العبّاس ابوالفضل ابن أمير المؤمنين عليه السلام سماته وسيرته

السيد محمد رضا الحسيني الجلالي

العبّاس ابوالفضل ابن أمير المؤمنين عليه السلام سماته وسيرته

المؤلف:

السيد محمد رضا الحسيني الجلالي


الموضوع : سيرة النبي (ص) وأهل البيت (ع)
الناشر: مكتبة ودار مخطوطات العتبة العباسية المقدسة
المطبعة: دار الكفيل للطباعة والنشر والتوزيع
الطبعة: ١
الصفحات: ٦٠٣
  نسخة غير مصححة

ـ يحيى الملاح ألأطروش ابن موسى بن محمّد بن إسماعيل بن عبد الله بن عُبَيْد الله (الأصغر الثاني) ابن الحسن بن عُبَيْد الله بن العبّاس السقّا عليه السلام...................................................................... ٣٥٣

يحيى بن إبراهيم بن موسى بن عليّ ابن (جردقة) : غرق في النِيل........ ٢٧٧ المكفل ٣٤٦

يحيى بن الحسن بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن عُبَيْد الله (الأمير القاضيّ)............ ٢٨٦

يحيى بن عَبْد الله بن الحسن بن عُبَيْد الله بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العَبّاس عليه السلام : ٢٩٩ و ٣٠٠ المنتقلة ص ٢٨٧ أولاده يعرفون ببني العشاري بالمغرب

يحيى بن عَبْد الله بن الفضل بن محمّد بن الفضل بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العَبّاس عليه السلام :    ٢٩٣

يحيى بن عبد الله بن عُبَيْد الله (الأصغر الثاني) ابن الحسن بن عُبَيْد الله بن العبّاس عليه السلام ٣٥٢ و ٣٥٣ والمنتقلة ص ٢٨٧

يحيى بن عَبْد الله بن عليّ بن سعد بن المهدي بن حمزة بن محمّد بن عليّ بن قاسم بن حمزة بن الحسن بن العَبّاس عليه السلام     ٢٦٩

يحيى بن عُبَيْد الله بن عَبْد الله بن الحسن بن عُبَيْد الله بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العَبّاس عليه السلام  ٣٠٠

يحيى بن عُبَيْد الله بن عبد الله بن عُبَيْد الله (الأصغر الثاني) ابن الحسن بن عُبَيْد الله بن العَبّاس عليه السلام     ٣٥٢

يحيى بن علي المكفل........................................................... ٣٥٦

يحيى بن عليّ بن إبراهيم (جردقة) ابن الحسن بن عُبَيْد الله بن العَبّاس عليه السلام ٢٩٤ و ٣٤٤

يحيى بن محمّد بن الحسين الحسنيّ (الجلال)....................................... ٢٧٠

بحيى بن محمّد بن يحيى بن حنش في مسجد العلات بصنعاء......................... ٣١٣

يعقوب بن إسماعيل بن طلحة بن عُبَيْد الله........................................ ٢٥٩

يوسف حاجي................................................................ ٣١٤

٥٤١

(تا)

فهرس المواضع والبلدان والأيّام والوقائع

آمل : ٣٠٠

الأخدود بنجران : ٣١٧

أصْفَهان : (المُنتقِلة ص ٢٧) ٣٠١

اثافث : ٣١٧

أرّجان : ٢٨٤ و ٣٠٠ و ٣٥٨

أرض مال الله : ٣٠٧

البرّاق : ٣١٤

بران : ٣٠٧

بَرْذَعَة : ٢٩٤ (المُنتقِلة ص ٨٨)

٣٠١ و ٣٤٢ و ٣٤٣

بُرُوْجِرْد : (المُنتقِلة ص ٨٩) ٣٠١ و

٣٤٠

البستان من صنعاء : ٣٠٤

البَصْرَة : ٢٧٨ و ٢٨٠ و ٢٨٦

و ٢٩٥ (المُنتقِلة ص ٨٣) ٣٠١ و ٣٢٧ و ٣٤١ و ٣٥٢

ـ بعلبك : ٣٥٦

ـ بغداد : ٣٢٤ و ٣٢٥ و ٢٧٩ و ٢٨٦

و ٢٨٧ و ٢٧٦ و ٢٧٧ و ٢٩٤ (المُنتقِلة

ص ٦٧) ٣٠١ و ٣٤٢ و ٣٤٤ و ٣٤٦

و ٣٤٣ و ٣٤٤ و ٣٥٢ و ٣٥٣

ـ بلاد بكيل وحاشد : ٣٠٦

ـ بلاد خولان : ٣٠٧

ـ بلاد فارس : ٣٥٧

ـ بلخ : ٣٤٣

ـ البلدان التي انتقل إليها من الذرّية

العبّاسيّة الطاهرة : ٢٧٢ و ٣٠١

ـ (بني شهاب) أجمل قرى

٥٤٢

صنعاء : ٣٠٣

بني صريم : ٣٠٧

بني عفيف : فيه العلويون من ذرّية العبّاس : ٣١٩

(البوس) : ٣٠٣

البون : ٣٠٧

تفليس : ٣٤٢

تنّيْس : (المُنتقِلة ص ١٠٢) ٣٠١

«ثاه» بلدة باليمن وهي «ثات» : ٣١٣

ثَنِيّة : (المُنتقِلة ص ١٠٥) ٣٠١

جامع صنعاء : ٣١٧ و ٣٢٠

جبر البرّاق (١) بجبل صباح : ٣١٤

الجَبَل : (المُنتقِلة) ص ١١١) ٣٠١

جبل البرّاق : ٣١٤       

جبل بني الجرادي ، غربي ذمار : ٣١٥

جبل صباح : ٣١٤

الجُحْفَة : ٢٨٩ (المُنتقِلة ص ١٠٧) ٣٠١ و ٣٥٣

الجراجيش في ذمار : ٣١٥

ـ الجراف من ظاهر بني صريم : ٣٠٧

ـ جُرْجَان : ٣٠٠ (المُنتقِلة ص ١١٧)

٣٠١ و ٣٥٣

ـ الجوف الأعلى : ٣٠٧

ـ جوف أرحب وتسمّى اليوم بسوق دعام : ٣٢٠

ـ الحائر الحسيني في كربلاء : ٢٩٧ و ٣٥٠

ـ حبس المُعتضد : ٣٣٠

ـ الحِجاز : ٣٢٤ و ٣٣٩

ـ (حجة) : ٣٠٤

ـ (حدّة) : ٣٠٣

ـ حَرَّان : ٣٠٠ (المُنتقِلة ص ١٢١)

٣٠١ و ٣٥٢ و ٣٥٣

ـ الحَرَمَين : ٢٧٠

ـ حصن الشيخ سيف الدين منصور

ابن محمّد المسمّى بالنوّاش : ٣١٠

ـ (الحلّة) : ٣٢٣

__________________

(١) جبل البرّاق : اسم مشترك لعدّة مواضع ، أُنظر : معجم المقحفي (٦٧ ، ٣٧٣).

٥٤٣

ـ حمر : ٣٠٦ و ٢٨٨

(الحمزة الغربيّ) مرقد معروف في العراق في قرية تعرف بهذا الاسم تابع لناحية (المدحتيّة) في قضاء (الهاشميّة) من مدينة (الحلّة) : ٣٢٣

حِمْص : (المُنتقِلة ص ١٢٧) ٣٠١

الحياف من بلاد عنس : ٣١٣

حيفة ثلا : فيه العلويون من ذرّية العبّاس عليه السلام : ٣١٩

خبان : ٣١٦

خراسان : ٣٢٥ و ٣٤٢ و ٣٤٤ و ٣٣٦

خربة بني الحارث : ٣١٧

خيوان : ٣٢٠ و ٣٢٦

دارٌ حصلت فيها أُمّ صاحب الأمر بعد وفاة الحسن العسگري عليه السلام : ٣٣٣

دار مالك بن أنس : ٣٥٢

الدعام = عرق : ٣٢٠

دمشق : ٣٣٦ و ٣٤٢

ـ دِمْياط : ٢٨٤ و ٢٨٦ و ٢٩٨

(المُنتقِلة ص ١٣٤) ٣٠١ و ٣٥٨

ـ دمياط بمصر : ٣٥٦

ـ الدينوَر : ٢٨٥ و ٢٨٦

ـ ذيبين : ٣٠٦

ـ ذي عرار : ٣٠٧

ـ الرَحْبَة : (المُنتقِلة ص ١٤٤) ٢٨٨ و ٣٠١ و ٣٥٥

ـ الرصافة : ٢٧٧

ـ الرّقة : ٢٨٨ و ٣٥٤

ـ الرَمْلَة : ٢٨٩ (المُنتقِلة ص ١٤٧) ٣٠١ ونواحيها ٢٨٢ و ٣٤٢ و ٣٤٨ و ٣٥٤ و ٣٥٥

ـ الريّ : ٢٨٧ و ٢٨٩ و ٢٩٩ (المُنتقِلة ص ١٦٥) ٣٠١ و ٣٥٤ و ٣٥٥

ـ ريدة : ٣٠٧

ـ زَبِيْد : (المُنتقِلة ص ١٧٠) ٣٠١ و ٣٥٦

ـ سُرّ مَنْ رأى : ٢٨٨ (المُنتقِلة

٥٤٤

ص ١٧٧) سامرا ٣٠١ و ٢٧٦ و ٣٤٥ و ٣٤٥

سقي الفُرات : ٢٨٤

سَمَرْ قَنْد : ٢٧٩ و ٢٩٥ (المُنتقِلة ص ١٨٣) ٣٠١ و ٣٤٢

(سنحان) : ٣٠٣

(سَنَع بالقرب من حدّة) : ٣٠٣ و ٣٠٤

سُوْراء : : ٢٨١ و ٢٨٧ (المُنتقِلة ص ١٧٦) ٣٠١ و ٣٥٠ و ٣٥٣

سُوراء وسقي الفُرات : ٢٨٤

سوق السلاح بغداد : ٢٧٧ في دولة الرشيد ٣٢٤

سوق دعام = جوف أرحب : ٣٢٠

الشام : ٣٥٦

الشرف : ٣١١

الشِعِر : ٣٠٤

شقّ (١) القرية : ٣١٠

شيراز : ٢٨٧ و ٣٠٠ (المُنتقِلة ص ١٩٧) ٣٠١ و ٣٥٢ و ٣٥٣

ـ صباح جبل : ٣١٤

ـ صرح جامع صنعاء : ٣١٧

ـ صَعْدَة : (المُنتقِلة ص ٢٠٠) ٣٠١ و ٣٥٦

ـ صنعاء : ٣٠٣ و ٣١٨

ـ الصومعة الشرقية : ٣١٧

ـ الصومعة الكبرى بجامع صنعاء : ٣٢٠

ـ الضلع : فيه العلويون من ذرّية العبّاس عليه السلام : ٣١٩

طبرستان : ٣٢٦ و ٢٧٤ و ٢٧٩ و ٢٩٥ و ٣٠٠ و ٣٠١ و ٣١٤ و ٣٣٨ و ٣٤٠ و ٣٤٣ (المُنتقِلة ص ٢١٤) و ٣٥٤ و ٣٥٥

ـ طبريّة : ٢٨٢ و ٢٨٣ و ٢٨٨ و ٢٨٩ و ٢٩٦ و ٢٩٧ و ٣٠١ و ٣٤٢ (المُنتقِلة ص ٢٠٤) ٣٤٢ و ٣٤٩ و ٣٥١ و ٣٥٣ و ٣٥٤ و ٣٥٥ و ٣٥٦

__________________

(١) بد ، هد : سوق.

٥٤٥

ـ الطفّ = كربلاء : ٢٦٦

ظفار : ٣١٣ ظفار داود ٣٠٦

العراق : ٣٤٣ و ٣٥٠ و ٣٥٨

عرق وهي مدينة الدعام : ٣٢٠

عكّ : ٣٢٥

عمران : ٣٠٣

فارس : ٢٨٥ و ٢٤٨

فَسا : ٢٩٨

فلسطين : ٣٤٩

قَبْر العَبّاس عليه السلام قريبٌ من الشَرِيعةِ

حيثُ اسْتشْهدَ : ٢٩٠

قبر القاضي جعفر بن أحمد بن عَبْد السلام الأنباري البُهلوليّ : ٣٠٤   

قبرا هارون وإبراهيم ابنا محمّد بن عَبْد الله بن عُبَيْد الله (الأمير) : ٢٨٨

قبر بصرح جامع صنعاء غربي الصومعة الشرقية : ٣١٧

قبر بمدينة الأخدود بنجران : ٣١٧

قبر عُبَيْد الله بن عبّاس بن عليّ بن

أبي طالب عليهم السلام : ٢٦٨

ـ قبر عليّ بن محمّد بن عُبَيْد الله مَشْهورٌ مَزورٌ : ٣٢٦

ـ قبر في طبرية يزعمون إنّه قبر عُبَيْد الله بن العبّاس عليه السلام : ٢٦٨

ـ قَزْوِيْن : : (المُنتقِلة ص ٢٥٠) ٢٨٨

و ٢٨٩ و ٣٠١ و ٣٢٢ و ٣٥٤ و ٣٥٥

ـ قَصْر ابن هُبَيْرَة (١) : (المُنتقِلة ص ٢٤٣) ٣٠١

ـ قضية نوسان من أعمال الشرف : ٣١٢

ـ قُمّ : ٢٧٤ و ٣٢٦ و ٣٤٠

ـ القمة (٢) من أرض اليمن : ٢٨٥

__________________

(١) هي بلدة (المُسَيِّب) على طريق كربلا إلى بغداد.

(٢) يقول الجلالي : القُمة بالضم سلسلة من الجبال الصغيرة ما بين مدينتي المنيرة والصليف بها معدن الملح. كذا في معجم المدن والقبائل اليمنية ، أعداد إبراهيم المقحفى ، منشورات دار الكلمة ، صنعاء اليمن ٢٠٠٥ م. ولم يذكره الحجري في مجموع بُلدان اليمن وقبائلها. كما

٥٤٦

و ٢٨٧ و ٢٩٩

قَهر : (المُنتقِلة ص ٢٥٨) ٣٠١

كربلاء : ٢٦٦ و ٣١٨

الكوفة : ٢٨٧ (المُنتقلة ص ٢٧٧) ٣٠١ و ٣٥٣

المأخذ : فيه العلويون من ذرّية العبّاس : ٣٠٣ و ٣١٩

المحراس : ٣١١

مخلاف الشِعِر : ٣٠٤

(المدحتيّة) : ٣٢٣        

المدينة : مدينة رسول الله صلى الله عليه وآله : ٣٢٤ و ٢٧٠ و ٢٨٦ و ٢٩٣ و ٢٩٩ و ٢٨٣ و ٣٢٥ و ٣٣٨ و ٣٣٩ و ٣٥١ و ٣٥٣ و         و ٣٤٥ و ٣٥٥ و ٣٥٧

مدينة الأردن وهي طبريّة وما يليها : ٢٨٢ و ٢٩٧

مذاب : من قرى بكيل : ٣٢٠

مذاب هجرة : عامرة بالفضل وفيها الأشراف والأشياع رحمهم الله : ٣٢٠

المراغة : ٣٤٢

ـ المرقد المعروف في العراق في قرية باسم (الحمزة الغربيّ) بناحية (المدحتيّة) قضاء (الهاشميّة) من مدينة (الحلّة) : ٣٢٣

ـ مرو : ٣٤٢ و ٣٤٤ ومَرْو الرُوْذْ ٣٠٣ (المُنتقِلة ص ٣٢٢) ٣٠٢

ـ مسجد العلات بصنعاء : ٣١٣

ـ مسورة : ٣٠٧

ـ المشرق : ٣٠٧

ـ المشهد (النجف الأشرف) : ٣٠٥

ـ مصر : ٢٨٣ و ٢٩٤ و ٢٧٦ و ٢٧٧

و ٢٨٤ و ٢٨٦ (المُنتقِلة ص ٣٠٣) ٣٠٢ و ٣٢٥ و ٣٤٠ و ٣٤٢ و ٣٤٢ و ٣٤٤ و ٣٤٦ و ٣٤٣ و ٣٤٤ و ٣٤٨ و ٣٥٢ و ٣٥٧ و ٣٥٨

ـ المصنّعة : ٣٠٤

ـ المضواح : ٣٠٤

ـ مطره : ٣٠٧

ـ المغرب : ٣٠٠ (المُنتقِلة ص ٢٨٧)

__________________

لم يرد الاسم في معجم البلدان للحموي ، بل فيه : القمعة حصن باليمن.

٥٤٧

٣٠١ و ٣٤٣ و ٣٥٢ و ٣٥٣ و ٣٥٤ و ٣٥٥

مَكّة المُكَرَّمَة : ٣٢٥ و ٢٨٣ و ٣١٨ و ٢٩٣ و ٢٧٠ و ٢٨٤ و ٢٨٥ و ٢٨٦

و ٣٣٨ و ٣٣٩ (المُنتقِلة ص ٣٠٧) ٣٠٢ و ٣٥١ و ٣٥٨

ملح : ٣٠٧

الموصل : ٢٧٩

مهْجَم في اليَمَن : (المُنتقِلة ص ٣١٧) ٣٠٢

(النادرة) : ٣٠٤

نَجْران : ٣٢٦ و ٣١٧ و ٣٢٠

نصِيْبِيْن : ٢٨٦ و ٢٨٨ و ٣٠٤ (المُنتقِلة ص ٣٣١) ٣٠٢ و ٣٤٢ و ٣٥٥ و ٣٥٨

نقيل كثير : ٣١٠

النوّاش : ٣١٠

نوسان من أعمال الشرف : ٣١١

نيل مصر : ٢٧٧ و ٣٤٦

وادي شوابة : ٣٠٦

ـ واسط : ٣٤٤

ـ وَرْوَر : جبل أسفل وادي شوابة يعرف اليوم باسم ظفار داود : ٣٠٦

ـ (الهاشميّة) في العراق : ٣٢٣

ـ هجرة سمر : ٣١٣

ـ هجرة صوف بحضور : ٣١٣

ـ هجرة عامرة بالفضل فيها الأشراف والأشياع رحمهم الله تعالى : ٣٢٠

ـ هجرة قطابر : ٣١٦

ـ همدان وَكْرنا : ٣٠٨

ـ اليمن : ٢٧٠ و ٢٨٤ و ٢٨٤ و ٢٨٦

و ٢٩٥ و ٢٩٨ و ٣٤٢ و ٣٥٢ و ٣٥٣

و ٣٥٦ و ٣٥٧ و ٣٥٨

ـ اليمن السفل : ٣١٠

ـ يَنْبُع : ٢٧٤ و ٢٨٨ و ٣٢٣ و ٣٣٩

و ٣٤٠ و ٣٥٤

ـ يوم الطَفّ : ٢٩٠ و ٢٩١ و ٣١٧

ـ يوم حَضْوَر من الأيّام المشهورة بين الإمام وسلطان اليمن الأسفل : ٣١٠

٥٤٨

(ثا)

فهرس المُصطلحات والألفاظ العامّة والمؤلّفات

إجازات في علوم عدّة من إمامه المنصور بالله عبد الله بن حمزة........................ ٣١٦

اجتماع الباطنيّة نساءً ورجالاً وإطفاء المصابيح ووقوع بعضهم على بعض حتّى المحارم.... ٣١٨

اجماعات أهل البيت عليهم السلام...................................... ٣١٤ و ٣١٥

اختلاف فقهاء أهل البيت عليهم السلام........................................ ٣١٤

ارْتُثَّ........................................................................ ٣٢٠

إماميّته...................................................................... ٣٢٥

انتقل إلى مصر............................................................... ٣٤٥

انقرض...................................................................... ٢٧٤

أحسب أنّ منهم............................................................. ٢٧٩

أشعر آل أبي طالب كلّهم...................................................... ٣٢٤

أقْعَدُ وُلد رسول الله صلى الله عليه وآله كلّهم..................................... ٣٣١

أُمامة تصحيف (لُبابة) للتشابُه الكبير بينهما في الرسم والوزن....................... ٢٥٧

أميراً بمكّة والمدينة ، قاضياً عليهما............................................... ٢٧٠

أنساب ذريّة العبّاس عليه السلام................................................ ٣٣٧

أنشدني أبو الحَسَن النيليّ بالبصرة............................................... ٢٧٨

أنشدني أبو الحسين ابن الملطيّ (١)............................................... ٢٧٨

أولد ابن الأفطسيّة وأكثر ويُكنى (أبا جعفر)...................................... ٢٨١

__________________

(١) في ك و(ش وخ) المطلي ، بتقديم الطاء على اللام.

٥٤٩

ـ تحليل محرّمات الشريعة وإباحة محظوراتها (!)...................................... ٣١٨

تصحيف بين (عَبْد الله) و(عُبَيْد الله)............................................ ٢٦٢

(تعليق) أبي الغنائم الحُسينيّ..................................................... ٢٨٢

(التوحيد) لحمزة بن القاسم بن عليّ بن حمزة...................................... ٣٢٣

توقيعُ المأمون : «يُعطى حمزةُ بن الحسن لشبهه بأمير المؤمنين عليه السلام مائة ألف درهم» ٢٩٤

جُبَّ........................................................................ ٣٢٢

«الجعفريّة» فيها فقهُ أهل البيت عليهم السلام على مذهب الشّيعة.................. ٣٢٥

حدّثَ عن أبيه............................................................... ٣٣١

خَطّ أبي الحسن ابن دينار النسّابة الأسديّ الكوفيّ................................. ٢٨٥

خَطَرٌ بالمدينة................................................................. ٢٨٧

دَمُ العَبّاس عليه السلام فِي بَنِي حَنِيْفَةَ............................................ ٢٩٠

الذيل الطويل....................................... ٢٦٩ و ٢٨٤ وذيل لم يطُلْ ٣٠٠

(الردّ على محمّد بن جعفر الأسديّ) لحمزة بن القاسم بن عليّ بن حمزة............... ٣٢٣

روى الحديث : الحَسَن بنُ عُبَيْد الله بن العبّاس عليه السلام......................... ٢٧٤

روى الحديث عن عليّ الرضا ابن موسى الكاظم عليهما السلام..................... ٢٩٥

روى الحديث عن عليّ بن موسى الرضا عليهما السلام : محمّد بن عليّ بن حمزة....... ٢٧٨

(الزيارات والمناسك) لحمزة بن القاسم بن عليّ بن حمزة............................. ٣٢٣

زيارة الحسين عليه السلام بكربلاء............................................... ٣١٨

زيارة جابر الأنصاري رضي الله عنه.............................................. ٢٦٧

«صح»...... ٣٤١ و ٣٤٥ و ٣٥٤ عقبه في «صح» ٣٥٠ هم في «صح» ٢٨٦ و ٣٥٢

صريح ، صريحان.............................................................. ٢٨٥

الصلح بين بني عليّ وبني جعفر................................. ٢٨٧ و ٢٩٩ و ٣٥٥

العبابسة : لقب أعقاب العبّاس عليه السلام...................................... ٣٣٧

العبّاسيّة من ذريّة أبي الفضل عليه السلام........................................ ٢٧١

٥٥٠

ـ العدد والذيل الطويل ـ........................................................ ٢٦٩

عدد كبير من أولاد العبّاس عليه السلام.......................................... ٣١٥

العهد الّذي عقدهُ المأمونُ للإمام الرِضا عليه السلام................................ ٣٣٤

فيه البيت ، والعدد ، والانتشار................................................. ٢٥٦

فيه غمز.................................... ٢٨٥ و ٣٥٧ مغموز ٢٨٥ مغموزان ٢٨٥

فيه نظر..................................................................... ٢٨٥

القُعدُد...................................................................... ٣٣١

كتاب محمّد بن مخلد بخطّه..................................................... ٣٣٢

الكنية مرتجلةً................................................................. ٢٦٧

«لُبابَة» بلامٍ مضمومةٍ وبائين موحّدتين ، بينهما ألِفٌ ، وفي آخره تاءٌ مُثنّاةٌ قصيرةٌ ٢٥٨ ـ ٢٦٦

لم يُعْقِبْ أَمِيْرُ المُؤْمِنِيْنَ عليه السلام من (مَهِيْرةٍ) بعد فاطمة عليهما السلام إلّا من أُمّ البَنِيْنَ ٢٧١

(المثل الأعلى في ترجمة أبي يعلى) للشيخ الأردوباديّ............................... ٣٢٣

المحمّدون من الشعراء للقفطيّ................................................... ٣٢٩

مذهب الاثني عشريّة.......................................................... ٣١٨

مذهب مطرَّف بن شهاب...................................................... ٣٠٧

المشجّرات العلويّة............................................................. ٢٦٥

مشجر أولاد أبي الفضل العبّاس بن عليّ بن أبي طالب عليهم السلام................ ٣١٢

(مقاتل الطّالبيّين) لمحمّد بن عليّ بن حمزة......................................... ٣٣٤

مكاتبة...................................................................... ٣٣٣

مَن انتسب إلى أبي الفضل العبّاس عليه السلام.................................... ٣٢٩

مَن انتمى إلى العَبّاس بن عليّ عليه السلام من غير عُبَيْد الله بن العَبّاس فهو كاذبٌ ـ... ٢٦٩

مَن رَوى عن جعفر بن محمّد عليه السلام من الرجال لحمزة بن القاسم بن عليّ........ ٣٢٣

من أصحابنا حمزة بن القاسم بن عليّ بن حمزة..................................... ٣٢٣

(موسوعة أنساب آل البيت النبوي)..................................... ٣٣٧ و ٣٥٨

٥٥١

ـ الموقعة التي كانت مع الكوكبي بقزوين........................................... ٣٥٤

الناصرية تفضل الناصر عليه السلام على الهادي عليه السلام في العلم................ ٣١٥

نسخة عن الكاظم عليه السلام لعليّ بن حمزة بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العبّاس عليه السلام ٣٢٦

النَسْل من ولد عليّ عليه السلام لخمسةٍ......................................... ٢٧١

النقابة....................................................................... ٢٩٤

وَجَدْتُ في كُتُب جدّي عُبَيْد الله بن العَبّاس بن عليّ بن أبي طالب عليهم السلام...... ٣٢١

ورث العَبّاسَ ابنُه عُبَيْد الله بنُ العَبّاس............................................ ٢٦٨

ورث العَبّاسُ عليه السلام إخوتَه ، ولم يكن لهم ولدٌ................................ ٢٦٨

يُشَبَّهُ بِأمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب عليه السلام................................ ٢٩٤

يمتنع من التحديث ثمّ حدّث................................................... ٣٢٥

٥٥٢

(جا)

فهرس الأشعار والأراجيز

إنّي لأَذْكُرُ لِلعبّاسِ مَوْقِفَهُ

بِكربلاء وهامُ القومِ تُخْتَطَفُ

يَحمي الحُسينَ ويسقيهِ على ظَمَأً

ولا يُولّي ولا يثني فيختلفُ

فلا أرى مشهداً يوماً كمشهدهِ

مع الحسين عليه الفضلُ والشَرَفُ

أكرِمْ بهِ مشهداً بانَتْ فضائِلُهُ

وما أضاعَ لهُ أفعالُهُ خَلَفُ (١)

للفضل بن محمّد بن الفضل في جدّه العبّاس السقّاء عليه السلام..................... ٢٧٤

لو كنتُ من دهري على ثقةٍ

لصبرتُ حتّى يبتدي أمريْ

لكنْ نوائبُهُ تُحرّكُني

فاذْكُرْ وُقِيْتَ نوائِبَ الدَهْرِ

واجعلْ لِحاجَتِنا وإنْ كَثُرَتْ

أشغالُكُمْ حَظّاً من الذكْرِ

فالمرءُ لا يخلُو على عقب الْـ

أيّامِ مِن ذَمٍّ ومِن شُكْرِ (٢)

لمحمّد بن عليّ بن حمزة بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العبّاس بن أمير المؤمنين عليهما السلام ٢٧٨

وارَى البقيعُ مُحمّداً

لله ما وارى البقيعُ

مِنْ نائِلٍ ويَدٍ ومَعْـ

ـرُوفٍ إذا ضَنَّ المَنُوعُ

وحَيَاً لأيتامٍ وأر ملةٍ

إذا جفَّ الربيعُ

__________________

(١) الأبيات الأوّل والثاني والرابع في «معجم الشّعراء» للمرزباني وفيه :

«أكرمْ به سيّداً بانَتْ فضيلَتُهُ

وما أضاعَ لَهُ كَسْبُ العُلا خَلَفُ»

(ص ١٨٤).

(٢) وقد أورد المرزباني هذا الشعر في معجم الشعراء ص ٤١١. في ترجمة محمد بن علي. وسنذكر كلامه فيه عند اسمه في الأعلام من ذرية أبي الفضل عليه السلام.

٥٥٣

وَلّى فَوَلَّى الجودُ والمَعْـ

ـرُوفُ والحَسَبُ الرفيعُ

للعبّاس بن الحسن يرثي أخاه محمّداً.............................................. ٢٨٠

وقالتْ قريشٌ لنا مفخرٌ

رفيعٌ على النّاس لا يُنكَرُ

بِنا يفخَرُون على غيرِنا

فأمّا علينا فلا يَفخرُوا

للعبّاس بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العبّاس عليه السلام............................. ٢٨٠

وإنّي لأَستحيي أخي أَنْ أبرّهُ

قريباً وأنْ أجفُوْهُ وهو بعيدُ

عليّ لإخواني رقيبٌ من الهوى

تبيدُ الليالي وهو ليسَ يَبيدُ (١)

عَبْد الله ابن الأفطسيّة ابن العبّاس بن عَبْد الله بن العبّاس بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العبّاس عليه السلام       ٢٨١

أيُّ رُزْءٍ جنى على الإسلامِ

أيُّ خَطْبٍ مِن الخُطُوبِ الجِسامِ

الشُعراء...................................................................... ٢٨٢

قومٌ إذا نُودُوا الدَفْعِ مُلِمَّةٍ

والخيلُ بينَ مَدعّسٍ ومُكَرْدسِ

لَبسُوا القُلُوبَ على الدُرُوعِ وأَقْبَلُوا

يَتَهافَئونَ على ذِهابِ الأَنْفُسِ

القائل....................................................................... ٢٩٢

وإنّي لأَستحيي أخي أَنْ أبرّهُ

قريباً وأنْ أجفُوْهُ وهو بعيدُ

عليّ لإخواني رقيبٌ من الهوى

تبيدُ الليالي وهو ليسَ يَبيدُ

عَبْدُ الله بن العَبّاس بن عَبْد الله بن العَبّاس بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العَبّاس عليه السلام ٢٩٦

ما زلت بالسيف تمضي جاهداً قُدُماً

حتّى ملكتَ قِنان الرأس من شظب

دون الّذي شرّف الإسلام صارمُه

ومجده ، وحمى بحبوحة العرب

__________________

(١) ورد البيتان مع ثالثٍ في ديوان الحارث بن خالد المخزومي (ص ٥٢) من طبعة النجف ، ونسبها أيضاً صدرُ الدين البصريّ ، في «الحماسة البصريّة» إلى الحارث بن خالد بن العاص المذكور ، وفيهما :

«قريباً وأجفو والمزار بعيد»

والبيت الثاني في المقطوعة الواردة في المرجعين المذكورين :

«يذكر فيهم في مغيبٍ ومشهدِ

فسِيّانَ عِندي غائِبٌ وشهيدُ»

وفي (الديوان) : ... غيبٌ وشهودُ. والله أعلم.

٥٥٤

الناصر الدّين أعلى دين والده

عن القرامط بالهنديّة العضب

إلى آخر الأبيات. لعبد الله التميمي............................................. ٣٠٧

ألذُّ الهوى ما كان أعرى عن الهُجْر

وأسلمُ من ليلِ التباريح والهَجْرِ

وما أخلصتْ فيه العذارى وِدادَها

ولمْ تطوِ أسرار القلوب على غدرِ

طربتُ وقد ولّى الشبابُ وقَلّما

أرى طَرباً بعدَ الشباب لذي حِجْر

وكائن (١) زجرتُ النفس عن سُرعة الهوى

مراراً ، فلم تُقْصرْ فَصُمْتُ عن الزجْرِ

فكنْ لي عذيراً في البُكاء فإنّني

أسيرُ هوىً أوْلى من الغزل العُذري

فلستُ بناسٍ عهدَ ليلى وحُبّها

ولا تارِكاً تذكارَ مَن حَلّ في حِجْري

ولا صارفاً عن حبّ أحمدَ مُهجتي

إمام الهُدى المَهدِيّ ذِي العِزّ والفخرِ

مجدّدُ رسمِ الحقّ بعدَ دُروسه

وكالِئ سَرْحِ الدينِ من شِيَعَ الكُفرِ

لكَ الله كمْ أقررتَ من عينِ مسلمٍ

وأبكيتَ عيناً من غويٍّ أخي فُجْرِ

وعطّلتَ داراً من ضلالٍ فأصبحتْ

بسَعدِكَ داراً للتلاوَةِ والذِكرِ

__________________

(١) بد : وكان.

٥٥٥

وكمْ مأتمٍ للنائحاتِ أقَمْتَهُ

على الكُفرِ بِالبيضِ المُشطّبةِ البُتْرِ

أحمد بن سليمان العلوي العبّاسي................................................ ٣٠٨

كذا فليكنْ شيدُ العُلا والمكارمِ

لِمَنْ يبتغي ملكَ المُلوك الأكارمِ

ومَنْ رامَ إطفاءَ الضّلالةِ لم يجدْ

سبيلاً لغيرِ المُرهفاتِ الصوارمِ

وبالسّمهريّاتِ الدّقاقِ لَدَى الوَغى

وبالأعوَجِيّاتِ الجِيادِ الصلادمِ

وكلّ طويل الباع أرْوَعَ باسلٍ

جميلِ المُحيّا مِنْ ذُؤابةِ هاشمِ

خليليَّ إمّا تسألانيْ فإنّنيْ

خبيرٌ بأنّ العِزّ تحتَ اللهاذِمِ

ألمْ تَرَيا جُنْدَ الإمامِ وقدْ أَتَتْ

إليهم جُيُوشٌ مِنْ جُنُودِ الأعاجِمِ

فلمْ تَكُ إلاّ لَحْظةَ العينِ بَيْنَنا

وهَبَّتْ رياحُ النصرِ عندَ التفاقُمِ

فولّى جُنُودُ الظُلمِ واللهُ ناصرٌ

ونحنُ عليهمْ كاللُّيُوثِ الضراغِمِ

نَسُوقُهُمُ بِالسّيفِ كالشاءِ ساقَها الذْ

ذِئابُ ، وسوقَ الصَّقْرِ بُكْمَ الحمائِمِ

فلمْ تتحَلَّ الحربُ إلاّ وقدْ غَدَتْ

جماجمُ أرجاسٍ عقيبَ جماجِمِ

فكمْ مِنْ قتيلٍ في الفلاةِ مُجَدَّلٍ

ومُستَسلِمٍ مِنْ مالِهِ غيرِ سالِمِ

وكمْ مِن جوادٍ أعْجَمِيٍّ مُطَهَّمٍ

وأَسْمَرَ خِطِيٍّ وأبيضَ صارِمِ

وفضفاضةٍ مثلِ الأَضاةِ وبَيْضَةٍ

تَلُوحُ كَما لاحَتْ نُجُومُ النَعائِمِ

فآبَتْ جُيُوشُ الظالِمِينَ بِحَسرَةٍ

وأُبْنَا إلى أوطانِنا بِالغَنائِمِ

وولّى ابنُ يحيى هارِباً مُتَخَفِّراً

وقدْ كانَ مَعْدُوداً لِكَشفِ العظائِمِ

وقال : أَلا يا ليتني مُتُّ قبلَها

ولمْ يَكُ مالِيْ قِسمَةً في الغنائِمِ

وليتَ حَضَوراً لمْ أكُنْ حاضِراً بِها

ويا لَيْتَها كانَتْ كأحْلامِ نائِمِ

ويا ليتَ أنَّ ابنَ الرَّسولِ ومُلْكَهُ

هَباءٌ ولمْ نلبسْ ثيابَ الهزائِمِ

أحمد بن محمّد بن حاتم بن الحسين العلوي العبّاسي................................ ٣١٠

لِمِثلِ هذا اليومِ سُمِّيْتُ الأسدْ

أضربُ ضرباً لم يُعاينهُ أحَدْ

بسعدِ مولانا الإمامِ المُعتَمَدْ

أرجُو بِذاكَ الفَوزَ منْ فَرْدٍ صَمَدْ

لمْ يتّخذْ صاحبةً ولا وَلَدْ

٥٥٦

أسعد بن الحسين العبّاسي...................................................... ٣١١

منعَ الحزنُ مُقلتيْ أنْ تناما

وذرى الدمع من جفوني سجاما

يومَ ناديت حيَّ الأخلافِ للنصْـ

ـرِ على مذحجٍ وناديت ياما

ودعونا لنصرنا الوادعيّيـ

ـنَ فلمْ ينصروا الإمامَ الهُماما

لا يُجيبونَ صارخاً قامَ يدعُو

يا لَهَمْدانَ ك انصُرُوا الإسلاما

ودعونا ثقيف كيْ ينصُرُونا

فأجابُوا ولمْ يكُونوا لِئاما

فخرجنا بهمْ إلى حارِ كعبٍ

بخيولٍ إلى العدوّ ترامى

فأتانا الخبيرُ يُخبرُ أنْ قدْ

قُتِلَ الهاشميْ وذاقَ الحِماما

قتلتْ حارثُ بنُ كعبٍ شريفاً

خيرَ مَنْ وحّدَ الإلهَ وصَاما

قتلوهُ فأفْحَشُوا القتلَ فيهِ

حينَ أضحى لديْهِمُ مُستظاما

كانَ حِرزاً لِلمُسلمينَ وكَهْفاً

ورَجاءً ومَعْقِلاً ونِظاما

قتلَ اللهُ مذحجاً شرَّ قتلٍ

بأبي جعفر وأُصْلُوا غراما

وجزى اللهُ والدي غُرَفَ الخُلْـ

ـدِ وأعطاهُ جنّةً وسَلاما

فلقدْ كانَ وافيَ العهدِ لِـلَّـ

ـهِ وبالحقّ والهُدى قَوّاما

عبدَ اللهَ واستقامَ على الحقْـ

ـقِ وأوفى بِالبيعتينِ الإماما

عليّ بن محمّد بن عُبَيْد الله بن عبد الله بن عُبَيْد الله بن الحسن بن عُبَيْد الله بن العبّاس عليه السلام   ٣١٨

قبر بخيوان حوى ماجداً

منتخب الآباء عبّاسي

قبر علي بن أبي جعفر

من هاشم كالجبل الراسي

من يطعن الطعنة خوّارة

كأنّها طعنة جسّاس

الهادي....................................................................... ٣٢٠

إنّي لأَذْكُرُ لِلعبّاسِ مَوْقِفَهُ

بِكربلاء وهامُ القومِ تُخْتَطَفُ

يَحمي الحُسينَ ويسقيهِ على ظَمَأً

ولا يُولّي ولا يثني فيختلفُ

فلا أرى مشهداً يوماً كمشهدهِ

مع الحسين عليه الفضلُ والشَرَفُ

٥٥٧

أكرِمْ بهِ مشهداً بانَتْ فضائِلُهُ

وما أضاعَ لهُ أفعالُهُ خَلَفُ (١)

لأبي العبّاس الفضل بن محمّد بن الفضل الشاعر الخطيب أبي العبّاس................. ٣٢٦

أحقّ الناسِ أنْ يُبكى عليهِ

إذا (٢) أبكى الحسينَ بِكربلاءِ

أخوهُ وابنُ والدِهِ عليٍّ

أبُو الفضلِ المُضرّجُ بِالدّماءِ

ومَنْ واساهُ لا يَثنيه شيءٌ

وجاءَ لَهُ على عَطَشٍ بِماءِ (٣)

لأبي العبّاس الفضل بن محمّد بن الفضل الشاعر الخطيب أبي العبّاس................. ٣٢٦

إنّي كَريمٌ مِن أكَارِم سادَةٍ

أَكُفُّهُمُ تَنْدَى بِجَزلِ المَواهِبِ

هُمُ خَيرُ مَنْ يَحْفَى وأكْرَمُ ناعِلٍ

وذِرْوَةُ هُضْبِ الغُرِّ مِن آلِ غالِبِ

هُمُ المَنُّ والسَلْوى لِدانٍ بِوُدِّهِ

وكَالسُمِّ في حَلْقِ العَدُوِّ المُجانِبِ

لمحمّد بن عليّ بن عبد الله بن العبّاس بن الحسين أبو إسماعيل........................ ٣٢٨

وجَدّيْ وَزيْرُ المُصْطَفى وابنُ عَمِّهِ

عَلِيٌّ شِهابُ الحَرْبِ في كُلِّ مَلْحمِ

أَلَيْس بِبَدْرٍ كانَ أوّلَ قاحِمٍ

يُطِيْرُ بِحَدِّ السَيْفِ هامَ المُقحّمِ

وأوّلَ مَنْ صَلّى ووَحّدَ رَبّهُ

وأَفْضلَ زُوّارِ الحَطيْمِ وزَمْزَمِ

وصاحِبَ يَوْمِ الدَوْحِ إِذْ قامَ أَحْمَدٌ

فَنادى بِرَفْعِ الصَوْتِ لا بِتَهَمْهُمِ

جَعَلْتُكَ مِنّيْ يا عَلِيُّ بِمَنْزِلٍ

كَهارُونَ مِنْ مُوسَى النَجِيِّ المُكَلَّمِ

فَصَلّى عَلَيْهِ اللهُ ما ذَرَّ شارِقٌ

وأَوْفتْ حَجُوْنَ البَيتِ أَرْكُبُ مُحْرِمِ (٤)

لمحمّد بن عليّ بن عبد الله بن العبّاس بن الحسين أبو إسماعيل........................ ٣٢٨

لو كنتُ من أمري على ثقةٍ

لصبرتُ حتّى ينتهي أمري

__________________

(١) المجدي / ٢٣٢ = مثله السّماوي ، إبصار العين ، / ٣١ ؛ الأمين ، أعيان الشّيعة ، ٨ / ٤٠١. والأبيات الأوّل والثّاني والرّابع في «معجم الشّعراء» للمرزبانيّ (ص ١٨٤) وفيه :

«أكرمْ به سيّداً بانَتْ فضيلَتُهُ

وما أضاعَ لَهُ كَسْبُ العُلا خَلَفُ»

(٢) ذكر أرباب المقاتل : فتىً ابكى ـ ـ ـ إلى آخره.

(٣) القاضي النعمان ، شرح الأخبار (٣ / ١٩٣). وذكر ذلك في تاريخ بغداد (١٢ / ١٣٦) والمقاتل ص ٨٤ ، فهم يؤيّدون المؤلّف في نسبتها إلى الشاعر المذكور.

(٤) معجم الشعراء للمرزباني.

٥٥٨

لكنْ نوائبُه تُحرّكُني

فاذكُرْ وُقِيتَ نوائبَ الدَهرِ

واجعلْ لِحاجَتِنا وإنْ كَثُرَتْ

أشغالُكُمْ حَظّاً من الذكْرِ

والمرؤُ لا يَخْلُوْ على عقب الْأ

يّامِ من ذَمٍّ ومن شُكْرِ

لمحمّد بن عليّ بن حمزة العلويّ الأخباريّ.......................................... ٣٣٠

إنّي سأذكر للعبّاس موقفه

بكربلاء وهام الطّفّ تختطفُ

يحمي الحسين ويسقيه على ظمأ

ولا يُوَلّي ولا يثني فيختلفُ

فلا أرى مشهداً يوماً كمشهده

مع الحسين عليه الفضل والشرف

أكرم به مشهداً بانت فضائله

وما أضاع له أفعاله خَلَفُ (١)

للفضل الشاعر الخطيب أبي العبّاس.............................................. ٣٤٠

وارَى البقيعُ مُحمّداً

الله ما وارى البقيعُ

مِنْ نائِلٍ ويَدٍ ومَعْـرُوف

إذا ضَنَّ المَنُوعُ

وحَيَاً لأيتامٍ وأر ملةٍ

إذا جفَّ الربيعُ

وَلّى فَوَلَّى الجودُ

والمَعْـرُوفُ والحَسَبُ الرفيعُ

للعبّاس الخطيب الشاعر........................................................ ٣٤٦

وقالتْ قريشٌ لنا مفخرٌ

رفيعٌ على النّاس لا يُنكَرُ

بِنا يفخَرُون على غيرِنا

فأمّا علينا فلا يَفخرُوا

للعبّاس الخطيب الشاعر........................................................ ٣٤٦

وإنّي لأَستحيي أخي أَنْ أبرّهُ

قريباً وأنْ أجفُوْهُ وهو بعيدُ

عليّ لإخواني رقيبٌ من الهوى

تبيدُ الليالي وهو ليسَ يَبيدُ

لعبد الله الحماني أبي جعفر :.................................................... ٣٥٠

__________________

(١) ويُروى : أكرمْ به سيّداً بانَتْ فضيلتُهُ * وما أضاعَ له كَسْبُ العُلا خَلَفُ

٥٥٩

(٧)

فهرس المصادر والمراجع

١ ـ الأئمّة الاثنا عشر : لابن طُولُون ، محمّد بن علي الدمشقي الصالحي (ت ٩٥٣) تحقيق د. صلاح الدين المنجّد ـ دار صادر وبيروت ـ بيروت ١٩٥٨ ميلادية.

٢ ـ إبصار العين في أنصار الحسين عليه السلام : للسماويّ ، الشيخ محمد ابن الشيخ طاهر النجفي ـ الطبعة الأُولى ـ النجف.

٣ ـ اتّعاظ الحنفا بأخبار الأئمّة الفاطميّين الخلفا : للمقريزي ، أحمد بن علي ، تقي الدين (ت ٨٤٥) تحقيق محمد عبد القادر أحمد عطا ـ دار الكتب العلمية ـ بيروت ١٤٢٢.

٤ ـ إثبات الوصيّة : للمسعوديّ ، علي بن الحسين (ت ٣٤٦) طبعة حجرية ـ إيران.

٥ ـ الأخبار الطوال : للدينوريّ ، أحمد بن داود بن أبي حنيفة (ت ٢٨٢) تحقيق عبد المنعم عامر ، مراجعة د. جمال الدين الشيّال ـ مصر ١٣٧٩ ، صوّرته المكتبة الحيدرية ـ قم.

٦ ـ الاختصاص : المنسوب إلى الشيخ المفيد ، مُحَمَّد بن مُحَمَّد بن النُعمان ابن المعلّم البغدادي (ت ٤١٣) تصحيح عليّ أكبر الغفاريّ ـ طبع مؤسسة جماعة المدرّسين ـ قم.

٧ ـ اختيار المُمتِع في علم الشعر وعمله : للنهشلي ، عبد الكريم بن إبراهيم (ت ٤٠٥) تحقيق د. محمود شاكر القطان ـ دار المعارف ١٩٨٣ ميلادية.

٨ ـ أدب الطّفّ أو شعراء الحسين عليه السلام : للشهيد الفقيد السيّد جواد شبّر النجفي ـ دار التاريخ العربي ـ بيروت ١٤٢٢.

٥٦٠