) : اسم كان. (ظالِمِينَ) : خبر كان منصوب بالياء. وجملة : كنا ... في محل رفع خبر : إن. وجملة : إنا كنا ... في محل نصب مقول القول.

(فَلَنَسْئَلَنَّ الَّذِينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْئَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ (٦))

الإعراب (فَلَنَسْئَلَنَ) (الفاء) : استئنافية. [أو عاطفة للترتيب الزماني]. (اللام) : لام جواب القسم. (نسألن) : فعل مضارع مبني على الفتح في محل رفع ، و (النون) : نون التوكيد. والفاعل مستتر تقديره : نحن. (الَّذِينَ) : اسم موصول مفعول به. وجملة : لنسألن ... جواب قسم مقدر لا محل لها. وجملة : القسم المقدر وجوابه استئنافية. (أُرْسِلَ) : فعل ماض مبني للمفعول ، (إِلَيْهِمْ) : جار ومجرور قام مقام نائب الفاعل. وجملة : أرسل ... صلة الموصول. (وَلَنَسْئَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ) (الواو) : عاطفة. (لنسألن المرسلين) : مثل : لنسألن الذين ومعطوفة عليها ، ولكن المفعول به هنا منصوب بالياء.

(فَلَنَقُصَّنَّ عَلَيْهِمْ بِعِلْمٍ وَما كُنَّا غائِبِينَ (٧))

الإعراب (فَلَنَقُصَّنَ) : مثل : فلنسألن في الآية السابقة ، ومعطوفة عليها. (عَلَيْهِمْ) : جار ومجرور متعلق ب (نقصن). (بِعِلْمٍ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من فاعل : نقصن ، أي : عالمين. (وَما) (الواو) : عاطفة [أو للحال]. (ما) : نافية (كُنَّا غائِبِينَ) : مثل إعراب : كنا ظالمين. وجملة : ما كنا ... معطوفة على الحال السابقة في محل نصب [أو في محل نصب حال].

(وَالْوَزْنُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ فَمَنْ ثَقُلَتْ مَوازِينُهُ فَأُولئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (٨))

الإعراب (وَالْوَزْنُ) (الواو) : عاطفة. (الوزن) : مبتدأ مرفوع [أو خبر لمبتدأ محذوف تقديره : هذا]. (يَوْمَئِذٍ) (يوم) : ظرف زمان منصوب متعلق ب : الوزن [أو متعلق بمحذوف خبر المبتدأ ، أي : والوزن كائن يومئذ] (إذ) : اسم ظرفي في محل جر مضاف إليه ، والتنوين فيه تنوين

١١

عوض. (الْحَقُ) : خبر المبتدأ مرفوع. [أو نعت ل : الوزن ، أو خبر لمبتدأ محذوف]. والجملة الاسمية : الوزن ... الحق معطوفة على جملة : فلنقصن الاستئنافية. (فَمَنْ) (الفاء) : استئنافية. (من) : اسم شرط مبتدأ. (ثَقُلَتْ) : فعل ماض في محل جزم فعل الشرط. و (التاء) : للتأنيث. (مَوازِينُهُ) : فاعل مرفوع ، و (الهاء) : مضاف إليه. وجملة : ثقلت ... في محل رفع خبر المبتدأ [أو أن جملتي الشرط والجواب هما الخبر]. وجملة : من ثقلت ... استئنافية. (فَأُولئِكَ) (الفاء) : رابطة لجواب الشرط. (أولئك) : اسم إشارة مبتدأ. (هُمُ) : ضمير فصل [أو مبتدأ ثان ، والمفلحون خبره. وجملة المبتدأ الثاني وخبره في محل رفع خبر المبتدأ الأول : أولئك](الْمُفْلِحُونَ) : خبر مرفوع بالواو. وجملة : أولئك ... في محل جزم جواب الشرط.

(وَمَنْ خَفَّتْ مَوازِينُهُ فَأُولئِكَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ بِما كانُوا بِآياتِنا يَظْلِمُونَ (٩))

الإعراب (وَمَنْ خَفَّتْ مَوازِينُهُ فَأُولئِكَ) (الواو) : عاطفة. (من خفت موازينه فأولئك) : مثل : من ثقلت موازينه فأولئك ... في الآية السابقة ، ومعطوفة عليها. (الَّذِينَ) : اسم موصول خبر. وجملة : أولئك الذين ... في محل جزم جواب الشرط. (خَسِرُوا) : فعل ماض و (الواو) : فاعل. (أَنْفُسَهُمْ) : مفعول به منصوب ، و (الهاء) : مضاف إليه. وجملة : خسروا ... صلة الموصول. (بِما) (الباء) : حرف جر. (ما) : مصدرية. (كانُوا) : فعل ماض ناسخ ، و (الواو) : اسم كان. والمصدر المؤول من ما والفعل في محل جر بالباء متعلق ب : خسروا ، والتقدير : خسروا أنفسهم بكونهم ظالمين. (بِآياتِنا) : جار ومجرور متعلق ب : يظلمون ، و (نا) : مضاف إليه. (يَظْلِمُونَ) : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون و (الواو) : فاعل. وجملة : يظلمون ... في محل نصب خبر كان.

(وَلَقَدْ مَكَّنَّاكُمْ فِي الْأَرْضِ وَجَعَلْنا لَكُمْ فِيها مَعايِشَ قَلِيلاً ما تَشْكُرُونَ (١٠))

الإعراب (وَلَقَدْ) (الواو) : استئنافية. (اللام) : واقعة في جواب قسم مقدر. (قد) : حرف تحقيق (مَكَّنَّاكُمْ) : فعل ماض ، و (نا) : فاعل ، و (الكاف) : مفعول به. (فِي الْأَرْضِ) : جار ومجرور متعلق ب : مكنا. وجملة : لقد مكناكم : جواب قسم مقدر لا محل لها. وجملة القسم استئنافية. (وَجَعَلْنا) (الواو) : عاطفة. (جعلنا) : فعل ماض. و (نا) : فاعل. (لَكُمْ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف مفعول به ثان ل : جعلنا. (فِيها) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من معايش ، لأنه نعت تقدم على منعوته. (مَعايِشَ) : مفعول به أول منصوب. وجملة : جعلنا ... معطوفة على جملة : مكنا ... (قَلِيلاً ما تَشْكُرُونَ) : مثل : قليلا ما تذكرون ... في الآية (٣) من هذه السورة.

١٢

(وَلَقَدْ خَلَقْناكُمْ ثُمَّ صَوَّرْناكُمْ ثُمَّ قُلْنا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلاَّ إِبْلِيسَ لَمْ يَكُنْ مِنَ السَّاجِدِينَ (١١))

الإعراب (وَلَقَدْ خَلَقْناكُمْ) : مثل : ولقد مكناكم ، ومعطوفة عليها. (ثُمَ) : عاطفة. (صَوَّرْناكُمْ) : مثل : مكناكم ، ومعطوفة على جملة : خلقناكم. (ثُمَ) : عاطفة. (قُلْنا) : فعل ماض ، و (نا) : فاعل. وجملة : قلنا معطوفة على جملة : صورناكم. (لِلْمَلائِكَةِ) : جار ومجرور متعلق ب : قلنا. (اسْجُدُوا) : فعل أمر مبني على حذف النون ، و (الواو) : فاعل. (لِآدَمَ) : جار ومجرور بالفتحة متعلق ب : قلنا. وجملة : اسجدوا ... في محل نصب مقول القول. (فَسَجَدُوا) (الفاء) : عاطفة. (سجدوا) : فعل ماض ، و (الواو) : فاعل. وجملة : سجدوا ... معطوفة على جملة : قلنا .. (إِلَّا) : أداة استثناء. (إِبْلِيسَ) : مستثنى منقطع منصوب. (لَمْ) : حرف نفي وجزم وقلب. (يَكُنْ) : فعل مضارع ناقص مجزوم ، واسم يكن مستتر تقديره : هو. (مِنَ السَّاجِدِينَ) : جار ومجرور بالياء متعلق بمحذوف خبر يكن في محل نصب. وجملة : لم يكن ... في محل نصب حال.

(قالَ ما مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ (١٢))

الإعراب (قالَ) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. (ما) : اسم استفهام مبتدأ. منعك : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. و (الكاف) : مفعول به. والجملة الفعلية : منعك ... في محل رفع خبر المبتدأ : ما. والجملة الاسمية : ما منعك ... في محل نصب مقول القول. (أَلَّا) : (أن) : مصدرية ناصبة. (لا) : نافية لتوكيد النفي السابق. (تَسْجُدَ) : فعل مضارع منصوب ، والفاعل مستتر تقديره : أنت. والمصدر المؤول من أن والفعل في محل نصب مفعول به ثان ل : منع [أو في محل جر ب : من مقدرة متعلق ب : منع] والتقدير : ما منعك من السجود أو ما صيرك ممتنعا من السجود. (إِذْ) : ظرف للزمن الماضي في محل نصب متعلق ب : تسجد. (أَمَرْتُكَ) : فعل ماض ، و (التاء) : فاعل ، و (الكاف) : مفعول به. وجملة : أمرتك ... في محل جر مضاف إليه. (قالَ) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. وجملة : قال ... استئنافية. (أَنَا) : مبتدأ. (خَيْرٌ) : خبر مرفوع. (مِنْهُ) : جار ومجرور متعلق بخير. وجملة : أنا خير ... في محل نصب مقول القول. (خَلَقْتَنِي) : فعل ماض و (التاء) : فاعل. و (النون) : للوقاية. و (الياء) : مفعول به. وجملة : خلقتني ... استئنافية للتعليل. (مِنْ نارٍ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من ياء المتكلم في خلقتني [أو

١٣

متعلق ب : خلق]. (وَخَلَقْتَهُ) (الواو) : عاطفة. (خلقته) : فعل ماض ، و (التاء) : فاعل ، و (الهاء) : مفعول به. (مِنْ طِينٍ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من الهاء في خلقته [أو متعلق ب : خلق]. وجملة : خلقته ... معطوفة على جملة : خلقتني.

(قالَ فَاهْبِطْ مِنْها فَما يَكُونُ لَكَ أَنْ تَتَكَبَّرَ فِيها فَاخْرُجْ إِنَّكَ مِنَ الصَّاغِرِينَ (١٣))

الإعراب (قالَ) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. وجملة : قال ... استئنافية. (فَاهْبِطْ) (الفاء) : رابطة لجواب شرط مقدر. (اهبط) : فعل أمر مبني على السكون ، والفاعل مستتر تقديره : أنت. (مِنْها) : جار ومجرور متعلق ب : اهبط. وجملة : اهبط ... في محل جزم جواب شرط مقدر ، أي : إن عصيت أمري فاهبط ... وجملة : الشرط المقدر وجوابه في محل نصب مقول القول. (فَما) (الفاء) : حرف تعليل. (ما) : نافية. (يَكُونُ) : فعل مضارع تام مرفوع بمعنى : ينبغي. (لَكَ) : جار ومجرور متعلق ب : يكون. (أَنْ) : مصدرية ناصبة. (تَتَكَبَّرَ) : فعل مضارع منصوب ، والفاعل مستتر تقديره : أنت ، والمصدر المؤول من أن والفعل في محل رفع فاعل يكون ، والتقدير : فما يكون لك التكبر فيها. (فِيها) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من فاعل تتكبر [أو متعلق بالفعل تتكبر]. وجملة : ما يكون لك ... تعليلية. (فَاخْرُجْ) (الفاء) : عاطفة. (اخرج) : فعل أمر ، والفاعل مستتر تقديره : أنت. وجملة : اخرج معطوفة على جملة : اهبط ... في محل جزم على المحل القريب ، وفي محل نصب مقول القول على المحل البعيد. (إِنَّكَ) : حرف توكيد ونصب و (الكاف) : اسم إن. (مِنَ الصَّاغِرِينَ) : جار ومجرور بالياء متعلق بمحذوف خبر إن. والجملة الاسمية إنك ... تعليلية [أو في محل نصب حال ، أي : ذليلا صاغرا].

(قالَ أَنْظِرْنِي إِلى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (١٤))

الإعراب (قالَ) : سبق إعرابها في الآية السابقة. (أَنْظِرْنِي) : فعل أمر ، والفاعل مستتر تقديره : أنت ، و (النون) : للوقاية ، و (الياء) : مفعول به. وجملة : أنظرني ... في محل نصب مقول القول. (إِلى يَوْمِ) : جار ومجرور متعلق ب : أنظرني. (يُبْعَثُونَ) : فعل مضارع مبني للمفعول مرفوع بثبوت النون ، و (الواو) : نائب فاعل. وجملة : يبعثون .. في محل جر مضاف إليه.

(قالَ إِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ (١٥))

الإعراب (قالَ) : سبق إعرابها تفصيلا في الآية (١٣). (إِنَّكَ) : حرف توكيد ونصب ،

١٤

و (الكاف) : اسم إن. (مِنَ الْمُنْظَرِينَ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر إن. والجملة الاسمية في محل نصب مقول القول.

(قالَ فَبِما أَغْوَيْتَنِي لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِراطَكَ الْمُسْتَقِيمَ (١٦))

الإعراب (قالَ) : سبق إعرابها في الآية (١٣). (فَبِما) (الفاء) : رابطة لجواب شرط مقدر. (الباء) : حرف جر للقسم [أو سببية]. (ما) : مصدرية. (أَغْوَيْتَنِي) : فعل ماض ، و (التاء) : فاعل ، و (النون) : للوقاية ، و (الياء) : مفعول به. والمصدر المؤول من : ما والفعل في محل جر بالياء متعلق بفعل القسم المحذوف والتقدير : فأقسم بإغوائك لي لأقعدن ... [أو متعلقة بالفعل : أقعدن]. وجملة : أقسم ... المقدرة في محل رفع خبر لمبتدأ محذوف تقديره : أنا أقسم ، والجملة الاسمية جواب شرط مقدر ، أي : إن أنظرتني فأنا أقسم بإغوائك ... وجملتا الشرط والجواب في محل نصب مقول القول. (لَأَقْعُدَنَ) (اللام) : واقعة في جواب القسم. (أقعدن) : فعل مضارع مبني على الفتح في محل رفع ، و (النون) : نون التوكيد الثقيلة. والفاعل مستتر تقديره : أنا. وجملة : أقعدن ... جواب القسم. (لَهُمْ) : جار ومجرور متعلق ب : أقعدن. (صِراطَكَ) : ظرف مكان منصوب متعلق ب : أقعدن [أو منصوب على نزع الخافض ، أي : على صراطك]. و (الكاف) : مضاف إليه. (الْمُسْتَقِيمَ) : نعت ل (صراط) منصوب.

(ثُمَّ لَآتِيَنَّهُمْ مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمانِهِمْ وَعَنْ شَمائِلِهِمْ وَلا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شاكِرِينَ (١٧))

الإعراب (ثُمَ) : عاطفة. (لَآتِيَنَّهُمْ) (لآتين) : مثل : لأقعدن ... في الآية السابقة ومعطوفة عليها. و (الهاء) : مفعول به. (مِنْ بَيْنِ) : جار ومجرور متعلق ب : آتينهم. (أَيْدِيهِمْ) : مضاف إليه مجرور بالكسرة المقدرة ، و (الهاء) : مضاف إليه. (الواو) : عاطفة : (وَمِنْ خَلْفِهِمْ) : جار ومجرور متعلق ب : آتينهم. و (الهاء) : مضاف إليه. (الواو) : عاطفة. (وَعَنْ أَيْمانِهِمْ) : مثل : من خلفهم ، ومعطوفة عليها. (وَعَنْ شَمائِلِهِمْ) : مثل : من خلفهم ، ومعطوفة عليها. (وَلا) (الواو) : عاطفة. (لا) : نافية. (تَجِدُ) : فعل مضارع مرفوع ، والفاعل مستتر تقديره : أنت. (أَكْثَرَهُمْ) : مفعول به أول منصوب ، و (الهاء) : مضاف إليه. (شاكِرِينَ) : حال منصوبة بالياء [أو مفعول به ثان ل : تجد]. وجملة : لا تجد ... معطوفة على جملة جواب القسم السابقة.

١٥

(قالَ اخْرُجْ مِنْها مَذْؤُماً مَدْحُوراً لَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنْكُمْ أَجْمَعِينَ (١٨))

الإعراب (قالَ) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. وجملة : قال ... استئنافية. (اخْرُجْ) : فعل أمر ، والفاعل مستتر تقديره : أنت. (مِنْها) : جار ومجرور متعلق ب : اخرج. (مَذْؤُماً) : حال منصوبة من فاعل اخرج. (مَدْحُوراً) : حال ثانية منصوبة. وجملة : اخرج ... في محل نصب مقول القول. (لَمَنْ) (اللام) : موطئة للقسم. [أو لام الابتداء]. (من) : اسم شرط مبتدأ [أو اسم موصول مبتدأ]. (تَبِعَكَ) : فعل ماض مبني في محل جزم فعل الشرط. والفاعل مستتر تقديره : هو ، و (الكاف) : مفعول به. وجملة : تبعك ... في محل رفع خبر المبتدأ [أو أن جملتي الشرط والجواب هما الخبر ، أو أن جملة : تبعك ... صلة الموصول]. (مِنْهُمْ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من فاعل : تبعك. (لَأَمْلَأَنَ) (اللام) : واقعة في جواب القسم. (أملأن) : فعل مضارع مبني على الفتح في محل رفع ، و (النون) : نون التوكيد ، والفاعل مستتر تقديره : أنا. (جَهَنَّمَ) : مفعول به منصوب. (مِنْكُمْ) : جار ومجرور متعلق ب : أملأن. (أَجْمَعِينَ) : توكيد للضمير في : منكم. وجملة : لأملأن ... جواب قسم مقدر ، وجواب الشرط محذوف لدلالة جواب القسم عليه [أو أن جملة : القسم المحذوفة وجوابه في محل رفع خبر المبتدإ]. وجملة : من تبعك ... استئنافية.

(وَيا آدَمُ اسْكُنْ أَنْتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ فَكُلا مِنْ حَيْثُ شِئْتُما وَلا تَقْرَبا هذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونا مِنَ الظَّالِمِينَ (١٩))

الإعراب (وَيا آدَمُ) : (الواو) : استئنافية. (يا) : أداة نداء. (ءادم) : منادى مبني على الضم في محل نصب. وجملة النداء استئنافية. (اسْكُنْ) : فعل أمر مبني على السكون ، والفاعل مستتر تقديره : أنت. (أَنْتَ) : توكيد للضمير المستتر في محل رفع. (وَزَوْجُكَ) (الواو) : عاطفة. (زوجك) : معطوف على فاعل اسكن مرفوع ، و (الكاف) : مضاف إليه. (الْجَنَّةَ) : مفعول به منصوب على نزع الخافض ، وجملة : اسكن ... جواب النداء لا محل لها. (فَكُلا) (الفاء) : عاطفة. (كلا) : فعل أمر مبني على حذف النون ، و (الألف) : ألف الاثنين فاعل. وجملة : كلا ... معطوفة على جملة : اسكن. (مِنْ) : حرف جر. (حَيْثُ) : اسم ظرفي مبني على الضم في محل جر متعلق ب : كلا. (شِئْتُما) : فعل ماض ، و (التاء) : فاعل والميم : حرف عماد ، والألف حرف دال على التثنية. وجملة : شئتما ... في محل جر مضاف إليه. (وَلا) (الواو) : عاطفة.

١٦

(لا) : ناهية جازمة. (تَقْرَبا) : فعل مضارع مجزوم بحذف النون ، و (الألف) : فاعل. (هذِهِ) : اسم إشارة مفعول به. (الشَّجَرَةَ) : بدل منصوب من اسم الإشارة [أو عطف بيان أو نعت]. وجملة : لا تقربا ... معطوفة على جملة : كلا ... (فَتَكُونا) (الفاء) : فاء السببية. (تكونا) : فعل مضارع ناسخ منصوب بأن مضمرة بعد الفاء ، وعلامة نصبه حذف النون. و (الألف) : اسم تكون. (مِنَ الظَّالِمِينَ) : جار ومجرور بالياء متعلق بمحذوف خبر تكون. والمصدر المؤول من أن والفعل معطوف على الجملة السابقة.

(فَوَسْوَسَ لَهُمَا الشَّيْطانُ لِيُبْدِيَ لَهُما ما وُورِيَ عَنْهُما مِنْ سَوْآتِهِما وَقالَ ما نَهاكُما رَبُّكُما عَنْ هذِهِ الشَّجَرَةِ إِلاَّ أَنْ تَكُونا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونا مِنَ الْخالِدِينَ (٢٠))

الإعراب (فَوَسْوَسَ) (الفاء) : عاطفة. (وسوس) : فعل ماض. (لَهُمَا) : جار ومجرور متعلق ب (وسوس). (الشَّيْطانُ) : فاعل مرفوع. وجملة : وسوس ... معطوفة على جملة : اسكن ... (لِيُبْدِيَ) (اللام) : لام التعليل والعاقبة. (يبدي) : فعل مضارع منصوب بأن مضمرة ، والفاعل مستتر تقديره : هو. والمصدر المؤول من أن المضمرة والفعل في محل جر باللام متعلق ب : وسوس ، والتقدير : فوسوس لهما الشيطان لإبداء ما ووري لهما. (لَهُمَا) : جار ومجرور متعلق ب : يبدي. (ما) : اسم موصول مفعول به. (وُورِيَ) : فعل ماض مبني للمفعول ، ونائب الفاعل مستتر تقديره : هو. وجملة : ووري ... صلة الموصول. (عَنْهُما) : جار ومجرور متعلق ب : ووري. (مِنْ سَوْآتِهِما) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من الضمير المستتر ، و (الهاء) : مضاف إليه. (وَقالَ) (الواو) : عاطفة. (قال) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. وجملة : قال ... معطوفة على جملة : وسوس ... (ما) : نافية. (نَهاكُما) : فعل ماض. و (الكاف) : مفعول به. (رَبُّكُما) : فاعل مرفوع ، و (الكاف) : مضاف إليه. (عَنْ هذِهِ) : جار ومجرور متعلق ب : نهي. (الشَّجَرَةِ) : بدل مجرور [أو عطف بيان أو نعت](إِلَّا) : أداة استثناء وحصر. (أَنْ) : حرف مصدري ونصب. (تَكُونا) : فعل مضارع ناسخ منصوب بحذف النون ، و (الألف) : اسم تكون. (مَلَكَيْنِ) : خبر تكون منصوب بالياء. والمصدر المؤول من أن والفعل في محل نصب مفعول لأجله على حذف مضاف ، أي إلا خشية كونكما ملكين. (أَوْ) : عاطفة. (تَكُونا) : مثل الأول ومعطوف عليه. (مِنَ الْخالِدِينَ) : جار ومجرور بالياء متعلق بمحذوف خبر تكون. وجملة : تكونا من الخالدين. معطوفة على جملة : أن تكونا ملكين في محل نصب. وجملة : ما نهاكما ربكما ... في محل نصب مقول القول.

١٧

(وَقاسَمَهُما إِنِّي لَكُما لَمِنَ النَّاصِحِينَ (٢١))

الإعراب (وَقاسَمَهُما) (الواو) : عاطفة. (قاسمهما) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. و (الهاء) : مفعول به. وجملة : قاسمهما .. معطوفة على جملة : وقال ... لا محل لها. (إِنِّي) : حرف توكيد ونصب. و (الياء) : اسم إن. (لَكُما) : جار ومجرور متعلق ب : الناصحين. (لَمِنَ النَّاصِحِينَ) : جار ومجرور بالياء متعلق بمحذوف خبر إن. و (اللام) : هي المزحلقة. وجملة : إني لكما ... جواب القسم لا محل لها.

(فَدَلاَّهُما بِغُرُورٍ فَلَمَّا ذاقَا الشَّجَرَةَ بَدَتْ لَهُما سَوْآتُهُما وَطَفِقا يَخْصِفانِ عَلَيْهِما مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ وَناداهُما رَبُّهُما أَلَمْ أَنْهَكُما عَنْ تِلْكُمَا الشَّجَرَةِ وَأَقُلْ لَكُما إِنَّ الشَّيْطانَ لَكُما عَدُوٌّ مُبِينٌ (٢٢))

الإعراب (فَدَلَّاهُما) (الفاء) : عاطفة. (دلاهما) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو ، و (الهاء) : مفعول به. وجملة : دلاهما ... معطوفة على جملة : وقاسمهما .. لا محل لها. (بِغُرُورٍ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من الفاعل ، أي : مغرورا [أو من المفعول ، أي : مغترين ، أو متعلق بالفعل : دلّى]. (فَلَمَّا) (الفاء) : عاطفة. (لما) : ظرف بمعنى حين متضمن معنى الشرط ، في محل نصب متعلق بالفعل : بدت. (ذاقَا) : فعل ماض ، و (الألف) : فاعل. (الشَّجَرَةَ) : مفعول به منصوب. وجملة : ذاقا ... في محل جر مضاف إليه. (بَدَتْ) : فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف المحذوفة. و (التاء) : للتأنيث. (لَهُما) : جار ومجرور متعلق ب : بدت. (سَوْآتُهُما) : فاعل مرفوع ، و (الهاء) : مضاف إليه. وجملة : بدت ... جواب شرط غير جازم. (وَطَفِقا) : (الواو) : عاطفة. (طفقا) : فعل ماض ناسخ من أفعال الشروع. و (الألف) : اسم طفق. (يَخْصِفانِ) : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، و (الألف) : فاعل. (عَلَيْهِما) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال [أو متعلق بالفعل يخصفان]. (مِنْ وَرَقِ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف نعت لمفعول يخصفان المقدر ، أي : ... شيئا من ورق ... (الْجَنَّةِ) : مضاف إليه مجرور. وجملة : يخصفان ... في محل نصب خبر طفق. وجملة : طفقا ... معطوفة على جملة : بدت ... لا محل لها. (وَناداهُما) : (الواو) : عاطفة. (ناداهما) : فعل ماض ، و (الهاء) : مفعول به. (رَبُّهُما) : فاعل مرفوع ، و (الهاء) : مضاف إليه. وجملة : ناداهما ... معطوفة على جملة : بدت ... (أَلَمْ) (الهمزة) للاستفهام. (لم) : حرف نفي وجزم وقلب. (أَنْهَكُما) : فعل مضارع مجزوم بحذف حرف العلة ، والفاعل مستتر

١٨

تقديره : أنا ، و (الكاف) : مفعول به. (عَنْ تِلْكُمَا) : جار ومجرور متعلق ب : أنهى. (الشَّجَرَةَ) : بدل من اسم الإشارة مجرور [أو عطف بيان أو نعت]. وجملة : ألم أنهكما ... في محل نصب مقول القول [أو أنها تفسيرية للنداء لا محل لها]. (وَأَقُلْ) (الواو) : عاطفة. (أقل) : فعل مضارع مجزوم بالعطف على : أنهكما ، والفاعل مستتر تقديره : أنا. وجملة : أقل ... معطوفة على جملة : ألم أنهكما ... (لَكُما) : جار ومجرور متعلق ب : أقل. (إِنَ) : حرف توكيد ونصب. (الشَّيْطانَ) : اسم إن منصوب. (لَكُما) : جار ومجرور متعلق بمحذوف حال ، لأنه نعت تقدم على منعوته [أو متعلق ب : عدو](عَدُوٌّ) : خبر إن مرفوع. (مُبِينٌ) : نعت مرفوع. وجملة : إن الشيطان ... في محل نصب مقول القول.

(قالا رَبَّنا ظَلَمْنا أَنْفُسَنا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنا وَتَرْحَمْنا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخاسِرِينَ (٢٣))

الإعراب (قالا) : فعل ماض ، و (الألف) : فاعل. وجملة : قالا ... استئنافية. (رَبَّنا) : منادى مضاف منصوب ، حذفت منه أداة النداء. و (نا) : مضاف إليه. وجملة النداء في محل نصب مقول القول. (ظَلَمْنا) : فعل ماض ، و (نا) : فاعل. (أَنْفُسَنا) : مفعول به منصوب ، و (نا) : مضاف إليه. وجملة جواب النداء : ظلمنا ... في محل نصب لأنها داخلة في حيز القول. (وَإِنْ) : (الواو) : عاطفة. (إن) : حرف شرط جازم. (لَمْ) : حرف نفي. (تَغْفِرْ) : فعل مضارع مجزوم فعل الشرط. والفاعل مستتر تقديره : أنت. (لَنا) : جار ومجرور متعلق ب : تغفر. وجملة : إن لم تغفر ... معطوفة على جملة : ظلمنا ... في محل نصب. (وَتَرْحَمْنا) (الواو) : عاطفة. (ترحمنا) : فعل مضارع مجزوم بالسكون ، لأنه معطوف على تغفر ، والفاعل مستتر تقديره : أنت ، و (نا) : مفعول به. وجملة : ترحمنا ... معطوفة على جملة : تغفر ... في محل نصب. (لَنَكُونَنَ) (اللام) : واقعة في جواب قسم مقدر. (نكونن) : فعل مضارع ناسخ مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد ، و (النون) : نون التوكيد ، واسم نكون مستتر تقديره : نحن. (مِنَ الْخاسِرِينَ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر نكون. وجملة : لنكونن ... جواب قسم لا محل لها من الإعراب ، وجواب الشرط محذوف دل عليه جواب القسم.

(قالَ اهْبِطُوا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ وَلَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتاعٌ إِلى حِينٍ (٢٤))

الإعراب (قالَ) : فعل ماض ، والفاعل مستتر تقديره : هو. والجملة مستأنفة. (اهْبِطُوا) : فعل أمر مبني على حذف النون. و (الواو) : فاعل. وجملة : اهبطوا ... في محل نصب مقول القول.

١٩

(بَعْضُكُمْ) : مبتدأ مرفوع ، و (الكاف) : مضاف إليه. (لِبَعْضٍ) : جار ومجرور متعلق ب : عدو [أو متعلق بمحذوف حال ، لأنه نعت تقدم على منعوته]. (عَدُوٌّ) : خبر مرفوع. والجملة الاسمية : بعضكم ... في محل نصب حال من الضمير في : اهبطوا. (وَلَكُمْ) (الواو) : استئنافية [أو عاطفة]. (لكم) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر مقدم. (فِي الْأَرْضِ) : جار وجرور متعلق بمحذوف حال من : مستقر. (مُسْتَقَرٌّ) : مبتدأ مؤخر مرفوع. (وَمَتاعٌ) (الواو) : عاطفة. (متاع) : معطوف على مستقر مرفوع. (إِلى حِينٍ) : جار ومجرور متعلق بمحذوف نعت ل : متاع. وجملة : لكم في الأرض مستقر ... استئنافية [أو معطوفة على جملة : بعضكم ...].

(قالَ فِيها تَحْيَوْنَ وَفِيها تَمُوتُونَ وَمِنْها تُخْرَجُونَ (٢٥))

الإعراب (قالَ) : سبق إعرابها في الآية السابقة. (فِيها) : جار ومجرور متعلق ب : تحيون. (تَحْيَوْنَ) : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون ، و (الواو) : فاعل. وجملة : تحيون ... في محل نصب مقول القول. (وَفِيها تَمُوتُونَ) : مثل : فيها تحيون ، ومعطوفة عليها. (وَمِنْها تُخْرَجُونَ) (منها) : جار ومجرور متعلق ب : تخرجون. (تُخْرَجُونَ) : فعل مضارع مبني للمفعول ، مرفوع بثبوت النون ، و (الواو) : نائب فاعل. والجملة معطوفة على جملة : فيها تحيون.

(يا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنا عَلَيْكُمْ لِباساً يُوارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشاً وَلِباسُ التَّقْوى ذلِكَ خَيْرٌ ذلِكَ مِنْ آياتِ اللهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ (٢٦))

الإعراب (يا بَنِي) : (يا) أداة نداء. (بَنِي) : منادى مضاف منصوب بالياء. (آدَمَ) : مضاف إليه مجرور بالفتحة. وجملة النداء استئنافية. (قَدْ) : حرف تحقيق (أَنْزَلْنا) : فعل ماض ، و (نا) : فاعل. (عَلَيْكُمْ) : جار ومجرور متعلق ب : أنزلنا. (لِباساً) : مفعول به منصوب. وجملة : قد أنزلنا ... جواب النداء. (يُوارِي) : فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة ، والفاعل مستتر تقديره : هو. (سَوْآتِكُمْ) : مفعول به منصوب بالكسرة ، و (الكاف) : مضاف إليه. وجملة : يواري ... في محل نصب نعت ل : لباسا. (وَرِيشاً) (الواو) : عاطفة. (ريشا) : معطوف على لباسا منصوب ، وهو نائب عن موصوف محذوف أي : لباسا ريشا. (وَلِباسُ) (الواو) : استئنافية [أو حالية] (لباس) : مبتدأ مرفوع. (التَّقْوى) : مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة. (ذلِكَ) : اسم إشارة مبتدأ ثان [أو بدل من لباس التقوى ، أو عطف بيان له ، أو نعت ، و : خير : خبر لباس]. (خَيْرٌ) : خبر المبتدأ الثاني. وجملة : المبتدأ الثاني وخبره في محل رفع خبر المبتدأ الأول. وجملة : لباس التقوى ... استئنافية. [أو

٢٠