🚘

سامرا عاصمة الدولة العربية في عهد العباسيين - ج ٢

أحمد عبد الباقي

سامرا عاصمة الدولة العربية في عهد العباسيين - ج ٢

المؤلف:

أحمد عبد الباقي


الموضوع : القرآن وعلومه
الناشر: الدار العربيّة للموسوعات
🚘 نسخة غير مصححة

١
٢

٣
٤

الباب السادس

الفتن والاضطراب فى عهد سامرا

١ ـ الفتن الكبرى.

٢ ـ الاضطرابات الاخرى.

٥
٦

الباب السادس

الفتن والاضطرابات في عهد سامرا

الفصل الأول

الفتن الكبرى

١ ـ فتنة الخرمية :

على الرغم من طول مدة حكم الخليفة المأمون التي بلغت عشرين عاما ونصف العام ، وعلى الرغم من كفايته الادارية وما عرف عنه من الحزم والدهاء ، فانه لم يستطع التغلب على الفتنة الخرمية التي اندلعت نيرانها في اذربيجان ، أو التغلب على تمرد الزط وعبثهم في نواحي البطائح. ويبدو ان انهماكه في توطيد عرشه الذي انتزعه من أخيه الخليفة محمد الامين ، وتعيين الامام علي بن موسى الكاظم لولاية العهد ، وما نشأ عن ذلك من مشاكل بينه وبين بني العباس. وكذلك اعتناقه مذهب المعتزلة وتعصبه لآرائهم ، وما اثاره من خلاف مع فقهاء السنة في موضوع خلق القرآن ، قد شغله عن التفرغ للقضاء على تلك الفتن يضاف الى ذلك استمرار العلاقات العدانية بين الدولة العربية والبيزنطيين مما جعل الثغور العربية عرضة لهجمات الروم. بحيث اضطر المأمون ان يقود الحملات في السنوات

٧

الاربع الاخيرة من حكمه لمقارعة البيزنطيين. حتى انه ادركته الوفاة وهو يجاهد في بلاد الروم.

ولا ريب في ان الجهود التي بذلها المأمون في القضايا آنفة الذكر استنفدت منه وقتا وجهدا كبيرين ، مما اضعف من امكانياته في القضاء على الاخطار الداخلية التي أشرنا اليها رغم اهتمامه بأمرها. وقد تمثل هذا الاهتمام بتأكيده في وصيته على أخيه أبي اسحاق ان يتفرغ لها ويبذل كل جهوده للقضاء عليها. ولذا كان من أولى واجبات المعتصم بالله الا يألو جهدا في مقاومة تلك الاخطار والقضاء عليها. اذ لم يكد ينتهي من أمر المبايعة حتى انصرف الى العمل بجد وحزم لمجابهة تلك الاضطرابات التي كانت قائمة والتي قامت بعد ذلك في عهده. وسنحاول فيما يأتي ان نتبين جهوده في القضاء عليها.

وبالنظر لأهمية الفتنة الخرمية التي كانت تهدد بالقضاء على الخلافة والدولة العربية ، فسنتكلم عنها بشيء من التفصيل.

الحركة الخرمية :

يرى ياقوت الحموي ان الحركة الخرمية عرفت بهذا الاسم نسبة الى بابك الخرمي. وخرم (بظم أوله وتشديد ثانية مع الفتح) رستاق باردبيل. كما يقول : وقيل ان الخرمية تعبير فارسي معناه الذين يتبعون الشهوات ويستبيحونها (١). وجاء في كتاب السيادة العربية ان اسمها مشتق من خرم وهي مدينة ببلاد ميديا ، أو من كلمة خرم الفارسية ومعناها لذيذ (٢). ويرى المسعودي ان الخرمية هي الطائفة التي تدعى بالمسلمية القائلين بامامة ابي مسلم الخراساني ، وقد تنازعوا بعد وفاته ، فمنهم من رأى انه لم يمت ولن يموت حتى يظهر فيملأ الدنيا عدلا ، وفرقة قطعت بموته وقالت

__________________

(١) معجم البلدان ، ٢ / ٣٦٢.

(٢) السيادة العربية / ٩٩ ـ ١٠٠.

٨

بامامة ابنته فاطمة وهم يدعون الفاطمية (١). أما البغدادي فيرى ان الخرمية صنفان صنف منهم كان قبل الاسلام كالمزدكية الذين استباحوا الحرمات وزعموا ان الناس شركاء في الاموال والنساء. والصنف الثاني الخرمية الذين ظهروا في دولة الاسلام ، وهم فريقان : بابكية ومازيارية ، وكلتاهما معروفة بالمحمرة (٢). ولأبن الأثير رأي فاحش في التسمية (٣).

لقد نشأت هذه الحركة بين سكان اذربيجان والمناطق الفارسية المجاورة لها ، بين من احتفظوا بمجوسيتهم ، والذين كانوا شديدي البغض والكراهية للاسلام والعرب. فكانوا يجرون وراء كل دعوة تستهدف محاربة الاسلام والقضاء على دولة العرب. والخرمية اصناف عديدة غير انهم يجمعون على القول بالرجعة ويقولون بتغيير الاسم وتبديل الجسم (٤) ، اي انهم يؤمنون بتناسخ الارواح والقول بالحلول. فقد جاء في وصية جاويدان التي بلغتها زوجته لاصحابه بعد موته : اني أريد أن أموت في هذه الليلة ، وان روحي تخرج من بدني وتدخل بدن بابك وتشترك مع روحه (٥). وكان بابك يقول لمن يستغويه انه اله (٦). ويدعون الى اباحة النساء والاموال. يقول المقدسي ، وجدنا منهم من يقول باباحة النساء على الرضاء منهن ، واباحة كل ما يلذ للنفس وينزع اليه الطبع ما لم يعد على أحد يقرر (٧). وقد أمر المازيار الأكرة بانتهاب أموال أرياع

__________________

(٣) مروج الذهب ٣ / ٣٠٥.

(٤) الفرق بين الفرق / ١٦١.

(٥) الكامل ٦ / ٣٢٨.

(٦) البدء والتأريخ ٤ / ٣٠.

(٧) الفهرست / ٤٩٦.

(٨) نفس المصدر / ٤٩٤.

(٩) البدء والتأريخ ٥ / ١١٤.

٩

الضياع وغلاتها (١). كما انهم يعملون على اعادة الملك الى العجم والدعوة الى الالحاد (٢).

وكانت الحركة منظمة يتولاها اناس متمرسون بأساليب الدعاية ، مما ساعد على حفظ آراء مزدك ومبادئه ونشرها بين سكان هذه المناطق. وقد آلت رئاستها في نهاية القرن الثاني للهجرة الى جاويدان بن سهل (٣) ، وكان من الاغنياء المتنفذين في جيالد البذ. وهو الذي اكتشف بابك وقابلياته ، ومهد له السبيل لرياسة الحركة.

بابك يتولى قيادة الحركة :

كان بابك في أول نشأته صبيا مغمورا يرعى البقر ، وعمل سائسا ردحا من حياته ، ثم التحق بخدمة جاويدان الذي وجده على رداءة حاله وتعقد لسانه بالأعجمية ، فهما ، ورآه خبيثا شهما. فاتخذه وكيلا لأعماله وأمواله وضياعه (٤) ، واطلعه على أسرار الحركة المجوسية. وسرعان ما اظهر بابك تفهما عميقا لمبادئها وأهدافها. ولما مات جاويدان ساعدت زوجته وكيله بابك ليحل محله في رياسة الحركة واتباعها ، بأن لفقت وصيته على لسان زوجها وبلغتها لرجاله ، وخلاصتها ان روح جاويدان حلت في بدن بابك ، الذي سيبلغ أمرا لم يبلغه أحد ، وان النصر سيحالفه فيملك الارض ، ويقتل الجبابرة ، ويرد المزدكية ، ويعتز به الذليل ويرتفع الوضيع (٥). وبايعته هي وتزوجت منه ، فتبعها أصحاب جاويدان ، فأصبح الرئيس الجديد للحركة. ويقول أبو حنيفة الدينوري انه صح عنده ان بابك من ولد مطهر بن فاطمة بنت أبي مسلم

__________________

(١٠) الطبري ٩ / ٨١ ، والعيون والحدائق ٣ / ٣٩٩.

(١١) البدء والتأريخ ٥ / ١٣٤.

(١٢) فى التنبيه والاشراف / ٣٠٦ ورد اسمه جاوذان بن شهرك.

(١٣) الفهرست / ٤٩٥.

(١٤) نفس المصدر / ٤٩٦ ، والبدء والتأريخ ٦ / ١١٤ ـ ١١٨.

١٠

الخراساني (١). بينما يظهر خبر أورده ابن النديم انه ولد سفاحا لدهان من أهل المدائن (٢). وكذلك يرى الطبري انه من أصل وضيع (٣).

تختلف حركة بابك عن الحركات الاخرى التي قامت ضد الدولة العربية في انها كانت منظمة تنظيما جيدا كفل لها سرعة الانتشار ، وطول مدة الصمود في صد الجيوش العربية التي وجهت لضربها. فلم يقتصر انتشارها على المجوس من الفرس وحدهم ، بل انضم اليها كثير من الاكراد والأرمن وغيرهم ممن يتشكون من وطأة الحكم العباسي. ومن الطبيعي ان ينضم اليها كذلك قطاع الطرق واللصوص طمعا في الغنائم والكسب المادي (٤) ، وهربا من مطاردة السلطة. كما مالأه بعض القواد والحكام المحليين بدوافع شخصية ، فقد شايعه محمد بن البعيث وعصمة الكردي ومنكجور القرتماتي ، وكاتبه حاتم بن هرثمة بن أعين في اذربيجان وهون له الأمر هناك فتحرك بابك وغلب على اذربيجان (٥). كما كاتبه مازيار يحرضه ويعرض عليه النصرة (٦).

اعلان الخروج على الدولة :

لقد استطاع بابك خلال فترة قصيرة تنظيم اتباعه واعدادهم للحرب ، ويقول المسعودي انهم كانوا مائتي ألف (٧). بحيث استطاع أن يعلن الانتفاض على الحكم العربي الاسلامي المتمثل بالخلافة العباسية ، في صيف سنة ٢٠١ (٨) في اران والبيلقان واذربيجان ،

__________________

(١٥) الاخبار الطوال / ٤٩٦.

(١٦) الفهرست / ٤٩٤.

(١٧) الطبري ٩ / ٥٤.

(١٨) التنبيه والاشراف / ٣٠٧.

(١٩) تأريخ اليعقوبي ٢ / ٤٦٢.

(٢٠) الطبري ٩ / ٨١ ، والكامل ٦ / ٤٩٦.

(٢١) التنبيه والاشراف / ٣٠٧.

(٢٢) الطبري ٩ / ١١.

١١

واتخذ مدينة البذ (١) مركزا حربيا له. واخذ يزحف منها على المناطق المجاورة. ومن العوامل المهمة التي ساعدت بابك في حركته معرفته واصحابه بطبيعة اراضي المناطق التي انتشرت فيها الخرمية ، من حيث ممراتها ومكامنها ، وقيامهم بتخريب ما يستولون عليه من القلاع والحصون. وقد اطلق على أصحاب بابك من الخرمية اسم «المحمرة» (٢). وسبب هذه التسمية انهم صيغوا ثيابهم بالحمرة التي اتخذوها شعارا لهم (٣).

لقد استطاع بابك ان ينشر حركته في أقاليم ومدن عديدة مثل اصبهان وهمذان والري وسائر أراضي العجم (٤). ودخل في سنة ٢١٨ ه‍ وهي السنة التي تولى فيها المعتصم بالله الخلافة ، جماعة كبيرة من أهل الجبال في الدعوة الخرمية وتجمعوا وعسكروا في همذان (٥). وكان هدف بابك ان يزيل ملكا ويقلب ملة ويبدلها (٦). كما أراد أن يقيم ملة المجوس (٧). والواقع ان خرمية بابك استهدفت ازالة الحكم العربي واستبدال الخرمية المجوسية به. فهي حركة دينية سياسية معا تسعى الى ادالة دولة العرب ودينهم ، وذلك بالقضاء على الدولة العربية أو الاستقلال عنها.

ورغم ما كانت تنطوي عليه الحركة الخرمية من خطر جسيم بات يهدد الدولة العربية والدين الاسلامي ، فان الحرب الاهلية

__________________

(٢٣) البذ : بتشديد الذال ، كورة بين اذربيجان وايران ، كان بها مخرج بابك الخرمي ، ويقال : وفيها تعقد اعلام المحمرة المعروفين بالخرمية ، وفيها يتوقعون المهدي ـ معجم البلدان ١ / ٣٦١.

(٢٤) تاريخ اليعقوبي ٢ / ٤٧١.

(٢٥) المنتظم ٥ / ١١٤.

(٢٦) التنبيه والاشراف / ٣٠٦.

(٢٧) الطبري ٨ / ٦٦٧.

(٢٨) مروج الذهب ٤ / ٥٨ ، وللمسعودي في كتابه التنبيه والاشراف / ٣٠٦ قول مماثل اذ يقول ان ما ينتظره الجميع في المستقبل من الزمان الآتي من عودة الملك فيهم ، ومن خلق الاسلام منهم.

(٢٩) شذرات الذهب ١ / ٣٨٤.

١٢

التي قامت بين الخليفة محمد الامين وأخيه المأمون قسمت الجيش على نفسه مما اضعفه ولا شك ، واشغلت الدولة عن الاهتمام بشأن هذه الحركة مدة من الزمن ، مما ساعدها على التوسع والانتشار. وكان من المفروض ان يبادر المأمون بعد أن تربع على عرش الخلافة الى مجابهة هذا الخطر. الا انه لم يتخذ أي اجراء بشأنه حتى سنة ٢٠٤ ه‍ عند ما عاد الى بغداد ، وذلك مما يدعو الى الاستغراب ، ولا ندري ما اذا كان المأمون وهو في مرو على علم بأمرها ولم يعرها الأهمية الكافية استصغارا لشأنها ، أم لم يكن يعلم عنها شيئا ، لان وزيره الفارسي الفضل بن سهل كان يحجب عنه بعض الاخبار والحقائق ويموه عليه بعضها. على ان تستر الفضل بن سهل على الحركة الخرمية وعدم اخبار المأمون بها مما يدعو الى التساؤل. هل كان ذلك ناشئا عن عدم اهتمامه بها وانه اعتبرها مجرد حركة دينية محلية تسعى في أحياء المزدكية القديمة ، فلم يلتفت الى خطرها السياسي ، أم انه أراد أن يشجعها ويتيح لها فرصة التوسع والانتشار لانها تستهدف اعادة الحكم الفارسي؟ ولعل مما يؤيد الاحتمال الثاني ما كان يهدف اليه الفضل نفسه من نقل الدولة الى الفرس. فقد قال له القائد العربي نعيم بن حازم بحضرة المأمون : انك تريد ان تزيل الملك عن بني العباس الى ولد علي ثم تحتال عليهم ، فتصير الملك كسرويا (١). كما ان هرثمة بن أعين أكبر قواد المأمون من العرب كان قد شعر بخطر سياسة الفضل وتبين أهدافه البعيدة ، فجاء الى المأمون مغاضبا وانتقد تصرفات الفضل وسياسته ، وسماه المجوسي (٢).

ويلاحظ كذلك ان طاهر بن الحسين وهو فارسي الأصل أيضا ، قد تولى امارة خراسان وما جاورها من ولايات المشرق منذ ان وصل المأمون الى بغداد ، واستمر في منصبه الى ان مات في سنة ٢٠٧ ه‍ لم

__________________

(٣٠) الوزراء والكتاب / ٣١٣.

(٣١) نفس المصدر / ٣١٧.

١٣

يقم بأي اجراء ضد استفحال أمر الخرمية ، لا سيما وانها امتدت الى امهات مدن ولايات المشرق. فهل كان ذلك منه تشجيعا لها ، أو عدم اهتمام واستهانة بأمرها؟ على ان الدينوري ينفرد بخبر يقول فيه ان المأمون لما اتصل به خبر بابك وجه اليه طاهر بن الحسين في جيش عظيم ، فواقى البذ وقد عظم أمر بابك وتهيبه الناس ، فحاربوه فلم يقدروا عليه ، بل انه فض جمعهم (١).

ومهما كان الامر فان أحد ولاة المأمون وهو يحيى بن معاذ قد اشتبك ببعض قوات بابك في سنة ٢٠٤ ه‍ دون طائل (٢). ثم أخذ المأمون بعد ذلك يوجه الحملات لحرب بابك بين حين واخر حتى سنة ٢١٤ ه‍. وكانت الغلبة فيها لاتباع بابك اذ هزموا تلك الحملات واسروا بعضها وقتلوا بعض قادتها. ويظهر مما يذكره اليعقوبي انهم هزموا عددا من قواد المأمون كانوا قد توجهوا لحربهم (٣). أما في السنوات التي تلت ذلك فقد انشغل المأمون في رد هجمات الروم على الثغور العربية ، وغزو ديارهم ، ولم يستطع توجيه حملات أخرى لحرب الخرمية ، حتى توفى وهو متألم لعدم استطاعته القضاء على الحركة المذكورة. مما دعاه ان يؤكد على أخيه أبي اسحاق في وصيته بأن يوجه أكفأ قواده واحزمهم لحرب بابك وان لا يالو جهدا في القضاء عليه ، حتى وان تطلب الأمر خروجه بنفسه لحربه (٤). المعتصم بالله وتمرد بابك :

وهكذا اصبحت حركة بابك وتمرده أهم خطر يهدد الدولة العربية واجهه المعتصم بالله عند توليه الخلافة. اذ كانت الحملات التي وجهت اليه في عهد المأمون قد باءت بالفشل. ومن الواضح ان انقسام الجيش العربي في الحرب الاهلية ، وانشغاله بعدها باخماد

__________________

(٣٢) الأخبار الطوال / ٣٣٧.

(٣٣) الكامل ٦ / ٣٥٨.

(٣٤) تأريخ اليعقوبي ٢ / ٤٦٣.

(٣٥) الطبري ٨ / ٦٤٩.

١٤

الاضطرابات المتعاقبة في مصر ، وتمرد الزط في بطائح العراق ، ومقارعة الروم في الثغور العربية مما انهكه وجعله دون القوة المطلوبة لمجابهة الحركة الخرمية ، مما اتاح الفرصة لبابك واتباعه ان يعدوا أنفسهم ، بل ويكسبوا بعض المعارك الحربية. ولذلك فقد اولى المعتصم بالله هذا الامر اهتماما بالغا. وقد يكون لوصية أخيه بشأنه أثر مهم في هذا الاهتمام. حتى انه لم يكن له شأن يشغله ، ولم تنصرف همته الى غيره (١). وقد انتهج خطة عسكرية بارعة تضمن هزيمة بابك واتباعه. وتقوم هذه الخطة على توجيه خيرة قواد الدولة وأكفأهم لمحاربته ، واستمالة بعض الموالين له وضمان تأييدهم الجيوش العربية التي توجه الى حربه. واصلاح القلاع والحصون التي خربها اتباعه ، وشحنها بالرجال. فقد وجه الخليفة القائد أبا سعيد محمد بن يوسف الثغري الى اردبيل وأمره باصلاح القلاع والحصون المخربة فيما بين زنجان واردبيل ، وبناء الحصون الضرورية ، وتخصيص القوات الكافية لها ولحفظ الطرق التي ستستخدم لايصال الميرة والمؤن للجيوش المقاتلة (٢).

ولما علم بابك بالاعمال التي يقوم بها أبو سعيد ادرك خطرها عليه. فوجه اليه سرية لتشغله عن انجاز ما كلف به. فاعترضها أبو سعيد بعدد وافر من جنوده فقتل أكثر أفرادها وأسر منهم جماعة. فكانت هذه هزيمة أخرى تحل باصحاب بابك في عهد المعتصم بالله (٣). فقد كان ثمة انتصار اخر سبق أن أحرزه الجيش العربي وذلك عند ما تجمع اتباع بابك وعسكروا في همذان سنة ٢١٨ ه‍ وقطعوا الطريق. فوجه اليهم المعتصم بالله القائد هاشم بن بايتجور فلم يتمكن منهم (٤). فاتبعه باسحاق بن ابراهيم المصعبي

__________________

(٣٦) الأخبار الطوال / ٣٣٩.

(٣٧) الطبري ٩ / ١١.

(٣٨) نفس المصدر / ١٣.

(٣٩) تأريخ اليعقوبي ٢ / ٤٧١.

١٥

الذي تمكن من سحقهم ، وقتل منهم مقتلة عظيمة (١). ويقدر الطبري عدد من قتل من الخرمية بستين آلفا ، ثم يعود فيقول انه قتل منهم نحوا من مائة ألف سوى النساء والصبيان (٢). ويقال ان الخرمية كانوا تواعدوا الى موضع علم به اسحاق فكمن لهم فيه ، وكل من جاء منهم قتل وحزت اذنه ، حتى انه وجه الى الخليفه بستين الف اذن (٣). وقد مدح ابو تمام الطائي اسحاق المصعبى واشاد بايقاعه باتباع بابك بقصيدة جاء فيها قوله (٤).

لاسحاق بن ابراهيم كف

كفت عافية نوء المررمين

ومجد لم يدعه الجود حتى

اقام مناوئا للفرقدين

ازلت الشك عنهم يوم رانت

ضلالتهم عليهم اي رين

لقيتهم بحلاب المنايا

بعيد الرز نائى الحجرتين

فاضحوا بعد عز واختيال

وهم عبر لأهل المشرقين

رددت الدين وهو قرير عين

بها والكفر وهو سخين عين

وطارد اسحاق فلول المنهزمين حتى حدود بلاد الروم حيث التجا قسم منهم اليها. وكان لهذه الهزيمة التي حلت بالخرمية في همذان تاثير كبير في اضعاف شأنهم في اقليم الجبال. وتضييق رقعة انتشارهم بحيث حصروا في اقليم اذربيجان وما حوله. وكانت نكسة ثالثة حلت ببابك ، فقد نزل أحد قواده مع اتباعه في قلعة الشاهي الحصينة ، وكان صاحبها محمد بن البعيث مصالحا للخرمية ، الا انه فتك باتباع القائد وأسره وبعث به الى الخليفة

__________________

(٤٠) نفس المصدر ، والطبري ٨ / ٦٦٧ ـ ٦٦٨.

(٤١) الطبري ٩ / ٨.

(٤٢) ديوان ابي تمام ٣ / ٢٩٧.

(٤٣) كامل القصيدة في ديوان ابي تمام ٣ / ٢٩٧ ـ ٣٠٧.

١٦

بسامرا ، قساله عن بلاد بابك فاعلمه بطرقها ووجوه الحرب فيها (١).

على ان بابك ، رغم هذه الخسائر ، كان يحتفظ بالقسم الاكبر من جيشه في منطقة اران ، بحيث يستطيع أن يزج به في ميدان المعركة لمواجهة الجيش الذي يوجهه الخليفة لحربه.

توجيه الأفشين لحرب بابك :

عقد المعتصم بالله في أوائل جمادي الآخرة سنة ٢٢٠ ه‍ لأكبر قواده الافشين حيدر بن كاوس ، الأمارة على الجبال ووجه به لحرب بابك (٢). فنزل في برزند من نواحي تفليس ، وعسكر بها. ووزع قواده وامرهم باصلاح الحصون ، وحفر الخنادق ، بحيث امن سلامة تموين جيشه ، ثم الحق به الخليفة عددا من القواد الاخرين. وقد استطاعت حملة الافشين ان تلحق عددا من الهزائم بجيوش بابك وتكبدها خسائر جسيمة في الرجال في عدة معارك. ومما ساعد الافشين على الاحتفاظ بانتصاراته ومطاردة الخرمية ، الامدادات المستمرة من الجند والأموال التي كان الخليفة يبعث بها بصورة متلاحقة. فقد بعث اليه بعد أن أخذت جيوشه مواقعها ، بغا الكبير ومعه مال للجند وللنفقات الاخرى كما وجه اليه في سنة ٢٢٢ ه‍ مددا من الجند يقوده القائد جعفر الخياط. وبعث اليه مع القائد ايتاخ ثلاثين ألف ألف درهم ، فاوصلها اليه وعاد.

وكان الافشين يحسن معاملة جواسيس بابك عندما يقعون في يده ويجزل عطاءهم ، ويحصل منهم على معلومات عن العدو من حيث مواضعه وعدد قواته ، وتحصيناته ومكامنه. كما استطاع ان يدفع

__________________

(٤٤) الطبري ٩ / ١٢.

(٤٥) نفس المصدر / ١١.

١٧

جنوده الى الاستبسال في القتال بما بذله لهم من بذر الاموال ، والاسورة والاطواق التي كان يقلد بها قواده ، ووعوده لهم بزيادة أرزاقهم ، وبانه سيكتب باسماء المستبسلين الى الخليفة ليجزل عطاءهم (١).

كانت خطة الافشين في محاربة الخرمية تقوم على مطاولتهم في الحرب وتضييق الخناق عليهم تدريجيا ، وقطع سبل مواصلاتهم ، مستهدفا حصرهم في عقر دارهم ، ومن ثم الانقضاض عليهم. وأول عمل قام به ، كما سبق ان أشرنا ، أنه أمن سبل مواصلاته بان وزع قواده على مواقع معينة تؤمن حراسة قوافل تموينه وامدادات جيشه ، وأمرهم بتحصينها. كما انه انتهج سياسة الحذر الشديد من مباغتة اتباع بابك وكمائنهم. وكان يجعل نصف جيشه على أهبة الاستعداد دائما ، عملا بتوجيه الخليفة الذي كتب اليه بان يجعل الناس نوائب ، گراديس تقف على ظهور الخيل ، كما يدور العسكر بالليل ، فبعض القوم معسكرون وبعض وقوف على دوابهم ، كما يدور العسكر بالليل والنهار مخافة البيات حتى اذا ما دهمهم امر كان الناس على تعبية (٢).

لقد اشتبك الجيش بالخرمية في عدد من المعارك انتصر فيها عليهم ، قبل معركة البذ الفاصلة. ولعل أهم هذه المعارك التي انهكت الخرمية ، معركة أرشق ومعركة هشتادسر. وتعتبر معركة أرشق أولى المعارك الكبيرة التي انتصر فيها الافشين. وقد أبلى فيها المتطوعون وعلى رأسهم القائد أبو دلف بلاء حسنا. فقد وصل القائد بغا الكبير الى اردبيل وهو يحمل أموالا الى الافشين. فعلم به بابك واستعد بكمائن نصبها لقطع الطريق عليه والاستيلاء على الاموال. فبلغ ذلك الافشين فلجأ الى الخداع والتضليل ، فأمر بغا بأن يسير بقافلته حتى حصن النهر ثم يعود بالاموال الى أردبيل ،

__________________

(٤٦) الطبري ٩ / ٤٠ ـ ٤١.

(٤٧) نفس المصدر / ٤١.

١٨

ويترك القافلة تسير نحو برزند ، مقر الافشين. فلما انقض بابك على القافلة وتمكن منها لم يجد الاموال معها. فظن ان الاموال قد وصلت الى حصن أرشق فتوجه بقواته لمحاصرة الحصن المذكور ، وطلب استسلام حاميته. الا ان الافشين الذي توقع هجوم بابك على حصن ارشق ، كان قد خرج بحملة نحو الحصن المشار اليه وفاجا قوات بابك وأحاط بها وقضى عليها. ولكن بابك استطاع مع نفر قليل من اتباعه الافلات والهرب الى موقان ، وما لبث ان وصل الى معقله في مدينة البذ (١).

أما معركة هشتادسر فقد خطط لها الافشين بحيث تكون المعركة الحاسمة اذا تمكن فيها من جيش الخرمية. فوجه ثلاثة جيوش نحو معقل بابك ، وذلك بان يسير الافشين نفسه من برزند ، ويسير محمد بن يوسف الطائي من خش ، ويتوجه بغا الكبير من خنادقه قرب جبل هشتادسر. الا ان تسرع بغا في دخول المعركة وهزيمته فيها حال دون تحقيق هدف الافشين ، رغم انتصاره على بابك واتباعه في هذه المعركة. لان بابك استطاع الفرار والعودة الى معقله والتحصن فيه أيضا (٢).

معركة البذ الفاصلة ونهاية بابك :

بادرت قوات الجيش العربي الى محاصرة مدينة البذ ، فوزع الافشين قواته حولها منتظرا الفرصة المواتية للهجوم. الا ان قسما من الجيش بقيادة جعفر الخياط وبعض جيش أبي دلف من المطوعة ، اشتبكوا باتباع بابك وتغلبوا عليهم ، وأوشكوا ان يدخلوا المدينة. وكان ذلك بدون اذن من الافشين. فاستدعاهم وانكر عليهم قيامهم بالهجوم قبل الاوان. واستمر مقيما في موضعه حتى

__________________

(٤٨) الطبري ٩ / ١٤ ـ ١٦.

(٤٩) نفس المصدر / ٢٣ ـ ٢٤.

١٩

سئم الجند ولا سيما المطوعة منهم ، فاتهموه بالتهاون ، وانه لو كان أمرهم عند هجومهم السابق لدخلوا المدينة. فاضطر الافشين ان يأمر بالتجهيز والتهيوء للهجوم العام ، ووزع المواقع على قواده ، ثم أمر بالزحف صوب المدينة. فتقدم قسم من الجيش ووصل أسوار المدينة واخذ يقاتل عندها. الا ان القوات المرابطة في المدينة من الخرمية استطاعت ان تصد هذا الهجوم.

أعاد الافشين ترتيب قواته وازمع على تطويق المدينة ليلا ، فوزع رجاله بشكل يؤمن ذلك ، وأمرهم بالاستيلاء أولا على التل الذي تسيطر عليه ثلة من الخرمية بقيادة آذين أحد كبار قواد بابك. وكان بابك قد امره ان يحصن هذا التل المشرف على المدينة ، وجعل معه ثلاثة آلاف رجل للدفاع عنه (١). الا ان القوة التي وجهها الافشين اجبرت جيش آذين على النزول من التل ، فنشبت معركة كانت فاصلة اذ انتصر الجيش العربي فيها ، مما جعل الاستيلاء على المدينة وشيكا. ويظهر ان هذه المعركة كانت آخر ما استطاعت القوات الخرمية ان تقاتل فيها. لان بابك تقدم على أثرها يطلب الامان من الافشين ويتعهد بتقديم الرهائن والضمانات لاستسلامه (٢). محاولا الحفاظ على معقله وعلى ما بقي من جيشه. ولكن قبل ان تتم المفاوضة حول الاستسلام وشروطه ، جاء الخبر ان قسما من الجيش قد دخل مدينة البذ. وكان بابك قد كمن في قصوره الاربعة في المدينة عددا من أشداء رجاله يقدرون بستمائة رجل (٣). فخرجوا للقتال ، فانتهز بابك الفرصة وفر هاربا ومعه أهله وبعض اتباعه ، بعد أن رأى قواته قد قضي عليها. فسقطت المدينة ، واحرقها الجيش وهدم قصورها وقتل من فيها من الخرمية ،

__________________

(٥٠) الأخبار الطوال / ٣٣٩.

(٥١) الطبري ٩ / ٤٤.

(٥٢) الطبري ٩ / ٤٤ ، والعيون والحدائق ٣ / ٣٨٦ ، ويقدر عددهم باربعة الاف وستمائة رجل.

٢٠