وسائل الشيعة - ج ١٣

محمد بن الحسن الحرّ العاملي [ العلامة الشيخ حرّ العاملي ]

وسائل الشيعة - ج ١٣

المؤلف:

محمد بن الحسن الحرّ العاملي [ العلامة الشيخ حرّ العاملي ]


المحقق: مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث ـ قم
الموضوع : الحديث وعلومه
الناشر: مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث ـ قم
المطبعة: ستاره
الطبعة: ٣
ISBN: 964-5503-13-2
ISBN الدورة:
964-5503-00-0

الصفحات: ٥٧٦
  نسخة مقروءة على النسخة المطبوعة
 &

[ ١٨٢٥٤ ] ٦ ـ وعن علي بن محمّد ، عن صالح بن أبي حماد(١) ، عن أحمد بن الجهم الخزاز ، عن محمّد بن عمر بن يزيد ، عن بعض أصحابه قال : كنت في ظهر(٢) أبي الحسن موسى ( عليه السلام ) على الصفا وعلى المروة(٣) وهو لا يزيد على حرفين : اللّهم إني أسألك حسن الظنّ بك في كلّ حال ، وصدق النيّة في التوكّل عليك .

ورواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن يعقوب(٤) ، وكذا الذي قبله .

أقول : حمله الشيخ على الجواز فلا ينافي الاستحباب ، ويمكن حمله على تكرار هذا الدعاء أو الاقتصار عليه مع إطالة الوقوف .

٦ ـ باب وجوب السعي سبعة أشواط ، والابتداء بالصفا والختم بــالمــروة ، واستحبــــاب الهــرولــة بين المنــارتين ، والدعاء فيه بالمأثور ، وكثرة الصلاة على محمد وآله ( صلّى الله عليهم )

[ ١٨٢٥٥ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن موسى بن القاسم ، عن إبراهيم بن أبي سماك(١) ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه

__________________

٦ ـ الكافي ٤ : ٤٣٣ / ٩ .

(١) في الاستبصار : صالح بن أبي حمزة .

(٢) في المصدر : وراء .

(٣) في المصدر : أو على المروة .

(٤) التهذيب ٥ : ١٤٨ / ٤٨٦ ، والاستبصار ٢ : ٢٣٨ / ٨٢٨ .

الباب ٦ فيه ٧ أحاديث

١ ـ التهذيب ٥ : ١٤٨ / ٤٨٧ ، وأورد ذيله في الحديث ١ من الباب ١ من أبواب التقصير .

(١) في المصدر : إبراهيم بن أبي سمال .

٤٨١
 &

السلام ) قال : ثم انحدر ماشياً وعليك السكينة والوقار حتّى تأتي المنارة ، وهي طرف المسعىٰ ، فاسع ملء فروجك ، وقل : « بسم الله والله أكبر ، وصلّى الله على محمّد وآله » وقل : « اللّهم اغفر وارحم واعف عمّا تعلم إنّك أنت الأعز الأكرم » حتّى تبلغ المنارة الأُخرى ، قال : وكان المسعىٰ أوسع ممّا هو اليوم ، ولكن الناس ضيّقوه ، ثم امش وعليك السكينة والوقار(٢) ، فاصعد عليها حتّى يبدو لك البيت فاصنع عليها كما صنعت على الصفا ، ثم طف بينهما سبعة أشواط تبدأ بالصفا وتختم بالمروة ، ثم قصر . . . الحديث .

[ ١٨٢٥٦ ] ٢ ـ ورواه الكليني عن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن معاوية بن عمار نحوه ، إلّا أنّه قال : حتّى تبلغ المنارة الأخرى ، فإذا جاوزتها فقل « يا ذا المن والفضل والكرم والنعماء والجود اغفر لي ذنوبي إنّه لا يغفر الذنوب إلّا أنت » ثم امش ـ وذكر بقية الحديث إلى قوله ـ : وتختم بالمروة .

[ ١٨٢٥٧ ] ٣ ـ قال الشيخ : وروي عن النبي ( صلّى الله عليه وآله ) أنّه طاف وخرج من المسجد فبدأ بالصفا ، وقال : ابدؤا بما بدأ الله به .

[ ١٨٢٥٨ ] ٤ ـ وبإسناده عن الحسين بن سعيد ، عن الحسن ، عن زرعة ، عن سماعة قال : سألته عن السعي بين الصفا والمروة ، قال : إذا انتهيت إلى الدار التي على يمينك عند أوّل الوادي فاسع حتى تنتهي إلى أوّل زقاق عن يمينك بعدما تجاوز الوادي إلى المروة ، فإذا انتهيت إليه فكفّ عن السعي وامش مشياً ، وإذا جئت من عند المروة ، فابدأ من عند الزقاق الذي وصفت

__________________

(٢) في المصدر زيادة : حتى تأتي المروة .

٢ ـ الكافي ٤ : ٤٣٤ / ٦ .

٣ ـ التهذيب ١ : ٩٦ / ٢٥٠ .

٤ ـ التهذيب ٥ : ١٤٨ / ٤٨٨ ، وأورد ذيله في الحديث ٢ من الباب ٢١ من هذه الأبواب .

وعلق المصنف هنا ما نصه : هذا مروي في باب الوضوء من التهذيب ( منه ) .

٤٨٢
 &

لك ، فإذا انتهيت إلى الباب الذي قبل الصفا بعدما تجاوز الوادي فاكفف عن السعي وامش مشياً ، وإنما السعي على الرجال ، وليس على النساء سعي .

محمّد بن يعقوب ، عن عدّة من أصحابنا ، عن أحمد بن محمّد ، عن الحسين بن سعيد مثله(١) .

[ ١٨٢٥٩ ] ٥ ـ وعنهم ، عن أحمد بن محمّد ، عن محمّد بن يحيى ، عن غياث بن إبراهيم ، عن جعفر ، عن أبيه قال : كان أبي يسعىٰ بين الصفا والمروة ما بين باب ابن عباد إلى أن يرفع قدميه من المسيل لا يبلغ زقاق آل أبي حسين .

[ ١٨٢٦٠ ] ٦ ـ وعنهم ، عن سهل بن زياد ، عن علي بن أسباط ، عن مولى لأبي عبدالله ( عليه السلام ) من أهل المدينة قال : رأيت أبا الحسن ( عليه السلام ) يبتدىء بالسعي من دار القاضي المخزومي قال : ويمضي كما هو إلى زقاق العطارين .

[ ١٨٢٦١ ] ٧ ـ وعن علي ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، وعن محمّد ، عن الفضل ، عن صفوان وابن أبي عمير(١) ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) أنّ رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) حين فرغ من طوافه وركعتيه قال : ابدؤاا بما بدأ الله به من إتيان الصفا ، إنّ الله عزّ وجلّ يقول : ( إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللَّـهِ )(٢) . . . الحديث .

__________________

(١) الكافي ٤ : ٤٣٤ / ١ .

٥ ـ الكافي ٤ : ٤٣٤ / ٢ .

٦ ـ الكافي ٤ : ٤٣٥ / ٧ .

٧ ـ الكافي ٤ : ٤٣١ / ١ ، وأورده في الحديث ٢ من الباب ٣ وذيله في الحديث ١ من الباب ٤ من هذه الأبواب .

(١) في المصدر : صفوان بن يحيى ، عن ابن أبي عمير .

(٢) البقرة ٢ : ١٥٨ .

٤٨٣
 &

ورواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن يعقوب(٣) .

أقول : وتقدّم ما يدلّ على استحباب الصلاة على محمّد وآله ( صلّى الله عليهم ) في السعي في أحاديث الطواف(٤) .

٧ ـ باب أنّ من ترك السعي عامداً بطل حجه ولزمه الحج من قابل

[ ١٨٢٦٢ ] ١ ـ محمّد بن يعقوب ، عن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) في رجل ترك السعي متعمّداً ، قال : عليه الحجّ من قابل .

محمّد بن الحسن بإسناده عن محمّد بن يعقوب مثله(١) .

[ ١٨٢٦٣ ] ٢ ـ وبإسناده عن يعقوب بن يزيد ، عن ابن أبي عمير ، عن معاوية بن عمار قال : قال أبو عبدالله ( عليه السلام ) : من ترك السعي متعمداً فعليه الحجّ من قابل .

[ ١٨٢٦٤ ] ٣ ـ وبإسناده عن موسى بن القاسم ، عن النخعي أبي الحسين ـ يعني أيّوب بن نوح ـ عن ابن أبي عمير ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي

__________________

(٣) التهذيب ٥ : ١٤٥ / ٤٨١ .

(٤) تقدم في الباب ٢١ من أبواب الطواف ، وفي الباب ٢ من أبواب أقسام الحج ، وفي الحديث ١٠ من الباب ١ من هذه الأبواب .

ويأتي ما يدل عليه في الأبواب ١١ و ١٣ و ١٤ من هذه الأبواب .

الباب ٧ فيه ٣ أحاديث

١ ـ الكافي ٤ : ٤٣٦ / ١٠ .

(١) التهذيب ٥ : ١٥٠ / ٤٩١ .

٢ ـ التهذيب ٥ : ٤٧١ / ١٦٥١ .

٣ ـ التهذيب ٥ : ١٥٠ / ٤٩٢ ، والاستبصار ٢ : ٢٣٨ / ٨٢٩ .

٤٨٤
 &

عبدالله ( عليه السلام ) ـ في حديث ـ أنّه قال في رجل ترك السعي متعمّداً ، قال : لا حجّ له .

ورواه الكليني كما يأتي(١) .

٨ ـ باب أنّ من ترك السعي نــاسياً وجب عليــه الاتيــان بــه ، وإن خرج لزمه العود له ، وإن تعذّر وجب أن يستنيب فيه .

[ ١٨٢٦٥ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن موسى بن القاسم ، عن النخعي أبي الحسين ، عن ابن أبي عمير ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : قلت له : رجل نسي السعي بين الصفا والمروة ، قال : يعيد السعي ، قلت : فإنّه خرج(١) قال : يرجع فيعيد السعي ، إنّ هذا ليس كرمي الجمار إنّ الرمي سنّة ، والسعي بين الصفا والمروة فريضة . . . الحديث .

ورواه الكليني ، عن علي ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، وصفوان ، عن معاوية بن عمار مثله(٢) .

وعنه ، عن النخعي ، عن عبيد بن الحارث ، عن ابن أبي عمير مثله(٣) .

__________________

(١) لم نعثر عليه في ما يلي ولا في الكافي .

الباب ٨ فيه ٣ أحاديث

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٠ / ٤٩٢ ، والاستبصار ٢ : ٢٣٨ / ٨٢٩ ، وأورد صدره في الحديث ٢ من الباب ٣ من أبواب العود إلى منى وقطعة منه في الحديث ١ من الباب ١ واُخرى في الحديث ٣ من الباب ٧ من هذه الأبواب .

(١) في الكافي : فاته ذلك حتى خرج ( هامش المخطوط ) .

(٢) الكافي ٤ : ٤٨٤ / ١ .

(٣) لم نعثر عليه في التهذيب .

٤٨٥
 &

ورواه الكليني ، عن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير مثله(٤) .

[ ١٨٢٦٦ ] ٢ ـ وبإسناده عن سعد بن عبدالله ، عن موسى بن الحسن ، عن محمّد بن عبدالحميد ، عن أبي جميلة المفضل بن صالح ، عن زيد الشحام ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : سألته عن رجل نسي أن يطوف بين الصفا والمروة حتّى يرجع إلى أهله ، فقال : يطاف عنه .

[ ١٨٢٦٧ ] ٣ ـ محمّد بن علي بن الحسين بإسناده عن العلاء ، عن محمّد بن مسلم ، عن أحدهما ( عليهما السلام ) قال : سألته عن رجل نسي أن يطوف بين الصفا والمروة ، قال : يطاف عنه .

ورواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن الحسين ، عن صفوان ، عن العلاء(١) .

أقول : حمله الشيخ على التعذّر .

٩ ـ باب أنّ من ترك الهرولة في السعي لم يلزمه شيء ، ويستحب له أن يرجع القهقرى ثم يهرول

[ ١٨٢٦٨ ] ١ ـ محمّد بن يعقوب ، عن عدّة من أصحابنا ، عن أحمد بن محمّد ، عن الحسن بن محبوب ، عن مالك بن عطيّة ، عن سعيد الأعرج

__________________

(٤) الكافي ٤ : ٤٨٤ / ١ ، والتهذيب ٥ : ٢٨٦ / ٩٧٤ .

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥٠ / ٤٩٣ ، والاستبصار ٢ : ٢٣٩ / ٨٣٠ .

٣ ـ الفقيه ٢ : ٢٥٦ / ١٢٤٤ .

(١) التهذيب ٥ : ٤٧٢ / ١٦٥٨ .

الباب ٩ فيه حديثان

١ ـ الكافي ٤ : ٤٣٦ / ٩ ، والتهذيب ٥ : ١٥٠ / ٤٩٤ .

٤٨٦
 &

قال : سألت أبا عبدالله ( عليه السلام ) عن رجل ترك شيئاً من الرمل في سعيه بين الصفا والمروة ؟ قال : لا شيء عليه .

[ ١٨٢٦٩ ] ٢ ـ محمّد بن علي بن الحسين قال : قال أبو عبدالله وأبو الحسن موسى بن جعفر ( عليهما السلام ) : من سها عن السعي حتّى يصير من المسعىٰ على بعضه أو كلّه ثمّ ذكر فلا يصرف وجهه منصرفاً ، ولكن يرجع القهقرى إلى المكان الذي يجب فيه السعي .

ورواه الشيخ مرسلاً(١) ، والذي قبله بإسناده عن محمّد بن يعقوب .

١٠ ـ باب أن من بدأ بالمروة قبل الصفا لزمه إعادة السعي والابتداء بالصفا

[ ١٨٢٧٠ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن موسى بن القاسم ، عن صفوان ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : من بدأ بالمروة قبل الصفا فليطرح ما سعىٰ ويبدأ بالصفا قبل المروة .

[ ١٨٢٧١ ] ٢ ـ وبإسناده عن الحسين بن سعيد ، عن صفوان وفضالة ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) ـ في حديث ـ قال : وإن بدأ بالمروة فليطرح ما سعىٰ ويبدأ بالصفا .

وبإسناده عن محمّد بن الحسين ، عن صفوان مثله(١) .

__________________

٢ ـ الفقيه ٢ : ٣٠٨ / ١٥٢٨ .

(١) التهذيب ٥ : ٤٥٣ / ١٥٨١ .

الباب ١٠ فيه ٥ أحاديث

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥١ / ٤٩٥ ، وأورد صدره في الحديث ١ من الباب ١٢ من هذه الأبواب .

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥٣ / ٥٠٣ ، والاستبصار ٢ : ٢٤٠ / ٨٣٦ .

(١) التهذيب ٥ : ٤٧٢ / ١٦٥٩ .

٤٨٧
 &

[ ١٨٢٧٢ ] ٣ ـ محمّد بن يعقوب ، عن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير(١) ، عن معاوية بن عمار ـ في حديث ـ قال : وإن بدأ بالمروة فليطرح ويبدأ بالصفا .

[ ١٨٢٧٣ ] ٤ ـ وعن محمّد بن يحيى ، عن أحمد بن محمّد ، عن علي بن الحكم ، عن علي بن أبي حمزة قال : سألت أبا عبدالله ( عليه السلام ) عن رجل بدأ بالمروة قبل الصفا ، قال : يعيد ، ألا ترى أنّه لو بدأ بشماله قبل يمينه في الوضوء أراد أن يعيد الوضوء .

[ ١٨٢٧٤ ] ٥ ـ وعن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن إسماعيل بن مرار ، عن يونس ، عن علي الصائغ قال : سُئل أبو عبدالله ( عليه السلام ) وأنا حاضر عن رجل بدأ بالمروة قبل الصفا ، قال : يعيد ، ألا ترى أنّه لو بدأ بشماله قبل يمينه كان عليه أن يبدأ بيمينه ، ثمّ يعيد على شماله .

ورواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن يعقوب(١) ، وكذا الذي قبله .

١١ ـ باب أنّه يجب أن يعدّ الذهاب في السعي شوطاً والعود آخر ، وحكم من عدّهما شوطاً واحداً

[ ١٨٢٧٥ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن سعد بن عبدالله ، عن

__________________

٣ ـ الكافي ٤ : ٤٣٧ / ٥ ، وأورد صدره في الحديث ٤ من الباب ١٣ من هذه الأبواب .

(١) في المصدر زيادة : وصفوان بن يحيى .

٤ ـ الكافي ٤ : ٤٣٦ / ١ ، والتهذيب ٥ : ١٥١ / ٤٩٦ .

٥ ـ الكافي ٤ : ٤٣٦ / ٤ .

(١) التهذيب ٥ : ١٥١ / ٤٩٧ .

وتقدم ما يدل عليه في الباب ٢ من أبواب أقسام الحج .

الباب ١١ فيه حديث واحد .

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٢ / ٥٠١ ، والاستبصار ٢ : ٢٣٩ / ٨٣٤ .

٤٨٨
 &

أحمد بن محمّد ، عن الحسين بن سعيد ، عن محمّد بن أبي عمير ، عن هشام بن سالم قال : سعيت بين الصفا والمروة أنا وعبيدالله بن راشد فقلت له : تحفظ عليّ ، فجعل يعدّ ذاهباً وجائياً شوطاً واحداً ، فبلغ(١) مثل(٢) ذلك ، فقلت له : كيف تعدّ ؟ قال : ذاهباً وجائياً شوطاً واحداً ، فأتممنا أربعة عشر شوطاً ، فذكرنا لأبي عبدالله ( عليه السلام ) فقال : قد زادوا على ما عليهم ليس عليهم شيء .

وبإسناده عن أحمد بن محمّد ، عن البرقي(٣) ، عن ابن أبي عمير مثله ، إلّا أنّه قال : فبلغ بنا(٤) ذلك(٥) .

أقول : وتقدّم ما يدلّ على ذلك(٦) ، ويأتي ما يدلّ عليه(٧) .

١٢ ـ باب أنّ من زاد في السعي على سبعة أشواط عمداً لزمه الإِعادة

[ ١٨٢٧٦ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن الحسين بن سعيد ، عن فضالة وصفوان بن يحيى ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام )

__________________

(١) في التهذيب زيادة : بنا .

(٢) في نسخة : منّي ظاهراً بخطه ( هامش المخطوط ) .

(٣) في التهذيب : أحمد بن محمد البرقي .

(٤) في نسخة : منّا ( هامش المخطوط ) .

(٥) التهذيب ٥ : ٤٧٣ / ١٦٦٣ .

(٦) تقدم في الحديث ١٠ من الباب ١ وفي الحديث ١ من الباب ٦ من هذه الأبواب .

(٧) يأتي في الأبواب الآتية من هذه الأبواب .

الباب ١٢ فيه حديثان

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٣ / ٥٠٣ ، والاستبصار ٢ : ٢٤٠ / ٨٣٦ ، وأورد ذيله في الحديث ٢ من الباب ١٠ من هذه الأبواب .

٤٨٩
 &

قال : إن طاف الرجل بين الصفا والمروة تسعة أشواط فليسع على واحد وليطرح ثمانية ، وإن طاف بين الصفا والمروة ثمانية أشواط فليطرحها وليستأنف السعي . . . الحديث .

وبإسناده عن محمّد بن الحسين ، عن صفوان مثله(١) .

[ ١٨٢٧٧ ] ٢ ـ وبإسناده عن موسى بن القاسم ، عن صفوان بن يحيى ، عن عبدالله بن محمّد ، عن أبي الحسن ( عليه السلام ) قال : الطواف المفروض إذا زدت عليه مثل الصلاة ، فإذا زدت عليها فعليك الإِعادة وكذا السعي .

أقول : وتقدّم ما يدلّ على ذلك(١) .

١٣ ـ باب أنّ من زاد في السعي على سبعة أشواط ناسياً أجزأه ، ويستحب إكماله أسبوعين

[ ١٨٢٧٨ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن موسى بن القاسم ، عن صفوان ، عن علاء ، عن محمّد بن مسلم ، عن أحدهما ( عليهما السلام ) ـ في حديث الطواف ـ قال : وكذا إذا استيقن أنّه سعىٰ ثمانية أضاف إليها ستّاً .

__________________

(١) التهذيب ٥ : ٤٧٢ / ١٦٥٩ .

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥١ / ٤٩٨ ، والاستبصار ٢ : ٢١٧ / ٧٤٧ ، ٢٣٩ / ٨٣١ ، وأورده في الحديث ١١ من الباب ٣٤ من أبواب الطواف .

(١) تقدم في الحديث ١١ من الباب ٣٤ من أبواب الطواف وهو مذكور هنا .

الباب ١٣ فيه ٥ أحاديث

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٢ / ٥٠٢ ، والاستبصار ٢ : ٢٤٠ / ٨٣٥ ، وأورده بتمامه في الحديث ١٠ من الباب ٣٤ من أبواب الطواف .

٤٩٠
 &

[ ١٨٢٧٩ ] ٢ ـ وبإسناده عن عليّ بن مهزيار ، عن فضالة بن أيوب ، عن علاء ، عن محمّد بن مسلم ، عن أحدهما ( عليهما السلام ) ـ في حديث ـ قال : وكذلك إذا استيقن أنّه طاف بين الصفا والمروة ثمانية فليضف إليها ستة .

ورواه الصدوق بإسناده عن محمّد بن مسلم نحوه(١) .

[ ١٨٢٨٠ ] ٣ ـ محمّد بن يعقوب ، عن أبي علي الأشعري ، عن محمّد بن عبدالجبار ، عن صفوان بن يحيى ، عن عبدالرحمن بن الحجاج ، عن أبي إبراهيم ( عليه السلام ) في رجل سعىٰ بين الصفا والمروة ثمانية أشواط ما عليه ؟ فقال : إن كان خطأ أطرح واحداً واعتدّ بسبعة .

ورواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن الحسين ، عن صفوان(١) .

وبإسناده عن محمّد بن يعقوب(٢) .

ورواه الصدوق بإسناده عن عبدالرحمن بن الحجاج مثله ، وأسقط قوله : ما عليه(٣) .

[ ١٨٢٨١ ] ٤ ـ وعن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير(١) ،

__________________

٢ ـ التهذيب ٥ : ٤٧٢ / ١٦٦١ ، وأورده بتمامه في الحديث ١٢ من الباب ٣٤ من أبواب الطواف .

(١) الفقيه ٢ : ٢٥٧ / ١٢٤٧ .

٣ ـ الكافي ٤ : ٤٣٦ / ٢ .

(١) التهذيب ٥ : ٤٧٢ / ١٦٦٠ .

(٢) التهذيب ٥ : ١٥٢ / ٤٩٩ ، والاستبصار ٢ : ٢٣٩ / ٨٣٢ .

(٣) الفقيه ٢ : ٢٥٧ / ١٢٤٦ .

٤ ـ الكافي ٤ : ٤٣٧ / ٥ ، وأورد ذيله في الحديث ٣ من الباب ١٠ من هذه الأبواب .

(١) في المصدر زيادة : وصفوان بن يحيى .

٤٩١
 &

عن معاوية بن عمار قال : من طاف بين الصفا والمروة خمسة عشر شوطاً طرح ثمانية واعتدّ بسبعة . . . الحديث .

[ ١٨٢٨٢ ] ٥ ـ وعنه ، عن أبيه ، عن أحمد بن محمّد بن أبي نصر ، عن جميل بن دراج قال : حججنا ونحن صرورة فسعينا بين الصفا والمروة أربعة عشر شوطاً ، فسألت أبا عبدالله ( عليه السلام ) عن ذلك ؟ فقال : لا بأس سبعة لك وسبعة تطرح .

ورواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن يعقوب(١) .

أقول : وتقدّم ما يدلّ على ذلك هنا(٢) ، وفي الطواف(٣)

١٤ ـ باب أنّ من ظنّ تمام السعي فقصر وجامع ثم ذكر النقصان ولو شوطاً لزمه دم بقرة وإكمال السعي

[ ١٨٢٨٣ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن الحسين بن سعيد ، عن صفوان بن يحيى ، وعلي بن النعمان ، عن سعيد بن يسار قال : قلت لأبي عبدالله ( عليه السلام ) : رجل متمتّع سعىٰ بين الصفا والمروة ستة أشواط ، ثمّ رجع إلى منزله وهو يرى أنّه قد فرغ منه ، وقلّم أظافيره وأحلّ ، ثمّ ذكر أنّه سعى ستة أشواط ، فقال لي : يحفظ أنه قد سعىٰ ستة أشواط ، فإن كان يحفظ أنّه قد سعى ستة أشواط فليعد وليتمّ شوطاً وليرق دماً ، فقلت : دم ماذا ؟

__________________

٥ ـ الكافي ٤ : ٤٣٦ / ٣ .

(١) التهذيب ٥ : ١٥٢ / ٥٠٠ ، والاستبصار ٢ : ٢٣٩ / ٨٣٣ .

(٢) تقدم في الباب ١١ من هذه الأبواب .

(٣) تقدم في الحديثين ١٠ و ١٢ من الباب ٣٤ من أبواب الطواف . وهما مذكوران هنا .

الباب ١٤ فيه حديثان

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٣ / ٥٠٤ .

٤٩٢
 &

قال : بقرة ، قال : وإن لم يكن حفظ أنّه قد سعىٰ ستة ، فليعد فليبتدىء السعي حتى يكمل سبعة أشواط ثمّ ليرق دم بقرة .

[ ١٨٢٨٤ ] ٢ ـ وعنه ، عن محمّد بن سنان ، عن عبدالله بن مسكان قال : سألت أبا عبدالله ( عليه السلام ) عن رجل طاف بين الصفا والمروة ستة أشواط وهو يظنّ أنّها سبعة ، فذكر بعد ما أحلّ وواقع النساء أنّه إنّما طاف ستة أشواط ؟ قال : عليه بقرة يذبحها ، ويطوف شوطاً آخر .

ورواه الصدوق مرسلاً(١) .

١٥ ـ باب جواز السعي على غير طهارة وكذا جميع المناسك إلّا الطواف ، فتجب الطهــــارة له إن وجب ، وتستحب لغيــــره وجواز السعي للحائض

[ ١٨٢٨٥ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن موسى بن القاسم ، عن صفوان بن يحيى ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : لا بأس أن تقضي المناسك كلّها على غير وضوء إلّا الطواف ، فإنّ فيه صلاة والوضوء أفضل .

وبهذا الإِسناد عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) مثله ، إلّا أنه قال : والوضوء أفضل على كلّ حال(١) .

[ ١٨٢٨٦ ] ٢ ـ وعنه ، عن صفوان وابن أبي عمير ، عن رفاعة بن موسى

__________________

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥٣ / ٥٠٥ .

(١) الفقيه ٢ : ٢٥٦ / ١٢٤٥ .

الباب ١٥ فيه ٨ أحاديث

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٤ / ٥٠٩ .

(١) الاستبصار ٢ : ٢٤١ / ٨٤١ .

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥٤ / ٥١٠ ، والاستبصار ٢ : ٢٤١ / ٨٣٨ .

٤٩٣
 &

قال : قلت : لأبي عبدالله ( عليه السلام ) : أشهد شيئاً من المناسك وأنا على غير وضوء ؟ قال : نعم ، إلّا الطواف بالبيت فإنّ فيه صلاة .

[ ١٨٢٨٧ ] ٣ ـ وعنه ، عن ابن أبي عمير ، عن حمّاد ، عن الحلبيّ قال : سألت أبا عبدالله ( عليه السلام ) عن المرأة تطوف بين الصفا والمروة وهي حائض ؟ قال : لا إنّ الله يقول : ( إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللَّـهِ )(١) .

أقول : حمله الشيخ على الاستحباب .

[ ١٨٢٨٨ ] ٤ ـ وبإسناده عن سعد بن عبدالله ، عن موسى بن الحسن ، عن محمّد بن عبدالحميد ، عن أبي جميلة المفضل بن صالح ، عن زيد الشحام ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : سألته عن الرجل يسعى بين الصفا والمروة على غير وضوء ، فقال : لا بأس .

[ ١٨٢٨٩ ] ٥ ـ محمّد بن علي بن الحسين بإسناده عن معاوية بن عمار أنه سأل أبا عبدالله ( عليه السلام ) عن امرأة طافت بين الصفا والمروة وحاضت بينهما ، قال : تتمّ سعيها .

وسأله عن امرأة طافت بالبيت ثمّ حاضت قبل أن تسعىٰ ، قال : تسعىٰ .

[ ١٨٢٩٠ ] ٦ ـ وبإسناده عن صفوان ، عن يحيى الأزرق قال : قلت لأبي الحسن ( عليه السلام ) رجل سعىٰ بين الصفا والمروة فسعىٰ ثلاثة أشواط أو

__________________

٣ ـ التهذيب ٥ : ٣٩٤ / ١٣٧٣ ، والاستبصار ٢ : ٣١٤ / ١١٤ ، وأورده في الحديث ٢ من الباب ٨٧ من أبواب الطواف .

(١) البقرة ٢ : ١٥٨ .

٤ ـ التهذيب ٥ : ١٥٤ / ٥٠٧ ، والاستبصار ٢ : ٢٤١ / ٨٣٧ .

٥ ـ الفقيه ٢ : ٢٤٠ / ١١٤٤ ، وأورده في الحديث ١ من الباب ٨٩ من أبواب الطواف .

٦ ـ الفقيه ٢ : ٢٥٠ / ١٢٠٤ ، والتهذيب ٥ : ١٥٤ / ٥٠٦ ، والاستبصار ٢ : ٢٤١ / ٨٤٠ .

٤٩٤
 &

أربعة ثمّ بال ثم أتم سعيه بغير وضوء ، فقال : لا بأس ، ولو أتم مناسكه بوضوء لكان أحب إليّ .

محمّد بن يعقوب ، عن عدة من أصحابنا ، عن سهل بن زياد ، عن أحمد بن محمّد ، عن حماد بن عثمان ، عن يحيى الأزرق نحوه ، إلّا أنه قال : ثم يبول أيتم سعيه(١) .

[ ١٨٢٩١ ] ٧ ـ وعن محمّد بن يحيى ، عن أحمد بن محمّد ، عن ابن فضال قال : قال أبو الحسن ( عليه السلام ) : لا تطوف ولا تسعىٰ إلّا بوضوء(١) .

ورواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن يعقوب(٢) ، وكذا الذي قبله .

أقول : حمله الشيخ على النهي عن مجموع الأمرين لا عن كل واحد بانفراده ، وجوّز حمله على الاستحباب .

[ ١٨٢٩٢ ] ٨ ـ علي بن جعفر في ( كتابه ) عن أخيه قال : سألته عن الرجل يصلح أن يقضي شيئاً من المناسك ، وهو على غير وضوء ؟ قال : لا يصلح إلّا على وضوء .

أقول : وتقدّم ما يدلّ على ذلك في الطواف(١) ، ويأتي ما يدلّ عليه في الرمي(٢) ، وغيره .

__________________

(١) الكافي ٤ : ٤٣٨ / ٢ .

٧ ـ الكافي ٤ : ٤٣٨ / ٣ .

(١) في المصدر : على وضوء .

(٢) التهذيب ٥ : ١٥٤ / ٥٠٨ ، والاستبصار ٢ : ٢٤١ / ٨٣٩ .

٨ ـ مسائل علي بن جعفر : ١٥٩ / ٢٣٦ .

(١) تقدم في الباب ٣٨ من أبواب الطواف .

(٢) يأتي في الباب ٢ من أبواب رمي جمرة العقبة .

٤٩٥
 &

١٦ ـ بـاب جواز الــركوب في السعي ولــو في محمــل لعــذر وغيره للمرأة والرجل ، واستحباب اختيار المشي فيه ، وأنّ من حمل إنساناً وسعىٰ به أجزأ عنهما

[ ١٨٢٩٣ ] ١ ـ محمّد بن يعقوب ، عن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن حماد ، عن الحلبي ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : سألته عن السعي بين الصفا والمروة على الدابة ؟ قال : نعم ، وعلى المحمل .

محمّد بن الحسن بإسناده عن محمّد بن يعقوب مثله(١) .

[ ١٨٢٩٤ ] ٢ ـ وبإسناده عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : سألته عن الرجل يسعى بين الصفا والمروة راكباً ؟ قال : لا بأس ، والمشي أفضل .

ورواه الكليني ، عن علي ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن معاوية بن عمار مثله(١) .

[ ١٨٢٩٥ ] ٣ ـ وبإسناده عن سعد بن عبدالله ، عن أحمد بن محمّد بن عيسى ، عن الحسين بن سعيد ، عن فضالة بن أيوب وحمّاد بن عيسى وصفوان بن يحيى ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام )

__________________

الباب ١٦ فيه ٦ أحاديث

١ ـ الكافي ٤ : ٤٣٧ / ١ .

(١) التهذيب ٥ : ١٥٥ / ٥١١ .

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥٥ / ٥١٢ .

(١) الكافي ٤ : ٤٣٧ / ٢ .

٣ ـ التهذيب ٥ : ١٥٥ / ٥١٣ .

٤٩٦
 &

عن المرأة تسعىٰ بين الصفا والمروة على دابة أو على بعير ، فقال : لا بأس بذلك .

وسألته عن الرجل يفعل ذلك ؟ فقال : لا بأس .

[ ١٨٢٩٦ ] ٤ ـ ورواه الصدوق بإسناده عن معاوية بن عمار مثله ، إلّا أنّه قال في آخره : لا بأس به والمشي أفضل .

ورواه المفيد في ( المقنعة ) مرسلاً مع الزيادة(١) .

[ ١٨٢٩٧ ] ٥ ـ وعنه ، عن محمّد بن الحسين ، عن أبي الخطاب(١) ، عن جعفر بن بشير ، عن حجاج الخشاب قال : سمعت أبا عبدالله ( عليه السلام ) يسأل زرارة فقال : أسعيت بين الصفا والمروة ؟ فقال : نعم ، قال : وضعفت ؟ قال : لا والله لقد قويت ، قال : فإن خشيت الضعف فاركب فإنّه أقوى لك على الدعاء .

[ ١٨٢٩٨ ] ٦ ـ محمّد بن علي بن الحسين بإسناده عن محمّد بن مسلم قال : سمعت أبا جعفر ( عليه السلام ) يقول : حدّثني أبي أنّ رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) طاف على راحلته واستلم الحجر بمحجنه وسعىٰ عليها بين الصفا والمروة .

__________________

٤ ـ الفقيه ٢ : ٢٥٧ / ١٢٤٨ .

(١) المقنعة : ٧٠ .

٥ ـ التهذيب ٥ : ١٥٥ / ٥١٤ .

(١) في المصدر : محمد بن الحسين بن أبي الخطاب .

٦ ـ الفقيه ٢ : ٢٥١ / ١٢٠٩ .

٤٩٧
 &

أقول : ويأتي ما يدلّ على ذلك(١) ، وتقدّم ما يدلّ على الحكم الأخير في الطواف(٢) .

١٧ ـ باب أنّ الراكب في السعي لا يجب عليه صعود الصفا والمروة ، ويستحب له الاسراع بالدابة موضع الهرولة

[ ١٨٢٩٩ ] ١ ـ محمّد بن يعقوب ، عن أبي علي الأشعري ، عن محمّد بن عبدالجبار ، عن صفوان بن يحيى ، عن عبدالرحمن بن الحجاج قال : سألت أبا الحسن ( عليه السلام ) عن النساء يطفن على الإِبل والدواب أيجزيهنّ أن يقفن تحت الصفا والمروة ؟ فقال : نعم بحبث يرين البيت .

محمّد بن علي بن الحسين بإسناده عن عبد الرحمن بن الحجاج مثله ، إلّا أنّه قال : تحت الصفا والمروة حيث يرين البيت ؟ فقال : نعم(١) .

محمّد بن الحسن بإسناده عن محمّد بن يعقوب مثله(٢) .

[ ١٨٣٠٠ ] ٢ ـ وبإسناده عن سعد ، عن أحمد بن محمّد ، عن الحسين بن سعيد ، عن فضالة بن أيوب ، عن معاوية بن عمار ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : ليس على الراكب سعي ولكن ليسرع شيئاً .

ورواه الكليني ، عن أبي علي الأشعري ، عن محمّد بن عبدالجبار ، عن صفوان ، عن معاوية بن عمار(١) .

__________________

(١) يأتي في الباب ١٧ وفي الحديث ٢ من الباب ٢٠ من هذه الأبواب .

(٢) تقدم في الباب ٥٠ من أبواب الطواف .

الباب ١٧ فيه حديثان

١ ـ الكافي ٤ : ٤٣٧ / ٥ .

(١) الفقيه ٢ : ٢٥٧ / ١٢٤٩ .

(٢) التهذيب ٥ : ١٥٦ / ٥١٧ .

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥٥ / ٥١٥ .

(١) الكافي ٤ : ٤٣٧ / ٦ .

٤٩٨
 &

ورواه الصدوق بإسناده عن معاوية بن عمار(٢) .

١٨ ـ باب أنّ من دخل عليه وقت فريضة في أثناء السعي استحب له قطعه والصلاة ثمّ الإِتمام ، ويجب ذلك مع ضيق وقتها

[ ١٨٣٠١ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن الحسين بن سعيد ، عن حماد بن عيسى ، عن فضالة بن أيوب ، عن معاوية بن عمار قال : قلت لأبي عبدالله ( عليه السلام ) : الرجل يدخل في السعي بين الصفا والمروة فيدخل وقت الصلاة ، أيخفف أو يقطع(١) ويصلّي ثمّ يعود ، أو ثبت(٢) كما هو على حاله حتّى يفرغ ؟ قال : لا بل يصلّي ثمّ يعود أو ليس عليهما مسجد .

ورواه الكليني ، عن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن معاوية بن عمار مثله ، وزاد : لا بل يصلّي ثمّ يعود(٣) .

ورواه الصدوق بإسناده عن معاوية بن عمار مثله(٤) .

[ ١٨٣٠٢ ] ٢ ـ وبإسناده عن سعد ، عن أحمد بن محمّد ، عن الحسن بن علي بن فضال قال : سأل محمّد بن عليّ أبا الحسن ( عليه السلام ) فقال

__________________

(٢) الفقيه ٢ : ٢٥٧ / ١٢٥٠ .

الباب ١٨ فيه ٣ أحاديث

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٦ / ٥١٩ ، وأورده عن الكافي في الحديث ٢ ، وعن الفقيه في الحديث ٣ من الباب ٢٠ من هذه الأبواب .

(١) ليس في الفقيه ( هامش المخطوط ) .

(٢) في الفقيه : يلبث ( هامش المخطوط ) .

(٣) الكافي ٤ : ٤٣٨ / ١ .

(٤) الفقيه ٢ : ٢٥٨ / ١٢٥٢ .

٢ ـ التهذيب ٥ : ١٥٦ / ٥١٨ .

٤٩٩
 &

له : سعيت شوطاً واحداً ثمّ طلع الفجر فقال : صلّ ثمّ عد فأتمّ سعيك .

ورواه الصدوق بإسناده عن ابن فضال مثله . وأسقط لفظ : واحداً(١) .

[ ١٨٣٠٣ ] ٣ ـ وبإسناده عن محمّد بن أحمد بن يحيى ، عن عمران(١) ، عن محمّد بن عبدالحميد ، عن محمّد بن الفضيل أنّه سأل محمّد بن علي الرضا ( عليهما السلام ) فقال له : سعيت شوطاً ثم طلع الفجر ، قال : صلّ ثمّ عد فأتمّ سعيك . . . الحديث .

أقول : وتقدّم ما يدلّ على تأخير السعي عن الصلاة في الطواف(٢) .

١٩ ـ باب جواز قطع السعي لقضاء حاجة مؤمن وغيرها ثم البناء والإِتمام

[ ١٨٣٠٤ ] ١ ـ محمّد بن الحسن بإسناده عن سعد ، عن أحمد بن محمّد ، عن الحسين بن سعيد ، عن صفوان وعلي بن النعمان ، عن يحيى بن عبدالرحمن الأزرق قال : سألت أبا الحسن ( عليه السلام ) عن الرجل يدخل في السعي بين الصفا والمروة فيسعى ثلاثة أشواط أو أربعة ثمّ يلقاه الصديق له فيدعوه إلى الحاجة أو إلى الطعام ؟ قال : إن أجابه فلا بأس .

[ ١٨٣٠٥ ] ٢ ـ ورواه الصدوق بإسناده عن علي بن النعمان وصفوان

__________________

(١) الفقيه ٢ : ٢٥٨ / ١٢٥٤ .

٣ ـ التهذيب ٥ : ١٢٧ / ٤١٧ ، والاستبصار ٢ : ٢٢٧ / ٧٨٥ ، وأورد ذيله في الحديث ٢ من الباب ٥٤ من أبواب الطواف .

(١) في هامش المخطوط ما نصه : ابن عمران ، ظاهراً بخط غيره .

(٢) تقدم في الباب ٦٢ من أبواب الطواف .

الباب ١٩ فيه حديثان

١ ـ التهذيب ٥ : ١٥٧ / ٥٢٠ .

٢ ـ الفقيه ٢ : ٢٥٨ / ١٢٥٣ .

٥٠٠