🚘

المحكم والمحيط الأعظم - ج ٢

أبي الحسن علي بن إسماعيل بن سيده المرسي [ ابن سيده ]

المحكم والمحيط الأعظم - ج ٢

المؤلف:

أبي الحسن علي بن إسماعيل بن سيده المرسي [ ابن سيده ]


المحقق: الدكتور عبد الحميد الهنداوي
الموضوع : اللغة والبلاغة
الناشر: دار الكتب العلميّة
🚘 نسخة غير مصححة

١
٢

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

[ أبواب العين والدال ]

[العين والدال والتاء]

* عَتُدَ الشَّىءُ عَتادًا فهو عَتِيدٌ : جَسُمَ.

* والعَتِيدةُ : وِعاءُ الطِّيب ونحوِه ، منه.

* وأعْتَدَ الشىءَ : أعَدَّه ، وحكى يعقوب أن تاء أَعْتَدْتُه بدل من دال أعْدَدْتُه. وفي التنزيل : ( إِنَّا أَعْتَدْنا لِلظَّالِمِينَ ناراً ) [ الكهف : ٢٩ ] قال الشاعر :

أعْتَدْتُ للْغُرَماءِ كَلْبا ضَارِيا

عندى وفَضْلَ هِرَاوَةٍ مِن أرْزَنِ(١)

* وشىء عَتيدٌ : مُعَدٌّ حاضرٌ.

* والعَتاد : العُدَّة ، والجمع أعْتِدَةٌ وعُتُدٌ.

* وَفَرَسٌ عَتِدٌ وعَتَدٌ : شديدُ الخَلْقِ سَريع الوَثْبةِ ليس فيه اضطرابٌ ولا رَخاوَةٌ. وقيل : هو العَتيدُ الحاضرُ ، الذكرُ والأنثى فيهما سواء. قال الأسعر الجُعْفِىُّ :

راحُوا بَصَائرُهُمْ على أكْتافِهِمْ

وبَصِيرَتِى يَعْدُو بها عَتَدٌ وَأى

(٢) وقال سلامَةُ بن جَنْدَل :

بكُلِّ مُجَنَّبٍ كالسيِّدِ نَهْدٍ

وكُلِّ طُوَالَةٍ عَتَدٍ نِزَاقِ(٣)

والعَتود : الجَدْى الذى استكْرَشَ ، وقيل : هو الذى قد بلغَ السِّفادَ ، وقيل : هو الذى أجْذَع. والجمع : أعْتِدَةٌ ، وَعِدَّانٌ. والأصل عِتْدانٌ.

والعَتادُ : العُسّ من الأثْلِ ، عن أبى حنيفة.

وعُتائِدُ : موضع ، وذهب سيبوَيه إلى أنه رباعىّ.

وعَتْيدٌ وعِتْوَدٌ : وادٍ أو موضع. قال ابن جنىّ : عَتْيَدٌ مصنوعٌ كضَيْهَد. وعِتْوَدٌ : دُوَيْبَّة ،

__________________

(١) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( رزن ) وصيغته أعددت للضيفان.

(٢) البيت للأسعر الجعفى فى لسان العرب ( عتد ) ، ( وأى ) ، جمهرة اللغة ص ٣١٢ ، ١١٠٥ ؛ ومقاييس اللغة ( ١ / ٢٥٤ ) المعانى الكبير ص ١٠١٣ ؛ مجمل اللغة ( ١ / ٢٧٠ ) تاج العروس ( وأى ) ؛ بلا نسبة فى لسان العرب ( بصر ) ؛ تهذيب اللغة ( ٢ / ١٩٥ ، ١٢ / ١٧٦ ) ؛ المخصص ( ٦ / ٩٣ ، ١٦٠ ).

(٣) البيت لسلامة بن جندل فى ملحق ديوانه ص ٢٤٣ ؛ ولسان العرب ( عتد ) ؛ وكتاب العين ( ٢ / ٣٠ ) ؛ ومقاييس اللغة ( ٤ / ٢١٧ ).

٣

مثَّل بها سيبوَيه وفسَّرها السِّيرافىُّ.

مقلوبه : دعت

* دعَتَه يَدْعَتُه دَعْتا : دفَعه دفْعا عنيفا. ويقال بالذال.

العين والدال والظاء

* دَعَظَها يَدْعَظُها دَعْظا : نكَحَها.

* والدِّعْظاية : الكثير اللحم ، كالدِّعْكاية.

العين والدال والثاء

* العَدْثُ : سهُولةُ الخُلُقِ.

* وعُدْثانُ : اسم رجل.

مقلوبه : دعث

* دَعَث به الأرضَ : ضربَهَا.

* ودعث الأرْضَ دَعْثا : وَطِئَها.

* والدَّعْثُ : أوَّل المرض. وقد دُعِثَ.

* والدِّعْثُ : بقيَّةُ الماء فى الحوض ، وقيل : هو بقيَّته حيث كان.

* والدِّعْثُ والدَّعْثُ : المَطْلَبُ ، والحِقْدُ والذَّحْلُ. والجمع : أدْعاثٌ ودِعاثٌ.

* ودَعَثَةُ : اسمٌ.

* وبنو دَعْثَةَ : بَطْنٌ.

مقلوبه : ثعد

* الثَّعْدُ : الرُّطَبُ. وقيل : البُسْرُ الذى غَلَبَه الإرْطابُ. قال :

لَشَتَّانَ ما بَينى وبين رُعاتِها

إذا صَرْصَرَ العُصْفورُ فى الرُّطَبِ الثَّعْدِ(١)

الواحدة ثَعْدَةٌ. وَرُطَبَةٌ ثَعْدَةٌ مَعْدَةٌ : طَرِيَّة ، عن ابن الأعرابىّ. وبَقْلٌ ثَعْدٌ مَعْدٌ : غَضّ رَطْبٌ ، المَعْدُ إتباعٌ. وحكى بعضهم : اثْمَعَدَّ الشىءُ : لانَ وامتدَّ. فإمَّا أن يكون من باب قُمارِصٍ فيكون هذا بابه ، ولا تُقْحِمَنَّ على هذا من غير سماع ، وإما أن تكون الميم أصليَّةً فتثبت فى الرّباعىّ.

* وما له ثَعْدٌ ولا مَعْدٌ : أى قليل ولا كثير.

__________________

(١) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( شتت ) ، ( ثعد ).

٤

مقلوبه : [د ث ع]

* الدَّثْعُ : الوَطْءُ الشَّديدُ ، يمانية.

العين والدال والراء

* العَدْرُ والعَدَرُ : المطر الكثير.

* وعَدِر المكان عَدَرًا ، واعْتَدَرَ : كُثر ماؤُه.

* والعَدْرُ : الجُرأةُ.

* وعُدَارٌ : اسم.

مقلوبه : [ع ر د]

* عَرَدَ النَّابُ يَعْرُد عُرُودًا : خرج كلُّه واشتدَّ وانتصب. وكذلك النباتُ.

* وكلّ شىءٍ منتصبٍ شديدٍ عَرْدٌ.

* وعَرَد الشىءُ يَعْرُد عُرُودًا : غَلُظ.

* والعُرُدّ والعُرُنْدُ : الشَّديدُ من كل شىءٍ ، نونه بَدَلٌ من الدال.

* والعَرْدُ : ذَكَرُ الإنسان. وقيل : هو الذَّكر الصُّلْب الشَّديدُ. وجمعه : أعْرادٌ.

* وعَرَدَتِ الشَّجَرَةُ تَعْرُدُ عُرُودًا : طَلَعتْ وقيل : اعْوَجَّت. وقال أبو حنيفة : عَرَد النَّبْتُ يَعْرُد عُرُودًا : خرج عن نَعْمَتِه وغُضوضَتِه فاشتَدَّ. قال ذو الرُّمَّة :

يُصَعِّدْنَ رُقْشا بينَ عُوجٍ كأنها

زِجاجُ القَنا منها نَجيمٌ وعارِدُ(١)

* وعَرَّدَ : تَرَك القَصْد وانهزم ، قال لَبيدٌ :

فَمَضَى وقَدَّمَها وكانَتْ عادَةً

منه إذا هىَ عَرَّدَتْ إقْدامُها(٢)

أنَّث الإقدام لتعلقه بها ، كقوله :

مَشَينَ كما اهْتَزَّتْ رِماحٌ تسفَّهَتْ

أعالِيهَا مَرُّ الرِّياحِ النَّوَاسِمِ(٣)

* وَعَرَدَ الحَجَر يَعْرُده عَرْدًا : رماه رميًا بعيدًا

* والعَرَّادة : شِبه المنجنيق صغيرةٌ.

__________________

(١) البيت لذى الرمة فى ديوانه ١٠٩٩ ؛ ولسان العرب ( عرد ) ، ( نجم ) ؛ كتاب العين ( ٢ / ٣١ ) ؛ وجمهرة اللغة ص ٦٣٣ ؛ ومقاييس اللغة ( ٤ / ٣٠٥ ) ؛ والمخصص ( ١٠ / ٢١٤ ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٢ / ١٩٩ ) ؛ وتاج العروس ( عرد ).

(٢) البيت للبيد بن ربيعة فى ديوانه ص ٣٠٦ ؛ لسان العرب ( عرد ) ، ( قدم ) ؛ كتاب العين ( ٢ / ٣٢ ).

(٣) البيت لذى الرمة فى ديوانه ص ٧٥٤ ؛ ولسان العرب ( عرد ) ، ( صدر ) ، ( قبل ) ، ( سفه ).

٥

* والعَرَاد : حشيش طيِّب الريح ، وقيل : حَمْضٌ تأكله الإبل ، ومنابته الرَّمْل وسُهولُ الأرض. قال الرَّاعى ووصف إبله :

إذا أخْلَفَتْ صَوْبَ الرَّبيعِ وَصَالَهَا

عَرَادٌ وَحاذٌ أَلْبَسا كُلَّ أجْرَعا(١)

وقيل : هو من نَجيل العَذَاةِ ، واحدتُه عَرَادةٌ.

وعَرَادٌ عَرِدٌ على المبالغة قال :

أصبح قلبى صَرِدَا

لا يَشْتهِى أن يَرِدَا

إلَّا عَرَادًا عَرِدَا

وَصِلِّيَانا بَرِدَا

وَعَنْكَثا مُلْتَبِدَا (٢)

وقيل : إنما أراد عاردًا وباردًا فحذف للضرورة.

* والعَرَادَةُ : الجَرَادَة الأنثى.

* والعَرِيدُ : البعيد ، يمانية.

* وما زال ذلك عَرِيدَهُ ، أى دأْبَه وهِجِّيرَاه ، عن اللِّحيانىّ.

* وعَرَادَةُ : اسم رجُلٍ ، قال جرير :

أتانِى عن عَرَادَةَ قوْلُ سَوْءٍ

فلا وأبى عَرَادَةَ ما أصَابا

عَرَادَةُ من بقيَّةِ قوْمِ لُوطٍ

ألا تَبّا لِما صَنَعُوا تبابا(٣)

* والعَرَادَة : اسم فرسٍ من خيل الجاهلية ، قال كَلْحَبَةُ :

تُسائِلُنِى بَنو جُشَمِ بن بَكْرٍ

أغَرَّاءُ العَرَادَةُ أمْ بَهِيمُ

كُمَيْتٌ غَيرُ مُحْلِفَةٍ ولَكِنْ

كَلوْنِ الصِّرْفِ عُلَّ به الأدِيمُ(٤)

__________________

(١) البيت للراعى النميرى فى ديوانه ص ١٦٤ ؛ لسان العرب ( عرد ) ، ( حوذ ) ؛ والمخصص ( ١٠ / ١٨٨ ) ؛ وتاج العروس ( عرد ).

(٢) الرجز للضب فى تهذيب اللغة ( ٢ / ١٩٩ ، ٣ / ٣٠٨ ) ؛ وتاج العروس ( ضبب ) ، ( عكث ) ، ( عنكث ) ، ( زرد ) ، ( عرد ) ؛ وبلا نسبة فى لسان العرب ( جزأ ) ، ( ضبب ) ، ( عنكث ) ، ( برد ) ، ( صرد ) ، ( عرد ) ، ( لبد ) ؛ وتهذيب اللغة ( ١١ / ١٤٨ ، ١٢ / ١٣٩ ) ؛ وتاج العروس ( صرد ) ؛ جمهرة اللغة ص ٤٢٦ ، ٦٢٣ ، ١١٣٢ ؛ كتاب العين ( ٦ / ١٩٣ ) ، ( ٧ / ٩٧ ) ؛ أساس البلاغة ( صرد ) ؛ والمخصص ( ٩ / ١٣٨ ، ١٣ / ٢٥٨ ).

(٣) البيتان لجرير فى ديوانه ص ٨١٩ ؛ ولسان العرب ( عرد ) ؛ تاج العروس ( عرد ).

(٤) البيتان لكلحبة اليربوعى فى لسان العرب (كمت) ، (عرد) ، (عرر) ، (حلف) ؛ تاج العروس (كمت) ، (عرد)

٦

مقلوبه : [د ع ر]

* دَعِر العُود دَعَرًا فهو دَعِرٌ : دخَّنَ ولم يَتَّقِد. وقيل : الدَّعِرُ : ما احترقَ من حَطَبٍ أو غيره وطُفِئَ قبل أن يشتدَّ احتراقه.

* وزَنْدٌ دَعِرٌ : قُدِح به حتى احترق طَرَفُه فلم يُورِ.

* ودَعِرَ العُوُد دَعَراً فهُو دَعِرٌ : نَخِرَ.

* ودَعِرَ الرَّجُلُ ودَعَرَ دَعارَة : فَجَرَ وَمَجَنَ. وفيه دَعَرَة ودَعارَةٌ ودِعارَةٌ.

* ورجلٌ دُعَرٌ ودُعَرَةٌ : خائنٌ يَعيبُ أصحابه ، قال الجَعْدِىُّ :

فلا ألْفَيَنْ دُعَرًا دَارِبا

قَديمَ العَدَاوَةِ والنَّيْرَبِ

يخَبِّرُكُمْ أنَّهُ ناصحٌ

وفى نُصْحِهِ ذَنَبُ العَقْرَبِ(١)

وقيل : الدُّعَر : الذى لا خير فيه.

* والدَّعَر : الفساد. والدُّعَرَةُ : القادحُ والعيبُ. ورَجُلٌ دُعَرَةٌ فيه ذلك. وحكاه كُراع ذُعْرَة بالذال وسكون العين وذُعَرَة. قال : والجمع ذُعَرَاتٌ. قال : فأما الدَّاعر بالدال فهو الخبيث.

مقلوبه : [ر ع د]

* الرِّعْدَةُ : النافض يكون من الفزع وغيره ، وقد أُرْعِد فارتَعَدَ وترعْدَدَ.

* ورَجُلٌ تِرْعِيد ورِعْدِيدٌ ورِعْدِيدةٌ : يُرْعَدُ عند القتال جُبْنا. قال أبو العيال :

ولا زُمَّيْلَةٌ رِعْدِي

دَة رَعِشٌ إذا رَكِبُوا(٢)

* ونبات رِعْدِيد : ناعِمٌ ، أنشد ابن الأعرابىّ :

*والخازِبازِ السَّنِمَ الرِّعْديدَا* (٣)

* وقد تَرَعَّد.

__________________

(عرر) ، (حلف) ، (صرف) ؛ والمخصص (١ / ٣٥ ، ٤ / ١٠٨ ، ٦ / ١٥٢) ؛ وفي أساس البلاغة (حلف) ؛ وبلا نسبة فى مقاييس اللغة (٢ / ٧٨ ، ٩٨ ، ٣ / ٣٤٤).

(١) البيتان للنابغة الجعدى فى ديوانه ص ٢٧ ؛ ولسان العرب ( دعر ) ؛ وتاج العروس ( دعر ).

(٢) البيت لأبى العيال الهذلى فى شرح أشعار الهذليين ص ٤٢٣ ؛ ولسان العرب ( رعد ) ؛ وتاج العروس ( رعد ) ؛ وبلا نسبة فى المخصص ( ٣ / ٦٣ ).

(٣) الرجز بلا نسبة فى المخصص ( ١٤ / ٩٦ ) ؛ وتاج العروس ( بوز ) ، ( صفصل ) ، ( صلل ) ، ( سنم ) ؛ ولسان العرب ( خوز ) ، ( صفصل ) ، ( صلل ) ، ( سنم ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٧ / ٢١٣ ، ١٢ / ١١٤ ) ؛ ورد برواية ( المجودا ) بدلا من ( الرعديدا ) ، وهو بلفظه فى اللسان ( رعد ).

٧

* وامرأة رِعْدِيدةٌ : يترجرجُ لحْمُها من نَعْمتها وكذلك كلّ شىءٍ مُترجرج كالقَرِيس والفالوذ والكثيبِ ونحوِها ، قال العجاج :

*فهو كرِعْديدِ الكَثيب الأهْيَمِ* (١)

* ورَعَدَتِ السّماءُ تَرْعُدُ وتَرْعَدُ رَعْدًا ورُعُودًا ، وأرْعَدَتْ : صَوَّتَتْ للإمْطارِ ، وفي المثَل : « رُبَّ صَلَفٍ تحت الرَّاعِدَة » يُضْرَب للذى يُكْثِرُ الكلام ولا خير عنده.

* وسحابة رَعَّادَةٌ : كثيرة الرَّعْد. وقال اللِّحيانىّ : قال الكسائىّ : لم نسمعهم قالوا : رَعَّادة.

* وأرْعَدْنا : سمعنا الرَّعْدَ ، ورُعِدْنا : أصابنا الرَّعْدُ. وقال اللِّحيانىّ : لقد أَرْعَدنا : أى أصابنا رعد. وقوله تعالى : ( وَيُسَبِّحُ الرَّعْدُ بِحَمْدِهِ ) [ الرعد : ١٣ ].

قال الزّجاج : جاء فى التفسير أنه مَلَكٌ يَزجُر السَّحاب ، قال : وجائز أن يكون صوت الرَّعد تَسبيحَه ، لأن صوت الرَّعد من عظيم الأشياء.

ورَعَدَت المَرأةُ وأرْعَدَتْ : تَحَسَّنَتْ وتعرّضَت.

* ورَعَدَ لى بالقول يَرْعُدُ رَعْدًا ، وأرْعَد : تَهَدَّد وأوْعد.

* ورجلٌ [ رَعَّادَةٌ و ] رَعَّادٌ : كثير الكلام.

* والرُّعَيْدَاءُ : ما يُرْمَى من الطعام ( إذا نُقِّىَ ) كالزُّؤَان ونحوه ، وهى فى بعض نسخ المصنَّف : رُغَيْداء ، والعَين أصحّ.

* وبنو رَاعِدٍ : بَطْنٌ.

مقلوبه : [د ر ع]

* الدِّرْعُ : لَبُوسُ الحديد ، تُذكَّر وتؤنَّث ، وحكى اللحيانىّ : دِرْعٌ سابغةٌ ودِرْعٌ سابغ ، والجمع أدْرُعٌ وأدرَاعٌ ودُروعٌ. وتصغيرها دُرَيع بغير هاء ، وهو أحد ما شذّ من هذا الضَّرْب.

* وادَّرَع بالدّرْعِ وتدَرَّعَ بها وادَّرَعَها وتَدَرَّعها : لبسها.

* ورجل دارع : ذو دِرْع ، على النَّسب ، كما قالوا : لابِنٌ وتامِرٌ ، فأما قولهم مُدَرَّعٌ فعلى وضع لفظ المفعول موضعَ لفظ الفاعل.

* والدِّرْعِيَّة : النصَالُ التى تَنْفُذُ الدُّرُوعَ.

__________________

(١) الرجز للعجاج فى ديوانه ( ١ / ٤٤٨ ) ؛ ولسان العرب ( رعد ) ، ( سهم ) ؛ تهذيب اللغة ( ٢ / ٢٠٧ ، ٦ / ١٤٠ ) ؛ وكتاب العين ( ٢ / ٣٣ ) ؛ وأساس البلاغة ( رعد ). وتاج العروس ( سهم ) ؛ وبلا نسبة فى لسان العرب ( لوح ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٥ / ٢٤٨ ) ؛ وتاج العروس ( لوح ) ؛ وجمهرة اللغة ص ١٣٠٨ ؛ والمخصص ( ١٠ / ١٤٥ ).

٨

* ودِرْعُ المرأة : قَميصها ، مذكر لا غير ، والجمع أدْرَاع. ودَرَّعَ المرأةَ بالدّرْع : ألبسها إياه.

* والدُّرّاعةُ والمِدْرَعُ : ضَرْب من الثِّياب ، وقيل : جُبَّةٌ مشقوقة المُقَدَّم.

* والمِدْرَعَةُ ضَرْبٌ آخَرُ لا يكون إلا مِنَ الصوف خاصةً.

* وتدَرَّعَ مِدْرَعَتَه وادَّرَعَها ، وَتَمدْرَعها ، تَحَمَّلُوا ما فى تَبْقِيةِ الزّائدِ مع الأصل فى حال الاشتقاق تَوْفيةً للمعنى وحِراسةً له ودِلالةً عليه ، ألا ترى أنهم إذا قالوا : تَدَرَّعَ وإن كانت أقوى اللغتين فقد عرّضوا أنفسهم لئلا يُعْرَف غرضُهم أمِنَ الدّرْع هو أم من المِدْرَعَة؟ وهذا دليلٌ على حُرْمَةِ الزائد فى الكلمة عندهم حتى أقَرّوه إقرار الأصول. ومثله تَمَسْكن وَتَمَسْلم.

* وادَّرَع اللَّيلَ لَبِسَهُ ، وفي المثَل : « شَمّرْ ذَيْلا وادَّرِعْ ليلا ».

* والمِدْرَعَةُ : صُفَّة الرَّحْلِ : إذا بدَتْ منها رُءُوسُ الواسِطةِ الآخِرَةِ.

* وشاة دَرْعاءُ : سوداءُ الجسَد بيضاءُ الرأس ، وقيل : هى السَّوداءُ العنقِ والرأسِ وسائرُها أبيض.

* وفرَسٌ أدرَعُ : أبيض الرأس والعُنُقِ وسائرهُ أسودُ ، وقيل بعكس ذلك.

والاسم من كل ذلك الدُّرْعَة.

* واللَّيالى الدُّرَعُ والدُّرْعُ : الثالثةَ عَشرة والرابعةَ عَشرة والخامسةَ عَشرة ، وذلك لأن بعضها أسودُ. وبعضها أبيضُ ؛ وقيل : هى التى يطلع القمرُ فيها عند وَجْه الصُّبْحِ وسائرُها مظلم ؛ وقيل : هى ليلةُ ستّ عشرة وسبعَ عشرة وثمانَ عشرةَ ، واحدتُها دَرْعاءُ ودَرِعَةٌ على غير قياس.

* وليل أدرعُ : تفجَّر فيه الصبح فابيضّ بعضُه.

* ونبْتٌ مُدَرِّعٌ : أُكِل كلُّ بعضُه فابيضّ مَوْضِعُه ، من الشاة الدّرعاء.

* وأدْرِعَ الماءُ ودُرِّعَ : أُكِلَ كلُّ شىءٍ قَرُبَ منه ، والاسم الدُّرْعة.

* وأدْرَعَ القومُ : دُرِّع ماؤُهم. وحَكى ابنُ الأعرابىّ : ماءٌ مُدَرِّعٌ ولا أحُقُّه. وكذلك رَوْضَةٌ مُدَرِّعَة : أُكِلَ ما حولها ، بالكسر عنه أيضا.

* والانْدِرَاعُ والادِّرَاع : التَّقَدُّم قال :

*أمامَ الرَّكْبِ تندرعُ انْدِراعا* (١)

__________________

(١) البيت للقطامى فى ديوانه ص ٣٨ ؛ وتهذيب اللغة ( ٢ / ٢٠٢ ) ؛ وتاج العروس ( درع ) ؛ وبلا نسبة فى لسان العرب فى ( درع ) ؛ والمخصص ( ٧ / ١١٨ ). وصدر البيت : *قطعت بذات ألواح تراها*.

٩

وفى المثَل : انْدَرَعَ انْدِرَاعَ المُخَّةِ ، وَانْقَصَف انْقصَافَ البَرْوَقَةِ.

* وبنو الدَّرْعاءِ : حىّ من عَدْوانَ بنِ عَمْرٍو ، وهم حُلفاءُ فى بنى سَهْم بنِ معاويةَ بن تميم ابن سعدِ بن هُذَيلٍ.

* والأدْرَعُ : اسم رجُل.

* ودِرْعَةُ : اسم عَنْزٍ ، قال عُرْوةُ بن الوَرْدِ :

أَلَّما أغْزَرَتْ فى العُسّ بُزْلٌ

ودِرْعَةُ بِنْتُها نَسَيا فَعالى (١)

مقلوبه : [ر د ع]

* رَدَعَهُ يَرْدَعُهُ رَدْعا فارْتدع : كَفَّه ، قال :

أهْلُ الأمانةِ إنْ مالوا ومَسَّهُمُ

طَيفُ العَدُوّ إذا ما ذُكِّرُوا ارْتَدَعوا (٢)

* وترادع القومُ : رَدَع بعضُهم بعضا.

* وبالثوب رَدْعٌ من زعفرانٍ : أى شىء يسيرٌ فى مواضع شَتَّى. وقيل : الرَّدْعُ : أثَرُ الخَلُوقِ والطِّيبِ فى الجَسَدِ.

* وقميصٌ رادِعٌ ومَرْدُوعٌ ومُردَّعٌ : فيه أثَرُ الطِّيبِ والزَّعْفَرانِ أو الدَّمِ. وجَمْعُ الرَّادع : رُدُعٌ ، قال :

بنى قُمَيرٍ تركْتُ سَيِّدكمْ

أثوابُه من دمائه رُدُعُ (٣)

* وغِلالَةٌ رَادِعٌ ومُرَدَّعَةٌ : مُلَمَّعَةٌ بالطيب والزَّعْفرانِ فى مواضع.

* والمرأة تَرْدَعُ صَدْرَها ومَقاديم جَيْبِها بالزعفران : تُلَمِّعُه.

* ورَدَعَه يَرْدَعُه رَدْعا فارتدع : لَطَخَهُ ، قال ابن مُقْبل :

يَخْدِى بها بازِلٌ فُتْلٌ مَرَافِقُهُ

يَجْرِى بدِيباجَتَيْهِ الرَّشْحُ مُرْتَدِعُ(٤)

* والرَّدْعُ : مقاديم الإنسان إذا كانت فيه مَيِّتا.

* وطعَنَهُ فركب رَدْعَه : أى خرَّ صريعا لوَجهه وعلى رأسه وإن لم يَمُتْ بعْدُ غيرَ أنَّهُ

__________________

(١) البيت لعروة بن الورد فى ديوانه ص ٥٩ ؛ ولسان العرب (درع) ، (بزل) ، تاج العروس (درع) ، (بزل).

(٢) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( ردع ) ؛ وتاج العروس ( ردع ) ؛ وروايته ( ذوكروا ) بدلا من (ذكروا).

(٣) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( ردع ) ؛ وتاج العروس ( ردع ). وروايته ( نمير ) بدلا من ( قمير ) ؛ و ( دمائكم ) بدلا من ( دمائه ).

(٤) البيت لابن مقبل فى ديوانه ص ١٧٠ ؛ ولسان العرب ( دبج ) ، ( رشح ) ، ( ردع ) ؛ مقاييس اللغة ( ٢ / ٣٢٣ ، ٥٠٣ ) ؛ والمخصص ( ١ / ٩٠ ، ١١ / ٢٠٤ ) ؛ ومجمل اللغة ( ٢ / ٣١٠ ، ٤٧٧ ) ؛ وتهذيب اللغة ( ١٠ / ٦٧٥ ) ؛ وتاج العروس ( دبج ) ، ( ردع ) ؛ ولكن ورد الشطر الأول برواية : *يخدى بها كل موار مناكبه*.

١٠

كلَّما همَّ بالنهوض رَكِب مَقاديمَهُ فخرَّ لوجهه وقيل : رَدْعُهُ : دَمُه ، وركوبُه إيَّاه : أن الدَّمَ يسيل ثم يَخِرُّ عليه صريعا. وقيل : رَدْعُه : عُنُقُه ، حكى هذه الهَرَوِىُّ فى الغَرِيبيْن. وقيل : معناه أن الأرض رَدَعَتْه : أى كَفَّتْه عن أن يَهْوِى إلى ما تحتها. وقيل : رَكِبَ رَدْعَهُ ، أى لم يَرْدَعْه شىء فيمنعَه عن وَجْهه ، ولكنه ركِب ذلك فمضى لوجهه. وخَرَّ فى بئر فركِب رَدْعَه فماتَ. وركب رَدْع المِنيَّة على المثل.

* وسَهْمٌ مُرْتَدِعٌ : أصاب الهدَفَ وانكسر عُودُه.

* ورَدَعَ السَّهْمَ : ضَرَبَ بِنَصْلِه الأرضَ ليثْبتَ فى الرُّعْظِ.

* والمِرْدَعَةُ : نَصْلٌ كالنَّواة.

* والرَّدْعُ : النُّكْسُ. وجمعهُ رُدُوعٌ. قال :

وما مات مُذْرِى الدَّمْعِ بل مات مَنْ به

ضَنًى باطِنٌ فى قَلْبِهِ ورُدُوعُ (١)

* والرُّداعُ كالرَّدْعِ. والرُّدَاعُ : الوَجَعُ فى الجسد ، قال :

فيا حزنا وعاوَدَنى رُدَاعى

وكان فراق لُبْنَى كالخِداعِ(٢)

* ورجلٌ رَدِيع : به رُدَاعٌ. وكذلك المؤنث.

قال أبو صَخْر الهُذَلىّ :

وأشْفِى جَوًى باليأْسِ مِنِّى قَدِ ابْتَرَى

عِظامى كمَا يَبْرِى الرَّدِيعَ هُيامُها(٣)

* والرِّداعَةُ : شبهُ بيتٍ يُتَّخذ من صفيح ثُمَّ تُجعل فيه لحمةٌ يُصادُ بها الضَّبُعُ والذئْبُ.

* والرِّداع : موضع ، قال لَبيد :

وصاحِبُ مَلْحُوبٍ فُجِعْنا بيَوْمِهِ

وعند الرّداعِ بَيتُ آخرَ كَوْثَر(٤)

العين والدال واللام

* العَدْل : ما قام فى النُّفوس أنه مستقيم. وهو ضدُّ الجَوْر.

__________________

(١) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( ردع ) ؛ وتاج العروس ( ردع ).

(٢) البيت لقيس بن ذريح فى ديوانه ص ٦١ ؛ ولسان العرب ( ردع ) ؛ وجمهرة اللغة ص ٦٣٢ ؛ ومجمل اللغة ( ٢ / ٤٧٧ ) ؛ وأساس البلاغة ( ردع ) ؛ وتاج العروس ( ردع ) ؛ وبلا نسبة فى مقاييس اللغة ( ٢ / ٥٠٣ ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٢ / ٢٠٤ ) ؛ والمخصص ( ٥ / ٦٨ ).

(٣) البيت لأبى صخر الهذلى فى شرح أشعار الهذليين ص ٩٥٤ ؛ ولسان العرب ( ردع ) ؛ وتاج العروس ( ردع ).

(٤) البيت للبيد فى ديوانه ص ٥٢ ؛ ولسان العرب ( بيت ) ، ( كثر ) ، ( ردع ) ؛ وتهذيب اللغة ( ١٠ / ١٧٨ ) ؛ وكتاب الجيم ( ٣ / ١٦٧ ) ؛ وتاج العروس ( لحب ) ، ( بيت ) ، ( ردع ) ؛ وبلا نسبة فى جمهرة اللغة ص ٢٥٨ ؛ والمخصص ( ٢ / ١٥٩ ).

١١

* عَدَل يعْدِل عَدْلاً وهو عادلٌ من قوم عُدُولٍ وعَدْلٍ. الأخيرةُ اسمٌ للجمع كتَجْرٍ وشَرْبِ.

* ورجل عَدْلٌ وُصِفَ بالمصدر ، وعلى هذا لا يُثَنَّى ولا يُجمع ولا يُؤنَّث ، فإن رأيتَه مجموعاً أو مثَنّى أو مؤنثاً فعلى أنه قد أُجْرِىَ مُجْرَى الوصف الذى ليس بمصدر. وقد حكى ابن جنىّ : امرأةٌ عَدْلَةٌ. أنَّثوا المصدر لما جَرَى وصفاً على المؤنث. وقال ابن جنىّ : قولهم : رجلٌ عَدْلٌ وامرأة عَدْلٌ ، إنما اجتمعا فى الصّفةِ المذكَّرَةِ لأن التذكير إنما أتاها من قِبَل المصدريَّة ، فإذا قيل : رجلٌ عَدْلٌ فكأنه وُصِفَ بجميع الجِنْس مبالغةً كما تقول : استولى على الفَضْل ، وحاز جميع الرّياسة والنُّبْل. ونحو ذلك ، فَوُصِفَ بالجِنْسِ أجمَعَ تمكيناً لهذا الموضع وتوكيداً. وجُعِلَ الإفرادُ والتَّذكيرُ أمارَةً للمصدرِ المذكور ، وكذلك القولُ فى خَصْمٍ ونحوِه مما وُصِفَ به من المصادر. فإن قلتَ : فإنَّ لفْظَ المصدر قد جاء مؤنَّثاً نحوَ الزِّيادة والعيادة والصَّولَة والجُهُومة والمَحْمِيَةِ والمَوْجِدَةِ والطَّلاقةِ والبَساطة ونحو ذلك ، فإذا كان نفسُ المصدر قد جاء مؤنَّثاً فما هو فى معناه ومحمولٌ بالتأويل عليه أحْجَى بتأنيثه. قيل : الأصلُ لقوَّته أَحْمَلُ لهذا المعنى من الفَرْع لضعفِه ، وذلك أنَّ الزِّيادةَ والعِيادةَ والجُهومةَ والطَّلاقةَ ونحوَ ذلك مصادرُ غيرُ مشكوك فيها ، فَلَحاق التاء لها لا يُخْرِجها عما ثبَتَ فى النَّفْس من مصدريَّتها ، وليس كذلك الصفة ، ولأنها ليست فى الحقيقة مصدراً ، وإنما هى متأوَّلةٌ عليه ومردودةٌ بالصَّنْعَةِ إليه ، فلو قيل : رجلٌ عَدْلٌ وامرأةٌ عَدْلَةٌ ـ وقد جَرَتْ صفةً كما ترى ـ لم يُؤْمَن أن يُظَنَّ بها أنها صِفَةٌ حقيقيةٌ كصَعْبةٍ من صَعْبٍ ، ونَدْبَةٍ من نَدْبٍ ، وفخْمَةٍ من فَخْمٍ ؛ فلم يكن فيها من قُوَّة الدَّلالةِ على المصدريَّةِ ما فى نَفْس المصدرِ نحو الجُهومةِ والشُّهُومة والخَلاقَةِ. فالأصول لقُوَّتها يُتَصَرَّفُ فيها ، والفروعُ لضَعْفها يُتَوَقَّفُ بها ويُقْتَصَرُ على بعض ما تُسَوِّغَهُ القُوَّةُ لأُصولها. فإنْ قلت : فقد قالوا : رَجُلٌ عَدْلٌ ، وامرأة عَدْلَةٌ ، وفرسٌ طَوْعَةُ القِيادِ. وقولُ أُمَيَّة :

والحَيَّةُ الحَتْفَةُ الرَّقْشاءُ أخْرَجَها

مِنْ بَيْتِها آمِناتُ اللهِ والكَلِمُ(١)

قيل : هذا قد خرجَ على صُورة الصّفةِ ، لأنهم لم يُؤْثِروا أن يَبْعُدُوا كلَّ البُعْد عن أصْلِ الوصْف الذى بابُه أن يَقَعَ الفرْقُ فيه بينَ مُذكَّرِه ومؤنَّثه ، فجرَى هذا فى حِفْظ الأصول والتَّلَفُّتِ إليها للمباقاةِ لها والتنبيه عليها مَجْرَى إخراج بعضِ المعْتَلّ على أصله. نحوَ اسْتَحْوَذَ وضَنِنُوا. ومَجْرَى إعمال صُغْتُه وعُدْته وإن كان قد نُقِل إلى فَعُلْتُ لمَّا كان أصله

__________________

(١) البيت لأمية بن أبى الصلت فى ديوانه ص ٥٧ ؛ ولسان العرب ( حتف ) ، ( عدل ).

١٢

فَعَلْتُ. وعلى ذلك أنَّث بعضُهم فقال : خَصْمَةٌ وضَيْفَة. وجمع فقال :

يا عَين هَلَّا بكَيْتِ أرْبَدَ إذْ

قُمْنا وقام الخصومُ فى كَبَدِ(١)

وعليه قولُ الآخر :

إذا نَزَل الأضيافُ كان عَذَوَّراً

على الحَىّ حتى تَستقِلَّ مَراجِلُهْ(٢)

* والعَدَالة والعُدُولة والمَعْدَلَة والمَعْدِلَةُ ، كُلُّه : العَدْل.

* وعدَّلَ الحُكْمَ : أقامه.

* وعدَّلَ الرَّجُلَ : زَكَّاهُ.

* [ والعَدَلَةُ ] والعُدَلَة : المُزَكُّونَ ، الأخيرةُ عن ابن الأعرابىّ.

* وعَدَّلَ الموازينَ والمكاييلَ : سَوَّاها.

* وعَدَل الشىءُ الشىءَ يَعْدِلُه عَدْلاً ، وعادَلَه : وَازَنَه.

* والعَدْلُ والعِدْل والعَدِيلُ : النَّظيرُ والمِثل ، وقيل : هو المِثْلُ وليس بالنَّظير عَيْنِهِ.

وفى التنزيل : ( أَوْ عَدْلُ ذلِكَ صِياماً ) [ المائدة : ٩٥ ]. وقال مُهَلْهِلٌ :

على أنْ لَيْسَ عَدْلاً مِن كُلَيْبٍ

إذَا بَرَزَتْ مُخَبَّأةُ الخُدُور(٣)ِ

وقولُ الأعلم :

متى ما تَلْقَنِى ومعى سلاحى

تُلاقِ الموتَ ليس له عَدِيلُ(٤)

يقول : كأنَ عَدِيلَ الموت فَجْأَتُهُ. يريد : لا مَنْجَى معه ، والجمع أعدالٌ وعُدَلاءُ.

* وعَدَل الرَّجُلَ فى المَحْمِلِ وعادَلَه : ركب معه.

* وعديلُك : المعادِلُ لك.

* والعِدْلُ : نِصْف الحِمْل يكون على أحَدِ جَنْبَىِ البعيرِ ، والجمع أعْدال وعُدُول ، عن سيبويه.

__________________

(١) البيت للبيد فى ديوانه ص ١٦٠ ؛ ولسان العرب ( كبد ) ؛ ولسان العرب ( عدل ) ؛ ولكن برواية ( كَبِدِى ) ، بدلاً من ( كَبَدِ ).

(٢) البيت لزينب بنت الطثرية فى لسان العرب ( عذر ) ؛ وجمهرة اللغة ص ٦٢ ؛ وتاج العروس ( عدد ) ؛ وبلا نسبة فى لسان العرب ( ضيف ) ، ( عدل ) ؛ وأساس البلاغة ( عذر ) ؛ ومقاييس اللغة ( ٤ / ٢٥٦ ) ، ومجمل اللغة ( ٣ / ٤٦١ ).

(٣) البيت للمهلهل فى لسان العرب ( عدل ) ( ١١ / ٤٣٢ ).

(٤) البيت للأعلم الهذلى فى شرح أشعار الهذليين ص ٣٢١ ؛ ولسان العرب ( عدل ).

١٣

وفرَّق سيبويه بين العِدْلِ والعَدِيل ، فقال : العِدْل من المتاع خاصَّةً والعَدِيلُ من الناس.

* وشَرِبَ حتى عَدَّل ، أى صار بطْنُه كالعِدل.

* ووقع المصطرعانِ عِدْلَىْ عَيْرٍ إذا وقعا معا لم يَصْرَعْ أحدُهما الآخر.

* والعَدِيلتان : الغِرَارَتان ، لأن كل واحدةٍ منهما تُعادل صاحِبَتَها.

* والاعتدال : تَوَسُّطُ حالٍ بين حالَين فى كَمٍّ أو كَيْفٍ ، كقولهم : جِسْمٌ مُعْتَدِلٌ : بين الطُّول والقصر. وماءٌ معتدلٌ : بين البارد والحارّ. ويوم معتدل : طَيِّبُ الهواء ، ضد مُعْتَذِل بالذال ، وقد عدَّله.

وكل ما تناسب : فقد اعتدل.

وكلُّ ما أقمتَه فقد عَدَلْتَه. وزعموا أنَّ عمر بن الخطَّاب رضى الله عنه قال : « الحمد لله الذى جعلنى فى قوم إذا مِلْتُ عَدَلُونى كما يُعْدَل السَّهْمُ فى الثِّقافِ » ، قال :

صَبَحْتُ بها القَوْمَ حتى امْتَسَكْ

تُ بالأرْضِ أعْدِلُها أنْ تَمِيلا(١)

وعَدَّله كعَدَله.

* واعتدل الشِّعْرُ : اتَّزَنَ واستقام ، وعدَّلتُه أنا ، ومنه قولُ أبى علىّ الفارسىّ : لأن المُرَاعَى فى الشِّعر إنما هو تَعْديل الأجزاء.

* وقولُهم : لا يُقْبَل له صرْفٌ ولا عَدْلٌ ، قيل : العَدْلُ : الفِداءُ. ومنه قولُه تعالى : ( وَإِنْ تَعْدِلْ كُلَ عَدْلٍ ) [ الأنعام : ٧٠ ] وقيل : العَدْل : الكَيْل. وقيل : العَدْلُ : المِثْلُ ، وأصْلُه فى الدِّيَةِ ، يقال : لم يَقْبَلوا منهم عَدلا ولا صَرْفا ، أى لم يأخذوا منهم دِيَةً ولم يَقْتُلوا بقتيلهم رجُلاً واحدًا أى طلبوا منهم أكثر [ من ] ذلكَ ، وقيل : العَدْلُ الجزاء ، وقيل : الفريضةُ ، وقيل : النَّافلةُ. وقال ابن الأعرابىّ : العَدْلُ : الاستقامةُ. وسيأتى ذِكْرُ الصَّرْفِ فى موضعه.

* وعَدَل عن الشىء يَعْدِل عَدْلاً وعُدُولاً : حادَ.

* وعَدَل إليه عُدُولا : رجع.

* وما لَهُ مَعْدِلٌ ولا مَعْدُولٌ : أى مَصرِف.

* وعَدَل الطَّريقُ : مال.

وقولُ أبى خِرَاشٍ :

__________________

(١) البيت للعباس بن مرداس فى لسان العرب ( مسك ) ؛ وتهذيب اللغة ( ١٠ / ٨٧ ) ؛ وكتاب العين ( ٢ / ٣٩ ) ؛ وتاج العروس ( مسك ) ؛ وليس فى ديوانه وبلا نسبة فى مقاييس اللغة ( ٤ / ٢٤٧ ) ؛ وتاج العروس ( عدل ).

١٤

على أنَّنِى إذَا ذكَرْتُ فِرَاقَهُمْ

تَضِيقُ علىَّ الأرْضُ ذاتُ المَعادِلِ (١)

أراد : ذاتَ السَّعَة يُعْدَلُ فيها يَمينًا وشِمالاً من سَعَتِها.

وانْعَدَل وعادل : اعْوَجّ ، قال ذو الرُّمَّةِ :

وإنى لأُنْحى الطَّرْفَ مِن نحوِ غَيرِها

حَياءً وَلَو طاوَعْتُهُ لم يُعادِلِ(٢)

والعِدَال : أن يَعْرِضَ لك أمْران فلا تَدرى إلى أيِّهما تَصِير. فأنت تُرَوّى فى ذلك ، عن ابن الأعرابىّ ، وأنشد :

وذُو الهَمِّ تُعْدِيه صَرِيمةُ أمْرِه

إذا لم تُمَيِّثْهُ الرُّقَى وَتُعَادِلُ(٣)

* وعَدَل الفَحْلَ عن الضِّرابِ فانعَدَل : نَحَّاه فتنحَّى. قال أبو النَّجم :

*وانْعَدَل الفَحلُ وَلمَّا يُعْدَلِ* (٤)

* وعَدَل باللهِ يَعْدِلُ : أشْرَكَ.

* وقولهم للشىءٍ إذا يُئسَ منه : وُضِعَ على يَدَىْ عَدْلٍ. هو العَدْل بن جزْءِ بنِ سَعْدِ العَشيرةِ ، وكان وَلِىَ شُرَطَ تُبَّعٍ ، وكان تُبَّعٌ إذا أراد قَتْلَ رَجُلٍ دَفعه إليه ، فقال الناس : وُضع على يَدَىْ عَدْلٍ.

* وَعَدَوْلى : قريةٌ بالبَحرين. وقد نَفى سيبويه فَعَوْلى فاحْتُجَّ عليه بعَدَوْلى ، فقال الفارِسِىُّ : أصلها عَدَوْلاً ، وإنما تُرِك صَرْفُه لأنه جُعِل اسْمًا للْبُقْعَة ، ولم نسمع نحن فى أشعارهم عَدَوْلاً مَصْرُوفًا.

* والعَدَوْلِيَّةُ : سفُنٌ منسوبةٌ إلى عَدَوْلى.

فأما قول نَهْشَلِ بن حَرّىّ :

فلا تأْمَنِ النَّوْكَى وإن كان دارُهُمْ

وَرَاءَ عَدَوْلاتٍ وكُنْتَ بقَيْصَرَا(٥)

__________________

(١) البيت لأبى خراش فى زيادات شرح أشعار الهذليين ص ١٣٤٤ ؛ ولسان العرب (عدل) ؛ وتاج العروس (عدل).

(٢) البيت لذى الرمة فى ديوانه ص ١٣٣٦ ؛ ولسان العرب ( عدل ) ؛ وكتاب العين ( ٢ / ٤٠ ) ؛ وتاج العروس ( عدل ) ؛ وبلا نسبة فى تهذيب اللغة ( ٢ / ٢١٣ ).

(٣) البيت لمتمم بن نويرة فى ديوانه ص ١٣١ ؛ وفيه ( تعادله ) مكان ( تعادل ) ؛ ولسان العرب ( ميث ) ؛ وبلا نسبة فى لسان العرب ( عدل ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٢ / ٢١٢ ) وفيه يعادل مكان تعادل ؛ وتاج العروس ( ميث ) وفيه ( تعادلِ ) مكان تعادلُ ، ( عدل ) ، وفيه ( يعادل ) مكان ( تعادل ).

(٤) الرجز لأبى النجم فى لسان العرب ( عدل ) ؛ وتاج العروس ( عدل ) ، ( هيل ) ؛ وبلا نسبة فى المخصص ( ٧ / ٧ ) ، وصدره : (*واسناب حبات الكثيب الأهيل*).

(٥) البيت لنهشل بن حرى فى ديوانه ص ٩٦ ؛ ولسان العرب ( عدل ) ؛ وبلا نسبة فى تاج العروس ( عدل ) ؛ وفيه ( عدولاة ).

١٥

فزعَم بعضُهم أنَّه أنَّثَ بالهاء للضرورة ، وهذا يُؤَنِّسُ بقول الفارِسِىّ. وأما ابن الأعرابىّ فقال : هو مَوْضع. وذهب إلى أن الهاء فيها وَضْعٌ ، لا أنه أراد عَدَوْلَى. ونظيرُهُ قولهم قَهَوْباةٌ للنَّصْلِ العريض.

* وشجر عَدَوْلِيّ : قديم ، عنه أيضًا ، واحدتُه عَدَوْلِيَّةٌ. وقال أبو حنيفة : العَدَوْلِيُ : القديمُ من كلّ شىءٍ ، وأنشد غيره :

*علَيها عَدَوْلِيُ الهَشيمِ وَصَامِلُهْ* (١)

ويروى : عَداميل الهشيم. يعنى القديم أيضًا. وفي خبرِ أبى العارِم « فآخُذُ فى أرطَى عَدَوْلِىّ عُدْمُلِىّ ».

مقلوبه : [ع ل د]

* العَلْدُ : عَصَبُ العُنُقِ ، وجمعُه أعلاد.

* والعَلْدُ : الصُّلْبُ الشَّديد من كلّ شىءٍ كأنّ فيه يُبْسا من صَلابته ، وهو أيضًا الرَّاسِى الذى لا يَنْقاد ولا يَنْعَطف وقد عَلِدَ عَلَدًا.

* والعِلَّوْدُ والعِلْوَدُّ من الرّجال والإبل : المُسِنُّ الشَّديدُ ، وقيل : الغليظُ ، قال الدُّبَيرِىُّ :

كأنَّهما ضَبَّانِ ضَبَّا عَرَادَةٍ

كبيران عِلْوَدّانِ صُفرًا كُشاهما(٢)

* والعِلْوَدُّ : الكبير. وَوصَف الفرزدقُ بَظرْ أُمّ جريرٍ بالعِلْوَدّ فقال :

بِئْسَ المُدافعُ عنكمُ عِلْوَدُّها

وابنُ المَراغَةِ كانَ شَرَّ مُجِيرِ(٣)

 وأراه إنما عَنى به عِظَمَهُ وصَلابَتَه.

* وَسَيِّدٌ عِلْوَدّ : رَزِينٌ ثخِينٌ. وَوَقَع فى بعض نُسخ الكتاب : العِلْوَدُ بالتخفيف ، فزعم السِّيرافى أنَّها لغةٌ.

* واعْلَوَّدَ : لزم مَكانه فلم يُقْدَرْ على تحريكه.

__________________

(١) البيت لزينب بنت الطثرية فى لسان العرب ( عدمل ) ؛ وتاج العروس ( صمل ) ؛ وللعجير السلولى فى لسان العرب ( صمل ) ؛ وفيه يروى أنه ( لزينب أخت يزيد بن الطثرية ) ؛ وبلا نسبة فى لسان العرب ( عدل ) ؛ والمخصص ( ١٠ / ١٩٨ ، ١١ / ١٧ ). والبيت كاملاً :

 ترى جازريه يرعدان وناره

عليها عداميل الهشيم وصامله

وفيه ( عداميل ) بدلاً من ( عدولى ).

(٢) البيت للدبيرى فى لسان العرب ( علد ) ؛ وبلا نسبة فى تهذيب اللغة ( ٢ / ٢١٦ ) ؛ وكتاب الجيم ( ٢ / ٣١١ ، ٣ / ١٥٧ ) ؛ وروايته ( عرارة ) بدلاً من ( عرادة ).

(٣) البيت للفرزدق فى لسان العرب ( علد ) ؛ وتاج العروس ( علد ) وليس فى ديوانه.

١٦

قال رؤبة :

وعِزُّنا عِزّ إذَا تَوَحَّدَا

تَثَاقَلَتْ أرْكانُهُ وَاعْلَوَّدَا(١)

* والعَلادَى والعَلَنْدَى والعُلَنْدى : البعيرُ الضَّخمُ الشَّديد ، وكذلك الفرس ، وقيل : هو الغليظُ من كلّ شىءٍ ، والأنثى عَلَنْداة. والجمع عَلادَى. وحكى سيبويه عَلَدْنَى.

* والعَلَنْدَدُ : الفرسُ الشَّديدُ.

* وما لى منه عَلَنْدَدٌ ومُعْلَنْدَدٌ أى بُدٌّ ، وقال اللِّحيانىّ : ما وجدتُ إلى ذلك مُعْلُنْدُدًا ومُعْلَنْدَدًا أى سبيلاً ، وحكى أيضًا : ما لى عن ذاك مُعْلُنْدُدٌ ومُعْلَنْدَدٌ ، أى محيصٌ.

* والعَلَنْدَى : ضرب من شَجَر الرمل وليس بحَمْضٍ ، يهيجُ له دخان شديد ، قال عنترة :

سيأتيكُمُ مِنِّى وإن كان نائِيا

دُخانُ العَلَنْدَى دونَ بَيْتِىَ مِذْوَدُ (٢)

 أى سيأتيكم مِذْوَدٌ يَذُودُكم ، يعنى الهجاء. وقولُه : دخانُ العَلَنْدَى دون بيتى. أى منَابِتُ العَلَنْدى بينى وبينكم.

وقيل : العَلَنْدَى : مِن العِضَاهِ ولا شَوْكَ له ، واحِده عَلَنْدَاةٌ.

* وذاتُ العَلَنْدَى : اسمُ أرْضٍ. قال الراعى :

تَحَمَّلْنَ حتى قُلْتُ لَسْنَ بَوَارِحا

بذات العَلَنْدَى حيثُ نامَ المَفَاجِرُ (٣)

مقلوبه : [د ل ع]

* دَلَعَ الرَّجلُ لسانَهُ يَدْلَعُهُ دَلْعا وأدلعه : أخرجه.

* وأدلَعَهُ العطشُ. ودَلَعَ اللسانُ نفسُهُ يَدْلَعُ دَلْعا ودُلُوعا وانْدَلَع : خرج من الفم واسترخى وسقط على العَنْفَقَة كلسان الكلب. وأدْلَعَ قَلِيلَةٌ ، قال :

*وأدْلَعَ الدَّالعُ مِن لِسانِهِ* (٤)

فجاء باللُّغتين.

__________________

(١) الرجز لرؤبة فى ملحق ديوانه ص ١٧٣ ؛ ولسان العرب ( علد ) ؛ وتاج العروس ( علد ) ؛ وكتاب العين ( ٢ / ٤١ ) ؛ وبلا نسبة فى المخصص ( ١٢ / ٧٣ ).

(٢) البيت لعنترة فى ديوانه ص ٢٨١ ؛ وبلا نسبة فى كتاب العين ( ٢ / ٤١ ) ؛ ورواية الشطر الأول : سيأتيكم عنى وإن كان نائيا*

(٣) البيت للراعى النميرى فى ديوانه ص ١١١ ؛ ومعجم البلدان ( العلندى ) ؛ وبلا نسبة فى المخصص ( ١٠ / ١٠٩ ) ؛ ومقاييس اللغة ( ٤ / ٤٧٦ ) ؛ ومجمل اللغة ( ٤ / ٧٩ ) ، وروايته ( نوازحا ) بدلاً من ( بوارحا ).

(٤) الرجز لأبى العثريف الغنوى فى تاج العروس ( دلع ) ؛ وبلا نسبة فى لسان العرب ( دلع ) ؛ والمخصص ( ١ / ١٥٦ ).

١٧

* وطريق دَلِيعٌ : سَهْلٌ فى مكانٍ حَزْنٍ لا صُعُودَ فيه ولا هُبُوطَ ، وقيل : هو الواسع.

* والدُّلَّاعُ : ضَرْبٌ من مَحَارِ البحر.

* والدَّلَّاعُ نَبْتٌ.

العين والدال والنون

* عَدَنَ بالمكانِ يَعْدِنُ وَيَعْدُنُ عَدْنا وعُدُونا : أقام.

* و ( جَنَّاتِ عَدْنٍ ) ، منه ، لمكان الخُلْد.

* والمَعْدِنُ مَنْبِتُ الجواهر من الحديد والفِضَّة والذَّهب ونحوِها ، لأن أهلَه يُقيمون فيه لا يَبرَحون عنه صيفًا ولا شتاءً.

* ومَعْدِن كُلّ شىءٍ : أصله ، من ذلك.

* وهو مَعْدِن خَير وكَرَمٍ. على المَثَل.

* والعَدَانُ : موضعُ العُدُون.

* وعَدَنَت الإبلُ تَعْدِنُ وتَعْدُن عَدْنا وعُدُونا : أقامت فى المرعى ، وخصَّ بعضُهُم به الإقامة فى الحَمْضِ ، وهى ناقة عادِنٌ ، بغير هاء.

* والعَدَنُ : موضعٌ باليمن ، ويقال له أيضاً : عَدَنُ أبْين ، نُسِبَ إلى أبْينَ رَجُلٍ من حِمْيَر لأنه عَدَنَ به : أى أقام.

* والعَدَانُ : موضعُ كلّ ساحِل ، وقيل : عَدَانُ البَحْر : ساحِلُه ، قال يزيدُ بنُ الصَّعِق :

جَلَبْنا الخيْلَ من تَثْليثَ حتى

وَرَدْن على أُوَارَةَ فالعَدَان(١)

والعَدان : أرضٌ بعَيْنها ، من ذلك.

* وعَدَنَ الأرضَ يَعْدِنُها عَدْنا وعَدَّنَها : زَبَّلَها.

* والمَعْدِنُ : الصَّاقُورُ.

* والعَدِينَةُ : الزيادةُ التى تُزَاد فى الغَرْب ، وقد عَدَّنْتُه.

* وعَدَّنَ به الأرضَ : ضربَهَا به.

* وعَدْنان : اسم رَجُل.

* وعِدَانُ وعُدَيْنَةُ من أسماء النِّساء.

__________________

(١) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( صوح ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٥ / ١٦٥ ) ؛ وتاج العروس ( صوح ). ورواية الشطر الثانى : *كأن على مناسجها صواحها*.

١٨

مقلوبه : [ع ن د]

* عَنَدَ عن الشىء يَعْنِد ويَعْنُدُ عُنُودًا. وعَنِدَ عَنَدًا : تباعَدَ.

* وناقة عَنُودٌ : تَباعَدُ عن الإبل فترْعَى ناحيةً. والجمع عُنُدٌ. وعانِدٌ وعانِدَةٌ وجمعهما جميعًا عَوانِدُ وعُنَّد ، قال :

إذا رحلْتُ فاجعلونى وسَطا

إنِّى كَبِيرٌ لا أُطيق العُنَّدَا (١)

 جمَع بين الطاء والدال وهو إكْفاءٌ.

* ورجل عَنُودُ ؛ يَحُلُّ [ وَحْدَه ] ولا يُخالط الناس. قال :

ومَوْلًى عَنُودٍ ألْحَقَتْهُ جَرِيرَةٌ

وقد تُلْحِقُ المولَى العَنودَ الجرائِرُ(٢)

والعَنُود من الدَّوَابّ : المتقدمةُ فى السَّير ، وكذلك هى من حُمُر الوَحْش.

* وناقةٌ عَنُودٌ : تنَكَّبُ الطَّريقَ من نَشاطها وقوَّتها. والجمعُ عُنُدٌ وعُنَّدٌ. وعِندى أن عُنَّدًا ليس جمع عَنُود ، لأن فَعُولاً لا تُكَسَّرُ على فُعَّل. وإنما هى جمعُ عاندٍ وهى مُماتَةٌ.

* وعانِدَةُ الطَّريق : ما عَدَل عنه فعَنَد ، أنشد ابن الأعرابىّ :

فإنك والبُكا بعد ابن عمرٍو

لكالسَّارِى بعاندة الطَّرِيقِ (٣)

يقول : رُزِئْتَ عظيما فبكاؤُك على هالكٍ بعدَهُ ضلالٌ : أى لا ينبغى لك أن تبكىَ على أحد بعده.

* وعَنَدَ الرجلُ يَعْنُدُ عَنْدًا وعُنُودًا وعَنُدَ : عَتا وطَغى وجاوَز قدره.

* ورجل عَنِيدٌ : عاندٌ. وفي التنزيل : ( وَخابَ كُلُّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ ) [ إبراهيم : ١٥ ].

* وعَنَد عَنِ الحقّ وعن الطريقِ يَعْنِدُ ويَعْنُدُ : مال.

* والمُعانَدَة والعِنادُ : أن يعْرِفَ الرجلُ الشَّىءَ فيأْباه ويميلَ عنه.

* وتَعانَدَ الخَصْمانِ : تجادلا.

__________________

(١) الرجز بلا نسبة فى لسان العرب ( عند ) ، ( وسط ) ؛ تاج العروس ( كفأ ) ، ( عند ) ؛ جمهرة اللغة ص ٦٦٦ ، ٨٧٩.

(٢) وهو بلا نسبة فى لسان العرب ( عند ) ؛ ومقاييس اللغة ( ٤ / ١٥٣ ) ؛ والمخصص ( ١٤ / ٥٦ ) ؛ وأساس البلاغة ( عند ).

(٣) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( عند ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٧ / ٣٧٩ ) ؛ ومقاييس اللغة ( ٢ / ٢١٦ ) ؛ وتاج العروس ( عند ).

١٩

* وعانَده عِنادًا : فعل مِثل فِعله.

* وعقبةٌ عَنُودٌ : صَعْبَةُ المُرْتَقَى.

* وعَنَدَ العِرْقُ وعَنِد وعَنُدَ وأعْنَدَ : سال فلم يكَدْ يرْقأُ ، قال عمْرُو بنُ مِلْقَطٍ.

بطَعْنَةٍ يَجْرِى لهَا عانِدٌ

كالمَاءِ من غائلِةِ الجابِيَهْ (١)

وفسَّر ابنُ الأعرابىِ العاندَ هنا بالمائل. وعسَى أن يكون السائلَ فصَحَّفَهُ النَّاقلُ عنه.

* وأعْنَدَ أنْفُهُ : كَثر سَيَلانُ الدَّمِ منه.

* وأعْنَدَ القَىْءَ وأعْنَدَ فيه : تابَعَهُ.

* والعَنَدُ : الجانِبُ. والعَنَدُ : الاعتِراضُ. وقوله :

يا قوْمُ ما لى لا أُحِبُّ عَنْجَدَهْ

وكُلُّ إنْسانٍ يُحِبُّ وَلَدَهْ

حُبَّ الحُبَارَى وَيُرِفُ عَنَدَهْ (٢)

ـ ويروى : يَرِفُّ ـ [ أى معارضة للوَلَد ]. وقيل : العَنَدُ هنا : الجانب. وقال ثعلب : هو الاعتراض. قال : يُعَلِّمُه الطيران كما يُعَلِّمُ العُصفورُ ولده. وأنشده ثَعْلَبٌ :

*وكُلُّ خِنزِيرٍ .......*

* وعِنْدَ وعُنْدَ وعَنْدَ : أقْصَى نهاياتِ القُرْبِ ولذلك لم يُصَغَّرْ ، وهو ظرف مبهم ، ولذلك لم يتمكَّن إلَّا فى موضع واحد ، وهو أن يقول القائل لشىءٍ بلا عِلم : هذا عندى كذا كذا.

فيقال : أوَلكَ عِنْدٌ؟ وزعموا أنه فى هذا الموضع يُراد به القَلْبُ وما فيه من اللُّبّ. وهذا غير قَوِىّ.

قال سيبويه : وقالوا : عِنْدَك : تُحَذّره شيئًا بين يديه أوْ تأْمُرُه أن يتَقَدَّم ، وهى من أسماء الفِعل لا تَتَعدَّى.

وقالوا : أنت عندى ذاهبٌ ، أى فى ظنِّى. حكاها ثَعْلبٌ عن الفرّاء. وما لى عنه عُنْدَدٌ.

* وعُنْدَةٌ ، أى بُدّ ؛ قال :

لقد ظَعَن الحىُّ الجميعُ فأصْعَدُوا

نعمْ ليس عَمَّا يفعلُ اللهُ عُنْدَدُ(٣)

__________________

(١) البيت لعمرو بن ملقط فى لسان العرب ( عند ) ؛ وجمهرة اللغة ص ١٠١٧ ؛ تاج العروس ( عند ).

(٢) الرجز بلا نسبة فى لسان العرب ( عند ) ؛ ( عنجد ) ؛ وتهذيب اللغة ( ٢ / ٢٢٢ ) ؛ وتاج العروس ( عند ) ، ( حبر ) ؛ ومقاييس اللغة ( ٤ / ١٥٤ ).

(٣) البيت بلا نسبة فى لسان العرب ( عند ) ؛ وتاج العروس ( عند ).

٢٠